الفهد الأسود يعرف أيضاً بإسم النمر الأسود،  أسود ليوبارد، أسود جاكوار،  ينتمي لأسرة كبار القطط، وهو من الحيوانات الثدية،  موطنه الأصلي  آسيا،  وأفريقيا،  والأمريكتين، يوجد 31 نوعاً من الفهد الأسود من الحيوانات المعرضة  للخطر والإنقراض، يستوطن الغابات والمستنقعات والمراعي، تبلغ سرعته نحو 114 كيلومترا في الساعة 71 ميلا في الساعة، يتصف بالغموض، يحب العزلة والإنطواء ويجيد التمويه والتخفي، يتميز بالقوة والشراسة، ويعتبر من أقوى المتسلقين، تهابه الكثير من الحيوانات المفترسة، ونجد أن الأسد الملقب بملك الغابة يتحاشى الدخول معه في عراك مواجهته وجها ً لوجه. الفهد الأسود سنقوم بتقديم أهم و أبرز المعلومات عن الفهد الأسود :- بيئته يعيش الفهد في ثلاث قارات في العالم، والجدير بالذكر أنه يوجد  31 سلالة مختلفة من النمور تتواجد في وجنوب الصحراء الأفريقية وآسيا. يعتبر العنصر الوحيد القابل للتكيف من الحيوانات الموجودة في مجموعات من بيئات مختلفة. يبلغ متوسط عمر النمر الأسود نحو 12 – 15 عاماً. السلوك وأسلوب الحياة الفهد الأسود حيوان رشيق و ذكي، ونادرا ما يرى في البرية. هادئ جدا. يستطيع التخفي في الغابات ويساعده ذلك الفرو البني الداكن مما يجعله غير مرئي في ظلام الليل. النمر الأسود هو حيوان ينشط عمله في الليل، وينام في النهار، مُتَّخِذ الأشجار العالية مكاناً لنومه و لاستراحته بعيد عن مخاطر الغابة. الفهد الأسود حيوان قوي ويخشاه الكثير من الحيوانات لعدوانيته الكبيرة، ويستطيع مقاتلة التماسيح في مكانها بالمستنقعات. استخدمه الملوك قديماً في القصور لهيبته. يعيش في أدغال افريقيا كثيفة الاشجار ويسكن أعالي الاشجار للتربص بفريسته. معرض للإنقراض بسبب الصيد الجائر من قبل الصيادين، ومن أجل الحصول على فراءه الناعم والباهض الثمن، بسبب فقدانه لموطنه الطبيعي في أنحاء كثيرة من العالم. غذائه هو حيوان آكل للحوم الحيوانية ويعتبر الأكثر رعبا وقوة في جميع أنحاء البيئة الطبيعية. يلجأ إلى الصيد في ظلام الليل، حيث  يساعده  على ذلك فراءه الداكن، مما يجعله متخفياً،  لا أحد يستطيع رؤيته في الغابة. يتغذى النمر الأسود على الحيوانات العاشبة،  وتؤلف الجزء الأكبر من نظامه الغذائي، ومن الحيوانات التي يعتمد عليها في غذائه، وهي من الحيوانات العاشبة ذات الحجم المتوسط، إلى الكبير، مثل:  الغزلان، الخنازير، الخنزير البري، التابير والظبي جنبا إلى جنب مع أصغر الأنواع  الطيور والأرانب. التكاثر ودورات الحياة تلد أنثى الفهد ما بين 2 و 4 أشبال، حيث تستمر فترة الحمل حوالي 3 أشهر. تولد الأشبال ولاتستطيع الرؤية إلا بعد أسبوعين من العمر، مما يجعل منهم صيداً سهلاً  من قبل الحيوانات المفترسة، خاصة عندما تغادرهمم أمهاتهم بحثا عن الطعام. المراجع:            1       

معلومات عن الفهد الأسود

معلومات عن الفهد الأسود

بواسطة: - آخر تحديث: 29 مارس، 2017

تصفح أيضاً

الفهد الأسود يعرف أيضاً بإسم النمر الأسود،  أسود ليوبارد، أسود جاكوار،  ينتمي لأسرة كبار القطط، وهو من الحيوانات الثدية،  موطنه الأصلي  آسيا،  وأفريقيا،  والأمريكتين، يوجد 31 نوعاً من الفهد الأسود من الحيوانات المعرضة  للخطر والإنقراض، يستوطن الغابات والمستنقعات والمراعي، تبلغ سرعته نحو 114 كيلومترا في الساعة 71 ميلا في الساعة، يتصف بالغموض، يحب العزلة والإنطواء ويجيد التمويه والتخفي، يتميز بالقوة والشراسة، ويعتبر من أقوى المتسلقين، تهابه الكثير من الحيوانات المفترسة، ونجد أن الأسد الملقب بملك الغابة يتحاشى الدخول معه في عراك مواجهته وجها ً لوجه.

الفهد الأسود

سنقوم بتقديم أهم و أبرز المعلومات عن الفهد الأسود :-

بيئته

  • يعيش الفهد في ثلاث قارات في العالم، والجدير بالذكر أنه يوجد  31 سلالة مختلفة من النمور تتواجد في وجنوب الصحراء الأفريقية وآسيا.
  • يعتبر العنصر الوحيد القابل للتكيف من الحيوانات الموجودة في مجموعات من بيئات مختلفة.
  • يبلغ متوسط عمر النمر الأسود نحو 12 – 15 عاماً.

السلوك وأسلوب الحياة

  • الفهد الأسود حيوان رشيق و ذكي، ونادرا ما يرى في البرية.
  • هادئ جدا.
  • يستطيع التخفي في الغابات ويساعده ذلك الفرو البني الداكن مما يجعله غير مرئي في ظلام الليل.
  • النمر الأسود هو حيوان ينشط عمله في الليل، وينام في النهار، مُتَّخِذ الأشجار العالية مكاناً لنومه و لاستراحته بعيد عن مخاطر الغابة.
  • الفهد الأسود حيوان قوي ويخشاه الكثير من الحيوانات لعدوانيته الكبيرة، ويستطيع مقاتلة التماسيح في مكانها بالمستنقعات.
  • استخدمه الملوك قديماً في القصور لهيبته.
  • يعيش في أدغال افريقيا كثيفة الاشجار ويسكن أعالي الاشجار للتربص بفريسته.
  • معرض للإنقراض بسبب الصيد الجائر من قبل الصيادين، ومن أجل الحصول على فراءه الناعم والباهض الثمن، بسبب فقدانه لموطنه الطبيعي في أنحاء كثيرة من العالم.

غذائه

  • هو حيوان آكل للحوم الحيوانية ويعتبر الأكثر رعبا وقوة في جميع أنحاء البيئة الطبيعية.
  • يلجأ إلى الصيد في ظلام الليل، حيث  يساعده  على ذلك فراءه الداكن، مما يجعله متخفياً،  لا أحد يستطيع رؤيته في الغابة.
  • يتغذى النمر الأسود على الحيوانات العاشبة،  وتؤلف الجزء الأكبر من نظامه الغذائي، ومن الحيوانات التي يعتمد عليها في غذائه، وهي من الحيوانات العاشبة ذات الحجم المتوسط، إلى الكبير، مثل:  الغزلان، الخنازير، الخنزير البري، التابير والظبي جنبا إلى جنب مع أصغر الأنواع  الطيور والأرانب.

التكاثر ودورات الحياة

  • تلد أنثى الفهد ما بين 2 و 4 أشبال، حيث تستمر فترة الحمل حوالي 3 أشهر.
  • تولد الأشبال ولاتستطيع الرؤية إلا بعد أسبوعين من العمر، مما يجعل منهم صيداً سهلاً  من قبل الحيوانات المفترسة، خاصة عندما تغادرهمم أمهاتهم بحثا عن الطعام.

المراجع:            1