البحث عن مواضيع

الحمى القلاعية Foot and mouth disease يُعرف هذا المرض الفيروسيّ باسم حمى القدم والفم أيضًا ويرمز له بالرمز FMD، وهو من الأمراض الوبائية الحادة غير القاتلة غالبًا لكنها معديةً جدًّا وتصيب بعضًا من الحيوانات الثدية ذات الأظلاف كالبقر والأغنام والجِمال والخنازير إلى جانب إصابة الفئران والفيلة في بعض الحالات، وفي حالاتٍ نادرةٍ تصيب الإنسان كوّن المرض مشتركٌ بين الحيوانات والإنسان إلا إصابته الأساسية تكنْ في الحيوانات ونادرًا الإنسان، وأُطلق على هذا المرض اسم القلاعية لأنها تقلع حوافر الحيوانات المصابة نتيجة الالتهابات الشديدة في تلك الحوافر بسبب العدوى، وسيكون محور المقال حول معلومات عن الحمى القلاعية. طرق انتقال عدوى الحمى القلاعية الرذاذ المحملّ بالفيروس والخارج من الفم والأنف. لعاب أو قيء الحيوانات المصابة بالمرض. السائل المنوي الخاص بتلك الحيوانات خاصةً في الأبقار. حملّ الفيروس من مكانٍ إلى آخر عن طريق الإنسان حيث يعلقّ الفيروس بملابس الإنسان وجلده خاصةً للعاملين في القطاع الحيوانيّ كالأطباء البيطريين والجزارين وعمال مزارع الحيوانات. عن طريق الملامسة المباشرة بين الحيوان السليم والآخر المصاب. ينتقل المرض إلى الإنسان في حالاتٍ نادرةٍ عن طريق التعامل المباشر مع الحيوانات المصابة في المزرعة أو أثناء ذبحها أو في المختبرات البيطرية عن طريق تحليل عينات الحيوانات المصابة، كما يُمكن أن ينتقل الفيروس للإنسان عن طريق الحليب غير المغلي لكن بشرط احتواء الحليب على كميةٍ كبيرةٍ من الفيروسات أو أن يكون الفيروس من النوع العاتي والشديد. أعراض الحمى القلاعية ارتفاع درجة الحرارة والحمى. القيء. ظهور فقاقيع صغيرة الحجم في الغشاء المخاطيّ في الفم وحول الشفتين وعلى الضرع وبين الأظلاف وحول فتحتي الأنف. فقدان الرغبة في تناول الطعام ثم الامتناع عن تناوله ثم توقف عملية الاجترار. تناقص ملحوظ في وزن الحيوان. تناقص في كمية إدرار الحليب من ضرع الحيوان المصاب. سيلان اللعاب من الفم على شكل خيوطٍ طويلةٍ غير متوقفةٍ ويكون ذا لونٍ أحمر وساخنًا. الشعور بالأم في منطقة الأظلاف بسبب الالتهاب الشديد حيث يعجز الحيوان عن الوقوف والمشي. تتفاقم حدة الأعراض وتصل إلى الوفاة عند وصول الفيروس إلى عضلة القلب. معلومات عن الحمى القلاعية مدة حضانة الفيروس تتراوح ما بين 8 ساعاتٍ إلى 3 أسابيع. نسبة الخسارة في الحيوانات تتراوح ما بين 2 إلى 5% حتى لو كانت الإصابة 100% لكن في بعض حالات العدوى الشديدة قد تصل الخسائر في الحيوانات ما بينت 50 إلى 70%. فيروس يتزايد نشاطه مع انخفاض درجة الحرارة كما يستطيع العيش في التراب لمدة 6 أشهرٍ حتى البرودة الشديدة. فيروس يموت بمجرد ذبح الماشية إلا أنه يبقى لمدةٍ أطول في الغدد اللمفاوية عند تثليج أو تجميد اللحوم لذا يتوجب طهي اللحم جيدًا قبل أكله. المراجع:   1

معلومات عن الحمى القلاعية

معلومات عن الحمى القلاعية
بواسطة: - آخر تحديث: 20 ديسمبر، 2017

الحمى القلاعية Foot and mouth disease

يُعرف هذا المرض الفيروسيّ باسم حمى القدم والفم أيضًا ويرمز له بالرمز FMD، وهو من الأمراض الوبائية الحادة غير القاتلة غالبًا لكنها معديةً جدًّا وتصيب بعضًا من الحيوانات الثدية ذات الأظلاف كالبقر والأغنام والجِمال والخنازير إلى جانب إصابة الفئران والفيلة في بعض الحالات، وفي حالاتٍ نادرةٍ تصيب الإنسان كوّن المرض مشتركٌ بين الحيوانات والإنسان إلا إصابته الأساسية تكنْ في الحيوانات ونادرًا الإنسان، وأُطلق على هذا المرض اسم القلاعية لأنها تقلع حوافر الحيوانات المصابة نتيجة الالتهابات الشديدة في تلك الحوافر بسبب العدوى، وسيكون محور المقال حول معلومات عن الحمى القلاعية.

طرق انتقال عدوى الحمى القلاعية

  • الرذاذ المحملّ بالفيروس والخارج من الفم والأنف.
  • لعاب أو قيء الحيوانات المصابة بالمرض.
  • السائل المنوي الخاص بتلك الحيوانات خاصةً في الأبقار.
  • حملّ الفيروس من مكانٍ إلى آخر عن طريق الإنسان حيث يعلقّ الفيروس بملابس الإنسان وجلده خاصةً للعاملين في القطاع الحيوانيّ كالأطباء البيطريين والجزارين وعمال مزارع الحيوانات.
  • عن طريق الملامسة المباشرة بين الحيوان السليم والآخر المصاب.
  • ينتقل المرض إلى الإنسان في حالاتٍ نادرةٍ عن طريق التعامل المباشر مع الحيوانات المصابة في المزرعة أو أثناء ذبحها أو في المختبرات البيطرية عن طريق تحليل عينات الحيوانات المصابة، كما يُمكن أن ينتقل الفيروس للإنسان عن طريق الحليب غير المغلي لكن بشرط احتواء الحليب على كميةٍ كبيرةٍ من الفيروسات أو أن يكون الفيروس من النوع العاتي والشديد.

أعراض الحمى القلاعية

  • ارتفاع درجة الحرارة والحمى.
  • القيء.
  • ظهور فقاقيع صغيرة الحجم في الغشاء المخاطيّ في الفم وحول الشفتين وعلى الضرع وبين الأظلاف وحول فتحتي الأنف.
  • فقدان الرغبة في تناول الطعام ثم الامتناع عن تناوله ثم توقف عملية الاجترار.
  • تناقص ملحوظ في وزن الحيوان.
  • تناقص في كمية إدرار الحليب من ضرع الحيوان المصاب.
  • سيلان اللعاب من الفم على شكل خيوطٍ طويلةٍ غير متوقفةٍ ويكون ذا لونٍ أحمر وساخنًا.
  • الشعور بالأم في منطقة الأظلاف بسبب الالتهاب الشديد حيث يعجز الحيوان عن الوقوف والمشي.
  • تتفاقم حدة الأعراض وتصل إلى الوفاة عند وصول الفيروس إلى عضلة القلب.

معلومات عن الحمى القلاعية

  • مدة حضانة الفيروس تتراوح ما بين 8 ساعاتٍ إلى 3 أسابيع.
  • نسبة الخسارة في الحيوانات تتراوح ما بين 2 إلى 5% حتى لو كانت الإصابة 100% لكن في بعض حالات العدوى الشديدة قد تصل الخسائر في الحيوانات ما بينت 50 إلى 70%.
  • فيروس يتزايد نشاطه مع انخفاض درجة الحرارة كما يستطيع العيش في التراب لمدة 6 أشهرٍ حتى البرودة الشديدة.
  • فيروس يموت بمجرد ذبح الماشية إلا أنه يبقى لمدةٍ أطول في الغدد اللمفاوية عند تثليج أو تجميد اللحوم لذا يتوجب طهي اللحم جيدًا قبل أكله.

المراجع:   1