الفراشة Biston Betularia أو بيستون بيتولاريا أو كما يطلق عليها العث الفلفلي هي أحد أنواع الفراشات التي تنتشر في مناطق واسعة في العالم ابتداءً من قارة آسيا مروراً بأوروبا و انتهاءً بأميركا الشمالية، و الجدير بالذكر بأنَّ هذا النوع من الفراش لا يتواجد في المناطق الغربية من آسيا إنما ينتشر بشكل كثيف في دول شرق آسيا. صفات Biston Betularia تتشابه جميع أصناف العث الفلفلي من حيث الشكل في مختلف المناطق إلا أنَّها تتفاوت بدرجة الألوان.  يتدرج لونها الأساسي من الأبيض إلى الأسود، و دائما ما تكون مرقطة باللون المعاكس للونها الأساسي. بالنسبة لأبعادها فيتراوح طولها ما بين 4.5-6.5 سنتيمتر، و غالبا ما يكون جسمها دقيق و ممتد بشكل طولي. أما أجنحتها فهي عريضة من جهة الجسم و شبه مدببة على الأطراف بشكل تدرجي. دورة حياة Biston Betularia إنَّ الأطوار التي تمر فيها فراشة العث الفلفلي متشابه في جميع المناطق،  إنما يكمن الاختلاف في تكرار دورة الحياة خلال سنة واحدة. فعلى سبيل المثال في معظم دول أوروبا تتكاثر هذه الفراشات مرة خلال السنة الواحدة. أما في أمريكا الشمالية فإنها تتكاثر مرتين خلال السنة الواحدة. أطوار Biston Betularia تضع أنثى العث الفلفلي ما يقارب 2000 بويضة ذات لون أخضر فاتح و شكل بيضاوي و بطول يبلغ 1 مل متر داخل شقوق لحاء الشجر. بعد أن تفقس البويضات تخرج منها اليرقات التي تتحول لديدان ذات ألوان متفاوتة ما بين الأخضر و البني، و ذلك من أجل التمويه و التخفي. مع حلول فصل الشتاء تدخل الديدان إلى التربة و تمر في مرحلة سبات حتى حلول الربيع و تخرج من شرانقها في أيار تقريباً لتصبح فراشات مكتمل تماما. غالبا ما تخرج الذكور من الشرانق قبل الإناث. التزاوج لدى Biston Betularia إن معظم نشاط العث الفلفلي خلال الليل حيث تقوم الذكور بالبحث عن الإناث في كل ليلة من أجل التزاوج. يستدل الذكور على الإناث من خلال الفرمونات ( الروائح ) التي تطلقها الإناث، حيث تقوم الذكور بتتبع هذه الروائح بحسب تركيزها بالهواء إلى أن تصل إلى مصدرها. بعد التزاوج يبقى الذكر إلى جانب الأنثى و يقوم بحمايتها من الذكور الأخرى حتى بعد أن تضع البويضات، و يعتقد العلماء أنَّ السبب وراء ذلك هو إثبات الأبوة. المراجع: 1

معلومات عن الفراشة Biston Betularia

معلومات عن الفراشة Biston Betularia

بواسطة: - آخر تحديث: 20 يوليو، 2017

الفراشة Biston Betularia أو بيستون بيتولاريا أو كما يطلق عليها العث الفلفلي هي أحد أنواع الفراشات التي تنتشر في مناطق واسعة في العالم ابتداءً من قارة آسيا مروراً بأوروبا و انتهاءً بأميركا الشمالية، و الجدير بالذكر بأنَّ هذا النوع من الفراش لا يتواجد في المناطق الغربية من آسيا إنما ينتشر بشكل كثيف في دول شرق آسيا.

صفات Biston Betularia

  • تتشابه جميع أصناف العث الفلفلي من حيث الشكل في مختلف المناطق إلا أنَّها تتفاوت بدرجة الألوان.
  •  يتدرج لونها الأساسي من الأبيض إلى الأسود، و دائما ما تكون مرقطة باللون المعاكس للونها الأساسي.
  • بالنسبة لأبعادها فيتراوح طولها ما بين 4.5-6.5 سنتيمتر، و غالبا ما يكون جسمها دقيق و ممتد بشكل طولي.
  • أما أجنحتها فهي عريضة من جهة الجسم و شبه مدببة على الأطراف بشكل تدرجي.

دورة حياة Biston Betularia

  • إنَّ الأطوار التي تمر فيها فراشة العث الفلفلي متشابه في جميع المناطق،  إنما يكمن الاختلاف في تكرار دورة الحياة خلال سنة واحدة.
  • فعلى سبيل المثال في معظم دول أوروبا تتكاثر هذه الفراشات مرة خلال السنة الواحدة.
  • أما في أمريكا الشمالية فإنها تتكاثر مرتين خلال السنة الواحدة.

أطوار Biston Betularia

  • تضع أنثى العث الفلفلي ما يقارب 2000 بويضة ذات لون أخضر فاتح و شكل بيضاوي و بطول يبلغ 1 مل متر داخل شقوق لحاء الشجر.
  • بعد أن تفقس البويضات تخرج منها اليرقات التي تتحول لديدان ذات ألوان متفاوتة ما بين الأخضر و البني، و ذلك من أجل التمويه و التخفي.
  • مع حلول فصل الشتاء تدخل الديدان إلى التربة و تمر في مرحلة سبات حتى حلول الربيع و تخرج من شرانقها في أيار تقريباً لتصبح فراشات مكتمل تماما.
  • غالبا ما تخرج الذكور من الشرانق قبل الإناث.

التزاوج لدى Biston Betularia

  • إن معظم نشاط العث الفلفلي خلال الليل حيث تقوم الذكور بالبحث عن الإناث في كل ليلة من أجل التزاوج.
  • يستدل الذكور على الإناث من خلال الفرمونات ( الروائح ) التي تطلقها الإناث، حيث تقوم الذكور بتتبع هذه الروائح بحسب تركيزها بالهواء إلى أن تصل إلى مصدرها.
  • بعد التزاوج يبقى الذكر إلى جانب الأنثى و يقوم بحمايتها من الذكور الأخرى حتى بعد أن تضع البويضات، و يعتقد العلماء أنَّ السبب وراء ذلك هو إثبات الأبوة.

المراجع: 1