البحث عن مواضيع

تعريف الحمض النووي يعرف على أنها تلك الجزيئات التي توجد في نواة الخلايا والتي تقوم على ترجمة وحفظ المعلومات الوراثية في الكائنات الحية المختلفة، وتأتي الأحماض النووية على شكلين هما الحمض النووي الرايبوزي منقوص الأكسجين DNA، والحمض النووي الرايبوزي  RNA، أما عن الصفات الشكلية للحمض النووي فهو يأتي على شريطين يكون كل منهما شكل سلم لولبي مزدوج، ويوجد علم مختص بدراسة هذا النوع من الجزيئات وقد استطاع العلماء التوصل إلى العديد من الحقائق عن طريق دراسته، وسنعرض في هذا المقال المعلومات عن الحمض النووي. معلومات عن الحمض النووي يقوم الحمض النووي الرايبوزي منقوص الأكسجين (DNA) على نقل المعلومات الوراثية التي تحملها الخلية من جيل إلى جيل آخر. يتكون DNA في تركيبته من مجموعة من النوكليوتيدات المرتبطة مع بعضها البعض باستخدام روابط معينة، والتي تتواجد على شكل شريط مزدوج. تتواجد النوكليوتيدات في DNA بأربعة أشكال: أدينين (Adenine)،  والثيمين (Thymine)، والسايتوسين (Cytosine)، والجوانين (Guanine). فيما يخص الحمض النووي الرايبوزي (RNA) فإنه يتكون في تركيبته من سلسلة واحدة من النيوكليوتيدات. إن الاختلاف في النوكليوتيدات بين DNA وRNA يكون بأن RNA يحتوي على اليوراسيل U بدلا ً من الثايمين T. يتواجد هذا الحمض RNA على ثلاثة أنواع ألا وهي: (mRNA أو RNA الرسول)، و(tRNA أو RNA الناقل)، و(rRNA أو الريبوسومي). تم اكتشاف الهيكل الحلزوني المزدوج للحمض النووي على يد الدكتور جيمس واتسون وفرانسيس كريك. تبلغ نسبة التشابه في الحمض بين الأشخاص حوالي 99.9%، أما الاختلاف فإنه يبلغ حوالي 0.1% فقط. تم عزل الحمض النووي على أنه جزيء منفصل في عام ألف وثمانمائة وتسعة وستين ميلادي وكان ذلك على يد العالِم السويسري فريدريك ميسشر. عند حدوث تضاعف في جزيء الحمض النووي فإنه يلزم وجود إنزيم التضاعف الذي يعرف باسم (إنزيم البلمرة). خطوات عملية تضاعف الحمض النووي DNA في البداية يحدث انفصال في سلسلتي جزيء (DNA) عن بعضهما البعض، ويكون افصالهما بشكل تدريجي. تنتج عن الانفصال سلاسل أحادية ويكون الانفصال بشكل طولي ويحدث حتى نهاية السلسلة. يحدث ارتباط بين إنزيم التضاعف والسلسلة الأحادية، ويكون هذا الارتباط عن طريق وضع النيوكليوتيدات اعتماداً على ترتيب القواعد النيتروجينية وذلك بشكل مرتب بجانب بعضها البعض. يحدث تضاعف لكلا السلسلتين في ذات الوقت، ويكون ذلك بنفس السرعة ليتم في النهاية الحصول على جزيئين كاملين من (DNA)، ويحتوي كل من هذين الجزيئين على سلسلتين، بحيث تكون السلسلة الأولى قديمة والسلسلة الثانية هي الجديدة. في النهاية يحدث ارتباط بين الهستونات الأصلية والجديدة وجزيئي (DNA)، وبذلك فإن  الكروموسومات تتكون ومن ثم تتكاثف في نواة الخلية.

معلومات عن الحمض النووي

معلومات عن الحمض النووي
بواسطة: - آخر تحديث: 12 نوفمبر، 2017

تعريف الحمض النووي

يعرف على أنها تلك الجزيئات التي توجد في نواة الخلايا والتي تقوم على ترجمة وحفظ المعلومات الوراثية في الكائنات الحية المختلفة، وتأتي الأحماض النووية على شكلين هما الحمض النووي الرايبوزي منقوص الأكسجين DNA، والحمض النووي الرايبوزي  RNA، أما عن الصفات الشكلية للحمض النووي فهو يأتي على شريطين يكون كل منهما شكل سلم لولبي مزدوج، ويوجد علم مختص بدراسة هذا النوع من الجزيئات وقد استطاع العلماء التوصل إلى العديد من الحقائق عن طريق دراسته، وسنعرض في هذا المقال المعلومات عن الحمض النووي.

معلومات عن الحمض النووي

  • يقوم الحمض النووي الرايبوزي منقوص الأكسجين (DNA) على نقل المعلومات الوراثية التي تحملها الخلية من جيل إلى جيل آخر.
  • يتكون DNA في تركيبته من مجموعة من النوكليوتيدات المرتبطة مع بعضها البعض باستخدام روابط معينة، والتي تتواجد على شكل شريط مزدوج.
  • تتواجد النوكليوتيدات في DNA بأربعة أشكال: أدينين (Adenine)،  والثيمين (Thymine)، والسايتوسين (Cytosine)، والجوانين (Guanine).
  • فيما يخص الحمض النووي الرايبوزي (RNA) فإنه يتكون في تركيبته من سلسلة واحدة من النيوكليوتيدات.
  • إن الاختلاف في النوكليوتيدات بين DNA وRNA يكون بأن RNA يحتوي على اليوراسيل U بدلا ً من الثايمين T.
  • يتواجد هذا الحمض RNA على ثلاثة أنواع ألا وهي: (mRNA أو RNA الرسول)، و(tRNA أو RNA الناقل)، و(rRNA أو الريبوسومي).
  • تم اكتشاف الهيكل الحلزوني المزدوج للحمض النووي على يد الدكتور جيمس واتسون وفرانسيس كريك.
  • تبلغ نسبة التشابه في الحمض بين الأشخاص حوالي 99.9%، أما الاختلاف فإنه يبلغ حوالي 0.1% فقط.
  • تم عزل الحمض النووي على أنه جزيء منفصل في عام ألف وثمانمائة وتسعة وستين ميلادي وكان ذلك على يد العالِم السويسري فريدريك ميسشر.
  • عند حدوث تضاعف في جزيء الحمض النووي فإنه يلزم وجود إنزيم التضاعف الذي يعرف باسم (إنزيم البلمرة).

خطوات عملية تضاعف الحمض النووي DNA

  • في البداية يحدث انفصال في سلسلتي جزيء (DNA) عن بعضهما البعض، ويكون افصالهما بشكل تدريجي.
  • تنتج عن الانفصال سلاسل أحادية ويكون الانفصال بشكل طولي ويحدث حتى نهاية السلسلة.
  • يحدث ارتباط بين إنزيم التضاعف والسلسلة الأحادية، ويكون هذا الارتباط عن طريق وضع النيوكليوتيدات اعتماداً على ترتيب القواعد النيتروجينية وذلك بشكل مرتب بجانب بعضها البعض.
  • يحدث تضاعف لكلا السلسلتين في ذات الوقت، ويكون ذلك بنفس السرعة ليتم في النهاية الحصول على جزيئين كاملين من (DNA)، ويحتوي كل من هذين الجزيئين على سلسلتين، بحيث تكون السلسلة الأولى قديمة والسلسلة الثانية هي الجديدة.
  • في النهاية يحدث ارتباط بين الهستونات الأصلية والجديدة وجزيئي (DNA)، وبذلك فإن  الكروموسومات تتكون ومن ثم تتكاثف في نواة الخلية.