دولة الكويت دولة الكويت إحدى الدول التي تقع على الساحل الجنوبي لجون الكويت، تبلغ مساحة أراضيها حوالي 17818 كم مربع  ويصل عدد سكانها حسب آخر الإحصائيات 2.2 مليون نسمةٍ من مختلف الجنسيات، نظام الحكم فيها وراثيّ كما يُمارَس فيها النظام الديمقراطيّ ويُسمح للمرأة  تولّي المناصب والمنافسة في العمل، دولة الكويت من البلدان المصدّرة للبترول بحيث تُعتبر تاسع أغنى الدول في العالم وتحتوي خامس أكبر حجمٍ احتياطي بترول كذلك فإن الاقتصاد فيها على مستوياتٍ عاليةٍ وفيها أحد أقوى البورصات في العالم، أما مناخها فهو حارٌ وجاف صيفاً وشتاؤها قصيرٌ باردٌ ماطر أحياناً، للكويت تاريخٌ طويل عبر الأزمنة وفي مقالنا  سنقدم معلومات عن تاريخ الكويت. تاريخ الكويت لدولة الكويت تاريخٌ طويل يعود لأكثر من أربعمئة سنةٍ في عام 1613 للميلاد عندما وفد إليها المهاجرون من منطقة نجدٍ واستوطنها آل صباح وآل العتوب مدركين الأهمية المكانية والاقتصادية للمنطقة،  يعدّ الشيخ مبارك الصباح هو المؤسس الحقيقي والفعلي للدولة خلال المدة من 1896 وحتى 1975 وتوالى من بعده الحكّام بحيث منذ عام 1716 بلغ عدد الحكّام خمسة عشر حاكماً، ذكرت بعض كتب التاريخ أن آل العتوب استوطنوا الكويت عام 1761م بعد أن كانت تحت حكم بني خالد، وأيضاً ورد في المادة الرابعة من الدستور الكويتي أن جميع الحكّام اللذين أتوا من بعد مبارك الصباح المؤسس هم أبناؤه وذريته. بعد أن سكنت القبائل في المنطقة تحولت إلى مجتمعٍ ذو كيانٍ سياسيّ مستقرٍ ومزدهر، وقد بدأت نشاطات الكويتيين في البر والبحر بصيد الأسماك واللؤلؤ وغيرها، وبعد أن ازداد عددهم ظهرت الحاجة إلى مَن يتولّى أمر حمايتهم وتأمين احتياجاتهم فعهدوا إلى رجلٍ من آل صباح بالرئاسة وكان الحكم من بعدهم يتوارثه الأرشد الأكبر منهم. الكويت والدولة العثمانية حاولت الكويت بكلّ ما لديها مقاومة محاولات الدولة العثمانية باحتلالها وفرض التبعية وكانت الدولة العثمانية آنذاك تسيطر على معظم المشرق العربي، مع استمرار الكويت بدعم العلاقة الإسلامية العامة لدولة الخلافة بحيث لا يترتب عليه الولاء للدولة العثمانية في العراق (البصرة) أو غيرها، ولقد اعتمدت الكويت على نفسها فقط في صدّ هجمات القبائل ورفضت طلب الدولة العثمانية بتسليم الثائرين اللذين لجأوا إليها وعلى الخلاف من ذلك فقد رحّبت بالرغبة البريطانية بالانتقال إليها وقامت برفض مخطط أن يمرّ خط برلين في أراضيها بالرغم من الضغط الألماني . وبقي حكم دولة الكويت منذ نشأتها بيد أسرة الصباح التي كانت بناءً على طلب الأهالي فيها دون وجود أية ضغوطاتٍ من أيّ جهةٍ.

معلومات عن تاريخ الكويت

معلومات عن تاريخ الكويت

بواسطة: - آخر تحديث: 23 يناير، 2018

دولة الكويت

دولة الكويت إحدى الدول التي تقع على الساحل الجنوبي لجون الكويت، تبلغ مساحة أراضيها حوالي 17818 كم مربع  ويصل عدد سكانها حسب آخر الإحصائيات 2.2 مليون نسمةٍ من مختلف الجنسيات، نظام الحكم فيها وراثيّ كما يُمارَس فيها النظام الديمقراطيّ ويُسمح للمرأة  تولّي المناصب والمنافسة في العمل، دولة الكويت من البلدان المصدّرة للبترول بحيث تُعتبر تاسع أغنى الدول في العالم وتحتوي خامس أكبر حجمٍ احتياطي بترول كذلك فإن الاقتصاد فيها على مستوياتٍ عاليةٍ وفيها أحد أقوى البورصات في العالم، أما مناخها فهو حارٌ وجاف صيفاً وشتاؤها قصيرٌ باردٌ ماطر أحياناً، للكويت تاريخٌ طويل عبر الأزمنة وفي مقالنا  سنقدم معلومات عن تاريخ الكويت.

تاريخ الكويت

لدولة الكويت تاريخٌ طويل يعود لأكثر من أربعمئة سنةٍ في عام 1613 للميلاد عندما وفد إليها المهاجرون من منطقة نجدٍ واستوطنها آل صباح وآل العتوب مدركين الأهمية المكانية والاقتصادية للمنطقة،  يعدّ الشيخ مبارك الصباح هو المؤسس الحقيقي والفعلي للدولة خلال المدة من 1896 وحتى 1975 وتوالى من بعده الحكّام بحيث منذ عام 1716 بلغ عدد الحكّام خمسة عشر حاكماً، ذكرت بعض كتب التاريخ أن آل العتوب استوطنوا الكويت عام 1761م بعد أن كانت تحت حكم بني خالد، وأيضاً ورد في المادة الرابعة من الدستور الكويتي أن جميع الحكّام اللذين أتوا من بعد مبارك الصباح المؤسس هم أبناؤه وذريته.

بعد أن سكنت القبائل في المنطقة تحولت إلى مجتمعٍ ذو كيانٍ سياسيّ مستقرٍ ومزدهر، وقد بدأت نشاطات الكويتيين في البر والبحر بصيد الأسماك واللؤلؤ وغيرها، وبعد أن ازداد عددهم ظهرت الحاجة إلى مَن يتولّى أمر حمايتهم وتأمين احتياجاتهم فعهدوا إلى رجلٍ من آل صباح بالرئاسة وكان الحكم من بعدهم يتوارثه الأرشد الأكبر منهم.

الكويت والدولة العثمانية

حاولت الكويت بكلّ ما لديها مقاومة محاولات الدولة العثمانية باحتلالها وفرض التبعية وكانت الدولة العثمانية آنذاك تسيطر على معظم المشرق العربي، مع استمرار الكويت بدعم العلاقة الإسلامية العامة لدولة الخلافة بحيث لا يترتب عليه الولاء للدولة العثمانية في العراق (البصرة) أو غيرها، ولقد اعتمدت الكويت على نفسها فقط في صدّ هجمات القبائل ورفضت طلب الدولة العثمانية بتسليم الثائرين اللذين لجأوا إليها وعلى الخلاف من ذلك فقد رحّبت بالرغبة البريطانية بالانتقال إليها وقامت برفض مخطط أن يمرّ خط برلين في أراضيها بالرغم من الضغط الألماني .

وبقي حكم دولة الكويت منذ نشأتها بيد أسرة الصباح التي كانت بناءً على طلب الأهالي فيها دون وجود أية ضغوطاتٍ من أيّ جهةٍ.