القمر الأزرق يُطلق مصطلح القمر الأزرق أو البدر الأزرق على القمر الذي يكتمل في قسمي العام، قد يكتمل القمر ثلاث مرات في موسم فيه أربع اكتمالات للقمر، من المعتاد، وفي الوقت الحاضر شهد سكان الكرة الأرضية رؤية قمرين مكتملين خلال شهر واحد من التقويم الميلادي، أي أن القمر أصبح بدراً مرتين في نفس الشهر الميلادي، وتعرف هذه الحالة باسم القمر الأزرق أو البدر الأزرق، وفي هذا المقال سنذكر عدة معلومات عن القمر الأزرق. معلومات عن القمر الأزرق يعتبر مصطلح القمر الأزرق مجرد اصطلاح، لكن في الحقيقة فإن القمر لا يكون باللون الأزرق، فهو يبدو باللون المعروف والشكل المعروف له، ويظهر كما يظهر في أي وقت من العام، والميزة الوحيدة هي أنه يظهر مرتين في نفس الشهر. هذه التسمية المجازية للقمر تم اقتباسها من عبارة إنجليزية وهي: "Once in a Blue Moon "، وهذا يقابل باللغة العربية المعنى التالي: "نادراً ما يحصل". تحدث هذه الظاهرة مرة واحدة فقط كل عامين أو كل ثلاثة أعوام، ولا تحدث في كل عام، وهي من الظواهر الفلكية التي أصبح يُعلن عنها لكونها من الظواهر الجميلة. التفسير العلمي لظاهرة القمر الأزرق أن الفارق بين القمر المكتمل "البدر"، والقمر المكتمل الذي يليه، أي الفرق بين بدر وبدر يبلغ ما يقارب 29.53 يوماً، أي يتجمع في التقويم بدر إضافي واحد كل مدة تبلغ 2.7154 عاماً. يوجد حالات نادرة جداً يحدث فيها اكتمال القمر ثلاث مرات خلال شهر ميلادي واحد، وتتكرر هذه الحالة بمرور سنوات كثيرة، وآخر مرة حدثت فيها هذه الظاهرة النادرة هي قبل ما يقارب 152 عاماً. يرتبط هذا القمر بالعديد من القصص والحكايات الأسطورية. أعوام شهدت ظاهرة القمر الأزرق كما أسلفنا فإن هذه الظاهرة لا تحدث كل عام، وهناك قمر أزرق شهده سكان الكرة الأرضية كان في شهر آب من عام 2012 م،  وآخر شهده سكان الكرة الأرضية في شهر أيار من عام 2016 م يوجد ما يعرف بالقمر الأزرق الدموي العملاق، وهو القمر المعروف بكبر حجمه، حيث تصادف أن جاءت ظاهرة القمر الدموي مع القمر الأزرق، وقد شهدت هذه الظاهرة أيضاً خسوفاً، وكانت في أواخر أيام كانون الثاني من عام 2018 م، وهذا يعني ثلاثة أحداث فلكية في الوقت نفس وهي: قمر أزرق وقمر عملاق وخسوف للقمر، وقد ترقب الفلكيون والناس هذه الظاهرة بالكثير من الفضول والشغف والفرح، لأنها تعتبر من الحالات النادرة.

معلومات عن القمر الأزرق

معلومات عن القمر الأزرق

بواسطة: - آخر تحديث: 8 مارس، 2018

القمر الأزرق

يُطلق مصطلح القمر الأزرق أو البدر الأزرق على القمر الذي يكتمل في قسمي العام، قد يكتمل القمر ثلاث مرات في موسم فيه أربع اكتمالات للقمر، من المعتاد، وفي الوقت الحاضر شهد سكان الكرة الأرضية رؤية قمرين مكتملين خلال شهر واحد من التقويم الميلادي، أي أن القمر أصبح بدراً مرتين في نفس الشهر الميلادي، وتعرف هذه الحالة باسم القمر الأزرق أو البدر الأزرق، وفي هذا المقال سنذكر عدة معلومات عن القمر الأزرق.

معلومات عن القمر الأزرق

  • يعتبر مصطلح القمر الأزرق مجرد اصطلاح، لكن في الحقيقة فإن القمر لا يكون باللون الأزرق، فهو يبدو باللون المعروف والشكل المعروف له، ويظهر كما يظهر في أي وقت من العام، والميزة الوحيدة هي أنه يظهر مرتين في نفس الشهر.
  • هذه التسمية المجازية للقمر تم اقتباسها من عبارة إنجليزية وهي: “Once in a Blue Moon “، وهذا يقابل باللغة العربية المعنى التالي: “نادراً ما يحصل”.
  • تحدث هذه الظاهرة مرة واحدة فقط كل عامين أو كل ثلاثة أعوام، ولا تحدث في كل عام، وهي من الظواهر الفلكية التي أصبح يُعلن عنها لكونها من الظواهر الجميلة.
  • التفسير العلمي لظاهرة القمر الأزرق أن الفارق بين القمر المكتمل “البدر”، والقمر المكتمل الذي يليه، أي الفرق بين بدر وبدر يبلغ ما يقارب 29.53 يوماً، أي يتجمع في التقويم بدر إضافي واحد كل مدة تبلغ 2.7154 عاماً.
  • يوجد حالات نادرة جداً يحدث فيها اكتمال القمر ثلاث مرات خلال شهر ميلادي واحد، وتتكرر هذه الحالة بمرور سنوات كثيرة، وآخر مرة حدثت فيها هذه الظاهرة النادرة هي قبل ما يقارب 152 عاماً.
  • يرتبط هذا القمر بالعديد من القصص والحكايات الأسطورية.

أعوام شهدت ظاهرة القمر الأزرق

  • كما أسلفنا فإن هذه الظاهرة لا تحدث كل عام، وهناك قمر أزرق شهده سكان الكرة الأرضية كان في شهر آب من عام 2012 م،  وآخر شهده سكان الكرة الأرضية في شهر أيار من عام 2016 م
  • يوجد ما يعرف بالقمر الأزرق الدموي العملاق، وهو القمر المعروف بكبر حجمه، حيث تصادف أن جاءت ظاهرة القمر الدموي مع القمر الأزرق، وقد شهدت هذه الظاهرة أيضاً خسوفاً، وكانت في أواخر أيام كانون الثاني من عام 2018 م، وهذا يعني ثلاثة أحداث فلكية في الوقت نفس وهي: قمر أزرق وقمر عملاق وخسوف للقمر، وقد ترقب الفلكيون والناس هذه الظاهرة بالكثير من الفضول والشغف والفرح، لأنها تعتبر من الحالات النادرة.