المبتدأ والخبر في اللغة العربية تزخر اللغة العربية بالكثير من القواعد التي تنظم طريقة نطق الكلمات ولفظها وما يتعلق بحركاتها الإعرابية، وهذا أيضاً يؤثر كثيراً على معانيها، ومن أهم قواعد اللغة العربية ما يتعلق بالمبتدأ والخبر، حيث نلاحظ كثيراً عند البدء بإعراب العديد من الجمل أنها تتكون من المبتدأ والخبر، ولهما قواعد خاصة بهما، وفي هذا المقال سنذكر الكثير من القواعد التي تختص بهما، بالإضافة إلى ذكر معلومات عن المبتدأ والخبر. معلومات عن المبتدأ يعتبر أحد عناصر الجملة الإسمية، وهو عنصر أساسي فيها، وهو مرفوع دائماً. يعتبر الاسم الذي يوضع في الجملة كي يخبر عنه بالخبر، أي يُسند الخبر إليه. مثال على جملة تتكون منه: العلمُ نافعُ، إذ أن كلمة العلم هنا مبتدأ تم الإخبار عنه بكلمة نافع له أشكال عديد في الجملة، أولها أنه يأتي اسماً ظاهراً، كما في جملة : محمد مخلص، حيث أن محمد هنا جاء مبتدأ، ومخلص خبر المبتدأ، وكلاهما مرفوع، ومحمد هنا اسم ظاهر. يأتي أحياناً في الجملة على شكل ضمير، كأن نقول مثلاً: أنت متميز: حيث أن الضمير أنت مبتدأ مرفوع. يكون مجرداً من العوامل اللفظية، أي أن الجملة لا تحتوي على أي كلمة تعمل فيه لأنه في الأصل مرفوع بالابتداء. من الممكن أن يأتي في الجملة على شكل جملة، أي مصدر مؤول، ومثال على هذا جملة: أن تدرسوا أفضل لكم، حيث أن تأويل الجملة هو: دراستكم أفضل لكم. معلومات عن الخبر يعتبر أحد عناصر الجملة الإسمية، وهو مرفوع دائماً ويأتي في الجملة للإخبار عن المبتدأ. يتمم معنى الجملة لتصبح مكتملة، ويطلق عليه اسم المسند، لأنه أُسند إلى المبتدأ. يكون مرفوعاً بإحدى علامات الرفع وهي الضمة أو تنوين الضم أو الألف أو الواو، وغيرها، وذلك بحسب ما جاء عليه. من الأمثلة عليه: محمد سريعٌ: هنا علامة الرفع تنوين الضم، أما في جملة: كاتبان عظيمان، فعلامة الرفع هما الألف، أما في جملة: معلمون مخلصون، فإن علامة الرفع هنا هي الواو، أما في جملة هذا معلمان، فإن علامة الرفع هنا هي الألف، وينطبق هذا أيضاً على المبتدأ وليس فقط على الخبر، وهكذا. يمكن أن يأتي في الجملة بأشكال عديدة مثل: اسم مفرد مثل جملة: الولدُ مؤدبٌ، حيث أن مؤدبٌ هنا اسم مفرد وهي خبر. يمكن أن يأتي أيضاً على شكل ظرف كأن نقول: القلم فوق الطاولة، فكلمة فوق هي ظرف، وإعراب الخبر هما يكون: شبه جملة في محل رفع الخبر. يمكن أن يأتي على شكل جار ومجرور كأن نقول: الجائزة للفائز، وشبه الجملة هنا في محل رفع الخبر. يمكن أن يأتي جملة اسمية أو جملة فعلية.

معلومات عن المبتدأ والخبر

معلومات عن المبتدأ والخبر

بواسطة: - آخر تحديث: 28 يناير، 2018

المبتدأ والخبر في اللغة العربية

تزخر اللغة العربية بالكثير من القواعد التي تنظم طريقة نطق الكلمات ولفظها وما يتعلق بحركاتها الإعرابية، وهذا أيضاً يؤثر كثيراً على معانيها، ومن أهم قواعد اللغة العربية ما يتعلق بالمبتدأ والخبر، حيث نلاحظ كثيراً عند البدء بإعراب العديد من الجمل أنها تتكون من المبتدأ والخبر، ولهما قواعد خاصة بهما، وفي هذا المقال سنذكر الكثير من القواعد التي تختص بهما، بالإضافة إلى ذكر معلومات عن المبتدأ والخبر.

معلومات عن المبتدأ

  • يعتبر أحد عناصر الجملة الإسمية، وهو عنصر أساسي فيها، وهو مرفوع دائماً.
  • يعتبر الاسم الذي يوضع في الجملة كي يخبر عنه بالخبر، أي يُسند الخبر إليه.
  • مثال على جملة تتكون منه: العلمُ نافعُ، إذ أن كلمة العلم هنا مبتدأ تم الإخبار عنه بكلمة نافع
  • له أشكال عديد في الجملة، أولها أنه يأتي اسماً ظاهراً، كما في جملة : محمد مخلص، حيث أن محمد هنا جاء مبتدأ، ومخلص خبر المبتدأ، وكلاهما مرفوع، ومحمد هنا اسم ظاهر.
  • يأتي أحياناً في الجملة على شكل ضمير، كأن نقول مثلاً: أنت متميز: حيث أن الضمير أنت مبتدأ مرفوع.
  • يكون مجرداً من العوامل اللفظية، أي أن الجملة لا تحتوي على أي كلمة تعمل فيه لأنه في الأصل مرفوع بالابتداء.
  • من الممكن أن يأتي في الجملة على شكل جملة، أي مصدر مؤول، ومثال على هذا جملة: أن تدرسوا أفضل لكم، حيث أن تأويل الجملة هو: دراستكم أفضل لكم.

معلومات عن الخبر

  • يعتبر أحد عناصر الجملة الإسمية، وهو مرفوع دائماً ويأتي في الجملة للإخبار عن المبتدأ.
  • يتمم معنى الجملة لتصبح مكتملة، ويطلق عليه اسم المسند، لأنه أُسند إلى المبتدأ.
  • يكون مرفوعاً بإحدى علامات الرفع وهي الضمة أو تنوين الضم أو الألف أو الواو، وغيرها، وذلك بحسب ما جاء عليه.
  • من الأمثلة عليه: محمد سريعٌ: هنا علامة الرفع تنوين الضم، أما في جملة: كاتبان عظيمان، فعلامة الرفع هما الألف، أما في جملة: معلمون مخلصون، فإن علامة الرفع هنا هي الواو، أما في جملة هذا معلمان، فإن علامة الرفع هنا هي الألف، وينطبق هذا أيضاً على المبتدأ وليس فقط على الخبر، وهكذا.
  • يمكن أن يأتي في الجملة بأشكال عديدة مثل: اسم مفرد مثل جملة: الولدُ مؤدبٌ، حيث أن مؤدبٌ هنا اسم مفرد وهي خبر.
  • يمكن أن يأتي أيضاً على شكل ظرف كأن نقول: القلم فوق الطاولة، فكلمة فوق هي ظرف، وإعراب الخبر هما يكون: شبه جملة في محل رفع الخبر.
  • يمكن أن يأتي على شكل جار ومجرور كأن نقول: الجائزة للفائز، وشبه الجملة هنا في محل رفع الخبر.
  • يمكن أن يأتي جملة اسمية أو جملة فعلية.