نبذة عن الحيوانات البرية هي عبارة عن مجموعة من الحيوانات التي تعيش في البراري بمفردها دون رعاية الإنسان، وهي عنصر وجزء مهم من الثروة الحيوانية يستحيل التخلي عنها لأي سبب كان. تعتمد في غذائها وسكنها على نفسها، وتُعتبر من أكثر الحيوانات عُرضة لخطر الصيد والافتراس والانقراض مقارنة بتلك التي تعيش برعاية الإنسان، وتُعتبر الأماكن البعيدة عن الإنسان هي البيئة المُناسبة لها، مثل الغابات، والمناطق الصحراوية، والمناطق النائية الخالية من السكان. وفي هذا المقال سوف نتطرق إلى الحديث بشكل موجز عن أهم المعلومات عن الحيوانات البرية. أهمية الحيوانات البرية هُناك العديد من الفوائد البيئية، والغذائية، والاقتصادية، والسياحية لوجود مثل هذه الحيوانات ، يُمكن بيانها على النحو التالي: تُساعد في الحفاظ على التوازن البيئي للعالم الحيواني. الاستفادة منها في الحصول على الألبان، والأجبان، واللحوم، بالإضافة إلى الجلود، والفراء، والعاج، والقرون. تُساهم في تحضير الأدوية والمراهم. مُسبب أساسي وراء زيادة نشاط مُمارسة رياضة الصيد. زيادة الدخل القومي، من خلال زيادة مساحة المحميّات الطبيعية، وبالتالي زيادة مُعدل السياحة. التكاثر عند الحيوانات البرية يتم التكاثر في هذه الأنواع من الحيوانات، عن طريق قيام الذكر بكل شيء لكي يجذب الأنثى، حيث أن كل نوع من ذكور هذه الحيوانات له طريقة خاصة فيه في جذب إناثه: الأسود: تعتمد على جمال شعرها وطوله. الفيلة: يقوم الذكر بإفراز سائل زيتي على خديه، حيث يمتاز هذا السائل برائحة نفاذّة تجذب الإناث. الطاووس: يعتمد على لون ريشه لجذب الإناث. الأيائل: يعتمد في جذب الإناث إما على قرونه الكبيرة والقوية واللامعة، أو على إصدار أصوات عالية. أنواع الحيوانات البرية يُمكن تصنيفها إلى ما يلي: الحيوانات المُفترسة: تُسمى بالحيوانات الوحشيّة.  تعيش في الغابات والبراري والصحاري، بعيداً عن الإنسان. تُسبب خطراً كبيراً للإنسان، حيث لا يستطيع للإنسان التعامل معها بصورة مُباشرة إلا إذا تم ترويضها. هي من آكلات اللحوم. تنتمي إلى مجموعة المُستهلكات الثانية، وذلك حسب طريقة غذائها، حيث أنها تتغذى على المُستهلكات الأولى والتي تتغذى بدورها على المُنتجات وهي النباتات. أهم أنواع الحيوانات البرية المُفترسة: الأسد أو ما يُعرف بملك الغابة، الثعلب، الذئب، الدب، الفهد، الضبع. يُمكن أن توجد في جميع قارات العالم، فهي توجد في المُناخات الصحراوية الساخنة، والمُناخات القطبية الباردة الجليدية، والغابات المُمطرة، وفي الوديان والمُحيطات والبُحيرات. تعتمد في صيد فرائسها على أساليب ذكية، مثل التمويه، أو التسلل بخفة بالقرب من الفريسة، أو الاعتماد على السرعة الكبيرة. الحيوانات الأليفة: هي من مجموعة المُستهلكات الأولى. ليست من آكلة اللحوم. تعيش في البرية، والصحاري، والغابات. لا تُشكل خطراً على الإنسان، حيث أنها تخاف منه بصورة كبيرة. يُمكن تربية وترويض بعض الأنواع منها من قبل الإنسان. أهم أنواع الحيوانات البرية الأليفة: الأرانب، الغزلان، الزرافة، الحمار الوحشي.

معلومات عن الحيوانات البرية

معلومات عن الحيوانات البرية

بواسطة: - آخر تحديث: 13 فبراير، 2018

تصفح أيضاً

نبذة عن الحيوانات البرية

هي عبارة عن مجموعة من الحيوانات التي تعيش في البراري بمفردها دون رعاية الإنسان، وهي عنصر وجزء مهم من الثروة الحيوانية يستحيل التخلي عنها لأي سبب كان. تعتمد في غذائها وسكنها على نفسها، وتُعتبر من أكثر الحيوانات عُرضة لخطر الصيد والافتراس والانقراض مقارنة بتلك التي تعيش برعاية الإنسان، وتُعتبر الأماكن البعيدة عن الإنسان هي البيئة المُناسبة لها، مثل الغابات، والمناطق الصحراوية، والمناطق النائية الخالية من السكان. وفي هذا المقال سوف نتطرق إلى الحديث بشكل موجز عن أهم المعلومات عن الحيوانات البرية.

أهمية الحيوانات البرية

هُناك العديد من الفوائد البيئية، والغذائية، والاقتصادية، والسياحية لوجود مثل هذه الحيوانات ، يُمكن بيانها على النحو التالي:

  • تُساعد في الحفاظ على التوازن البيئي للعالم الحيواني.
  • الاستفادة منها في الحصول على الألبان، والأجبان، واللحوم، بالإضافة إلى الجلود، والفراء، والعاج، والقرون.
  • تُساهم في تحضير الأدوية والمراهم.
  • مُسبب أساسي وراء زيادة نشاط مُمارسة رياضة الصيد.
  • زيادة الدخل القومي، من خلال زيادة مساحة المحميّات الطبيعية، وبالتالي زيادة مُعدل السياحة.

التكاثر عند الحيوانات البرية

يتم التكاثر في هذه الأنواع من الحيوانات، عن طريق قيام الذكر بكل شيء لكي يجذب الأنثى، حيث أن كل نوع من ذكور هذه الحيوانات له طريقة خاصة فيه في جذب إناثه:

  • الأسود: تعتمد على جمال شعرها وطوله.
  • الفيلة: يقوم الذكر بإفراز سائل زيتي على خديه، حيث يمتاز هذا السائل برائحة نفاذّة تجذب الإناث.
  • الطاووس: يعتمد على لون ريشه لجذب الإناث.
  • الأيائل: يعتمد في جذب الإناث إما على قرونه الكبيرة والقوية واللامعة، أو على إصدار أصوات عالية.

أنواع الحيوانات البرية

يُمكن تصنيفها إلى ما يلي:

  1. الحيوانات المُفترسة:
  • تُسمى بالحيوانات الوحشيّة.
  •  تعيش في الغابات والبراري والصحاري، بعيداً عن الإنسان.
  • تُسبب خطراً كبيراً للإنسان، حيث لا يستطيع للإنسان التعامل معها بصورة مُباشرة إلا إذا تم ترويضها.
  • هي من آكلات اللحوم.
  • تنتمي إلى مجموعة المُستهلكات الثانية، وذلك حسب طريقة غذائها، حيث أنها تتغذى على المُستهلكات الأولى والتي تتغذى بدورها على المُنتجات وهي النباتات.
  • أهم أنواع الحيوانات البرية المُفترسة: الأسد أو ما يُعرف بملك الغابة، الثعلب، الذئب، الدب، الفهد، الضبع.
  • يُمكن أن توجد في جميع قارات العالم، فهي توجد في المُناخات الصحراوية الساخنة، والمُناخات القطبية الباردة الجليدية، والغابات المُمطرة، وفي الوديان والمُحيطات والبُحيرات.
  • تعتمد في صيد فرائسها على أساليب ذكية، مثل التمويه، أو التسلل بخفة بالقرب من الفريسة، أو الاعتماد على السرعة الكبيرة.
  1. الحيوانات الأليفة:
  • هي من مجموعة المُستهلكات الأولى.
  • ليست من آكلة اللحوم.
  • تعيش في البرية، والصحاري، والغابات.
  • لا تُشكل خطراً على الإنسان، حيث أنها تخاف منه بصورة كبيرة.
  • يُمكن تربية وترويض بعض الأنواع منها من قبل الإنسان.
  • أهم أنواع الحيوانات البرية الأليفة: الأرانب، الغزلان، الزرافة، الحمار الوحشي.