الدجاج الأسود الدجاج الأسود نوعٌ من أنواع الدجاج الداجنة إلا أنّه يمتاز بلونٍ أسود مميز نتيجة امتلاكه لجين وراثيٍّ سائدٍ وهو المسؤول عن زيادة التصبغ لدى هذا النوع من الدجاج والتصبغ ليس في الريش فقط وإنما يمتدّ إلى اكتساب الجلد واللحم والعظام للون الأسود أيضًا؛ لذا يُعتبر من أنواع الدجاج النادرة وقد اشتهرت إندونيسيا بهذا النوع من الدجاج والمعروف هناك باسم أيام سيماني؛ فأيام بحسب اللغة الباهاسية الإندونيسية تعني "الدجاج" وكلمة سيماني تعني الأسود وقد ظهر على جزيرة جاوة الإندونيسية قبل 800 سنة، كما أنه يُعرف باسم دجاج لامبورغيني، وسيكون محور المقال حول معلومات عن الدجاج الأسود. صفات الدجاج الأسود نعومة الريش حتى أنه يُطلق عليه اسم الدجاج الحريريّ. وزن الديك يتراوح ما بين 2 إلى 2.5 كيلو جرام أما الدجاجة من هذه السلالة تتراوح وزنها ما بين 1.5 إلى 2 كيلو جرام. حجم البيض أصغر من بيض دجاج العادي ويكون ذي لونٍ كريميٍّ أو ورديٍّ باهتٍ وبوزنٍ يبلغ 45 جرام. تبيض الدجاجة الواحدة في السنة ما بين 70 إلى 90 بيضة. رغم لون الجلد واللحم الأسود إلا أنه يمتاز بمذاقٍ لذيذٍ وشهيٍّ عند الطبخ. يمتلك خمسة أصابع في القدم الواحدة بعكس أنواع الدجاج الأخرى والتي تمتلك أربعة فقط في كل قدمٍ. شحمية الأذن ذات لونٍ أزرقٍ قاتمٍ ولا تحتوي على الريش. لا تفضل الدجاجات من هذه السلالة الرقود على البيض، لذا يُلجأ إلى التفقيس الإلكترونيّ. معلومات عن الدجاج الأسود ارتبط استخدامه في إندونيسيا للأغراض الروحية والدينية نظرًا لمظهره الغريب نتيجة السواد الكامل. اعتقاد الناس في إندونيسيا أنه جالبٌ للحظ وللثروة والمال وأن تناوله يعطي للفرد الخير والبركة. وجود هذا الدجاج في مكانٍ ما يحميه ويحمي الناس من الشر والآفات والأمراض الوبائية لذا يكثر ذبحه وتناوله في المناسبات والأعياد. طعام جيد وذو أثرٍ إيجابيٍّ على الصحة والوقاية من الأمراض كما أنه هامٌ لتغذية الحامل نظرًا لاحتوائه على نسبةٍ عاليةٍ من عنصر الحديد. انتقل الدجاج الأسود إلى أوروبا سنة 1998م على يد مربي الدواجن الهولنديّ جان ستيفرنك، ومن هولندا انتقل إلى ألمانيا والتشيك وسلوفاكيا. يعتبر الدجاج الأغلى في العالم إذ يبلغ ثمن الدجاجة الواحدة في الولايات المتحدة الأمريكية 2500 دولار أما ثمن البيضة فيصل إلى 199 دولار. يوجد نوع من الدجاج يحمل نفس الاسم لكن موطنه الأصليّ الصين ويُعرف باسم Silkie لكنه يختلف في المذاق ولون الريش عن الدجاج الأندونيسيّ رغم أن الصينيّ لون جلده ولحمه وأعضائه الداخلية سوداء أيضًا مما يجعل ثمنه مقاربًا لأسعار سلالات الدجاج العادية.

معلومات عن الدجاج الأسود

معلومات عن الدجاج الأسود

بواسطة: - آخر تحديث: 10 يناير، 2018

تصفح أيضاً

الدجاج الأسود

الدجاج الأسود نوعٌ من أنواع الدجاج الداجنة إلا أنّه يمتاز بلونٍ أسود مميز نتيجة امتلاكه لجين وراثيٍّ سائدٍ وهو المسؤول عن زيادة التصبغ لدى هذا النوع من الدجاج والتصبغ ليس في الريش فقط وإنما يمتدّ إلى اكتساب الجلد واللحم والعظام للون الأسود أيضًا؛ لذا يُعتبر من أنواع الدجاج النادرة وقد اشتهرت إندونيسيا بهذا النوع من الدجاج والمعروف هناك باسم أيام سيماني؛ فأيام بحسب اللغة الباهاسية الإندونيسية تعني “الدجاج” وكلمة سيماني تعني الأسود وقد ظهر على جزيرة جاوة الإندونيسية قبل 800 سنة، كما أنه يُعرف باسم دجاج لامبورغيني، وسيكون محور المقال حول معلومات عن الدجاج الأسود.

صفات الدجاج الأسود

  • نعومة الريش حتى أنه يُطلق عليه اسم الدجاج الحريريّ.
  • وزن الديك يتراوح ما بين 2 إلى 2.5 كيلو جرام أما الدجاجة من هذه السلالة تتراوح وزنها ما بين 1.5 إلى 2 كيلو جرام.
  • حجم البيض أصغر من بيض دجاج العادي ويكون ذي لونٍ كريميٍّ أو ورديٍّ باهتٍ وبوزنٍ يبلغ 45 جرام.
  • تبيض الدجاجة الواحدة في السنة ما بين 70 إلى 90 بيضة.
  • رغم لون الجلد واللحم الأسود إلا أنه يمتاز بمذاقٍ لذيذٍ وشهيٍّ عند الطبخ.
  • يمتلك خمسة أصابع في القدم الواحدة بعكس أنواع الدجاج الأخرى والتي تمتلك أربعة فقط في كل قدمٍ.
  • شحمية الأذن ذات لونٍ أزرقٍ قاتمٍ ولا تحتوي على الريش.
  • لا تفضل الدجاجات من هذه السلالة الرقود على البيض، لذا يُلجأ إلى التفقيس الإلكترونيّ.

معلومات عن الدجاج الأسود

  • ارتبط استخدامه في إندونيسيا للأغراض الروحية والدينية نظرًا لمظهره الغريب نتيجة السواد الكامل.
  • اعتقاد الناس في إندونيسيا أنه جالبٌ للحظ وللثروة والمال وأن تناوله يعطي للفرد الخير والبركة.
  • وجود هذا الدجاج في مكانٍ ما يحميه ويحمي الناس من الشر والآفات والأمراض الوبائية لذا يكثر ذبحه وتناوله في المناسبات والأعياد.
  • طعام جيد وذو أثرٍ إيجابيٍّ على الصحة والوقاية من الأمراض كما أنه هامٌ لتغذية الحامل نظرًا لاحتوائه على نسبةٍ عاليةٍ من عنصر الحديد.
  • انتقل الدجاج الأسود إلى أوروبا سنة 1998م على يد مربي الدواجن الهولنديّ جان ستيفرنك، ومن هولندا انتقل إلى ألمانيا والتشيك وسلوفاكيا.
  • يعتبر الدجاج الأغلى في العالم إذ يبلغ ثمن الدجاجة الواحدة في الولايات المتحدة الأمريكية 2500 دولار أما ثمن البيضة فيصل إلى 199 دولار.
  • يوجد نوع من الدجاج يحمل نفس الاسم لكن موطنه الأصليّ الصين ويُعرف باسم Silkie لكنه يختلف في المذاق ولون الريش عن الدجاج الأندونيسيّ رغم أن الصينيّ لون جلده ولحمه وأعضائه الداخلية سوداء أيضًا مما يجعل ثمنه مقاربًا لأسعار سلالات الدجاج العادية.