البحث عن مواضيع

ولد اللاعب راداميل فالكاو غارسيا زاراتي في تاريخ 10 فبراير عام 1986م في مدينة سانتا مارتا الكولمبية، بدأ الكولمبي فالكاو مشواره الكروي مع فريق يسمى لانسروس بوياكا 619 الكولمبي التي صادف في عام 1999م، كما ظهرت قدرات اللاعب ومواهبه وقوته في اللعب والهجوم وقدرته التهديفية العالية بوقت قليل نسبياً (سريع)، ومن ثم بعد ذلك إنتقل اللاعب راداميل فالكاو إلى فريق يدعى ريفر بليت الأرجنتيني الذي تلقى من خلاله شهرة كبيرة كما واصل معه التألق، وحصل معه على لقب الدوري. سيرة راداميل فالكاو ومواصلته للشهرة والتطور إنتقل اللاعب فالكاو إلى بورتو البرتغالي بعد توقيعه مع الفريق بعقد قيمته 5 مليون و 500 يورو، وكان له دوراً فعالياً وأساساً في قيادة الفريق للحصول على لقب الدوري الأوروبي للعام 2011-2012م بتسجيله هدف الفوز بمرمى سبورتينيغ براغا البرتغالي وإحتلاله صداره الهدافين للبطولة. ثم إنتقل اللاعب راداميل فالكو إلى فريق أتلتيكو مدريد الإسباني بتوقيع عقد معهم بمقدار 40 مليون يورو، ونجح اللاعب فالكاو الشجاع في تسجيل 17 هدفاً بالدوري الأوروبي للقدرة على تخطي رقم يورغن كلينسمان القياسي لعدد الأهداف المسجلة في موسم واحد فقط بالحصول على عدد كبير من الأهداف وهو 15 هدفاً برصيده. أصبح أول لاعب في تاريخ السوبر الأوروبي بأكمله يسجل هاتريك في عام 1998م، وكان ذلك في مرمى تشيلسي في نهائي كأس السوبر الأوروبي للعام 2012_2013م. بعد النجاح الواضح والباهر الذي حققه اللاعب راداميل فالكاو مع فريق أتلتيكو مدريد كانت عيون فالكاو ترصد النمر الكولومبي حتى أتمت صفقة إنتقاله بتوقيع عقد قيميته 60 مليون يورو. يلقب اللاعب راداميل بالنمر وملك الدوري الأوروبي، وذلك للإنجازات الواضحة والباهرة التي حققها اللاعب خلال لعبه في الأندية الأوروبية، حيث إعتبره العديد من الخبراء واحداً من أفضل المهاجمين في العالم. بعد ذلك أعلنت بلدية مدينة سانتا مارتا الكولومية بأنها ستخلد إسم نجم كرة القدم الكولومبي الدولي راداميل فالكاو جارسيا بوضع تمثال في الأستاد التي يشيد لإستضافة دورة الألعاب البوليفية المقررة، وقال كارلوس كايسيدو عمدة المدينة أن اللاعب المتألق والخطير راداميل فالكاو يستحق هذا التقدير الكبير التي توجه له، ولأنه أدخل السعادة على البلاد ولمدينة سانتا مارتا مسقط رأسه مليون يورو. أما على صعيد المنتخب، فقد لعب راداميل أول مباراة دولية له في عام 2007م، وكان يبلغ من العمر 21 عاماً ضد مونتينجرو، وسجل يومها هدف فوز بلاده، كما سجل في تصفيات كأس العالم الأخيرة 9 أهداف قاد من خلالها بلاده للتأهل. تعرض راداميل فالكاو لإصابة في القطع في الرباط الصليبي في مطلع عام 2014م، وذلك أثناء تمثيله لموناكو فب بطولة كأس فرنسا، وهي اللإصابة التي هددت مشاركته في مونديال البرازيل. المراجع:   1     2

معلومات عن اللاعب راداميل فالكاو

معلومات عن اللاعب راداميل فالكاو
بواسطة: - آخر تحديث: 20 مارس، 2017

ولد اللاعب راداميل فالكاو غارسيا زاراتي في تاريخ 10 فبراير عام 1986م في مدينة سانتا مارتا الكولمبية، بدأ الكولمبي فالكاو مشواره الكروي مع فريق يسمى لانسروس بوياكا 619 الكولمبي التي صادف في عام 1999م، كما ظهرت قدرات اللاعب ومواهبه وقوته في اللعب والهجوم وقدرته التهديفية العالية بوقت قليل نسبياً (سريع)، ومن ثم بعد ذلك إنتقل اللاعب راداميل فالكاو إلى فريق يدعى ريفر بليت الأرجنتيني الذي تلقى من خلاله شهرة كبيرة كما واصل معه التألق، وحصل معه على لقب الدوري.

سيرة راداميل فالكاو ومواصلته للشهرة والتطور

  • إنتقل اللاعب فالكاو إلى بورتو البرتغالي بعد توقيعه مع الفريق بعقد قيمته 5 مليون و 500 يورو، وكان له دوراً فعالياً وأساساً في قيادة الفريق للحصول على لقب الدوري الأوروبي للعام 2011-2012م بتسجيله هدف الفوز بمرمى سبورتينيغ براغا البرتغالي وإحتلاله صداره الهدافين للبطولة.
  • ثم إنتقل اللاعب راداميل فالكو إلى فريق أتلتيكو مدريد الإسباني بتوقيع عقد معهم بمقدار 40 مليون يورو، ونجح اللاعب فالكاو الشجاع في تسجيل 17 هدفاً بالدوري الأوروبي للقدرة على تخطي رقم يورغن كلينسمان القياسي لعدد الأهداف المسجلة في موسم واحد فقط بالحصول على عدد كبير من الأهداف وهو 15 هدفاً برصيده.
  • أصبح أول لاعب في تاريخ السوبر الأوروبي بأكمله يسجل هاتريك في عام 1998م، وكان ذلك في مرمى تشيلسي في نهائي كأس السوبر الأوروبي للعام 2012_2013م.
  • بعد النجاح الواضح والباهر الذي حققه اللاعب راداميل فالكاو مع فريق أتلتيكو مدريد كانت عيون فالكاو ترصد النمر الكولومبي حتى أتمت صفقة إنتقاله بتوقيع عقد قيميته 60 مليون يورو.
  • يلقب اللاعب راداميل بالنمر وملك الدوري الأوروبي، وذلك للإنجازات الواضحة والباهرة التي حققها اللاعب خلال لعبه في الأندية الأوروبية، حيث إعتبره العديد من الخبراء واحداً من أفضل المهاجمين في العالم.
  • بعد ذلك أعلنت بلدية مدينة سانتا مارتا الكولومية بأنها ستخلد إسم نجم كرة القدم الكولومبي الدولي راداميل فالكاو جارسيا بوضع تمثال في الأستاد التي يشيد لإستضافة دورة الألعاب البوليفية المقررة، وقال كارلوس كايسيدو عمدة المدينة أن اللاعب المتألق والخطير راداميل فالكاو يستحق هذا التقدير الكبير التي توجه له، ولأنه أدخل السعادة على البلاد ولمدينة سانتا مارتا مسقط رأسه مليون يورو.
  • أما على صعيد المنتخب، فقد لعب راداميل أول مباراة دولية له في عام 2007م، وكان يبلغ من العمر 21 عاماً ضد مونتينجرو، وسجل يومها هدف فوز بلاده، كما سجل في تصفيات كأس العالم الأخيرة 9 أهداف قاد من خلالها بلاده للتأهل.
  • تعرض راداميل فالكاو لإصابة في القطع في الرباط الصليبي في مطلع عام 2014م، وذلك أثناء تمثيله لموناكو فب بطولة كأس فرنسا، وهي اللإصابة التي هددت مشاركته في مونديال البرازيل.

المراجع:   1     2