الجهاز التناسلي الذكري خلق الله سبحانه وتعالى الإنسان بأجمل صورةٍ وأحسن تقويم، وخلق منه الذكر والأنثى وميز كلاُ منهما بخصائص شكليةٍ ونفسية تختلف عن الآخر، ورغم التشابه بين الذكر والأنثى في الأعضاء الداخلية والخارجية بشكلٍ عام، يتميز جسم كل جنسٍ من ذكرٍ أو أنثى بخصائص تميزه عن الآخر، فأعضاء الذكر تختلف عن أعضاء الأنثى وبالذات في الجهاز التناسلي، وفي هذا المقال سنذكر العديد من المعلومات التي تخص الجهاز التناسلي الذكري. معلومات عن الجهاز التناسلي الذكري يتكون الجهاز التناسلي الذكري من عدة أعضاء رئيسية وهي: القضيب (Penis) والحويصلات المنوية، وغدة البروستاتا والخصيتان. وكل عضو من هذه الأعضاء يقوم بدورٍ معين ووظيفة مهمة. يتكون من أعضاء أساسية وأعضاء ثانوية، ومن بين الأعضاء الثانوية الأوعية الناقلة التي تتولى مهمة نقل الحيوانات المنوية من مكان إنتاجها إلى قناة عنق الرحم وتشمل: الوعاء الأسهر والبربخ والقناة الدافقة والإحليل. يتكون من عدة غدد وهي: غدة البروستاتا وشريان بصلي إحليلي والتي تُسمى "غدة كوبر"، والحويصلات المنوية والقضيب. تقوم الخصية التي يُغلفها كيس الصفن والتي تعتبر من أعضاء الجهاز التناسلي المهمة بإنتاج الحيوانات المنوية، كما أنها مسؤولة عن إنتاج الهرمونات الذكرية مثل هرمون التستوستيرون، والجدير بالذكر أن الخصية تحتوي على قنوات رفيعة تُسمى الأنابيب المنوية وتتجمع مع بعضها البعض لتكون البربخ. يصل طول القنوات المنوية المكونة للبربخ حوالي 6 أمتار، حيث تنضج الحيوانات المنوية في نهاية البربخ لتصبح قادرةً على الحركة والمشاركة في عملية إخصاب البويضات. يُعتبر القضيب من أكثر أعضاء الجهاز التناسلي وضوحاً، ويتكون من نسيج لحمي إسفنجي وشرايين دموية تُساعده على الانتصاب، كما يضم القضيب قناة البول وهي ذاتها قناة الحيوانات المنوية. يُنتج الجهاز التناسلي عدداً هائلاً من الحيوانات المنوية، ففي كل مرة يُنتج ما بين 100 إلى 300 مليون حيوان منوي، يقوم حيوان منوي واحد فقط باختراق البويضة الأنثوية. بالإضافة إلى مهمة إنتاج الحيوانات المنوية والهرمونات الذكرية، يُعتبر الجهاز التناسلي مسؤولاً عن ظهور الصفات الذكرية مثل خشونة الصوت ونمو شعر العانة وشعر الجسم ونمو شعر الوجه وقوة العضلات. أمراض تُصيب الجهاز التناسلي الذكري يُصاب الجهاز التناسلي الذكري بعدة أمراض وأهمها ما يلي: تضخم غدة البروستاتا أو التهابها وأحياناً تُصاب بالسرطان. العقم، وينتج عن وجود مشاكل في إنتاج الحيوانات المنوية، وأحياناً يكون تعدادها قليلاً أو أن حركتها قليلة وأحياناً تكون مشوهة. دوالي الخصيتين. الأمراض الجنسية مثل الزهري والسيلان والسفلس. أمراض القضيب وتشمل سرعة القذف وضعف الانتصاب. الخصية المهاجرة. المراجع:  1

معلومات عن الجهاز التناسلي الذكري

معلومات عن الجهاز التناسلي الذكري

بواسطة: - آخر تحديث: 7 نوفمبر، 2017

تصفح أيضاً

الجهاز التناسلي الذكري

خلق الله سبحانه وتعالى الإنسان بأجمل صورةٍ وأحسن تقويم، وخلق منه الذكر والأنثى وميز كلاُ منهما بخصائص شكليةٍ ونفسية تختلف عن الآخر، ورغم التشابه بين الذكر والأنثى في الأعضاء الداخلية والخارجية بشكلٍ عام، يتميز جسم كل جنسٍ من ذكرٍ أو أنثى بخصائص تميزه عن الآخر، فأعضاء الذكر تختلف عن أعضاء الأنثى وبالذات في الجهاز التناسلي، وفي هذا المقال سنذكر العديد من المعلومات التي تخص الجهاز التناسلي الذكري.

معلومات عن الجهاز التناسلي الذكري

  • يتكون الجهاز التناسلي الذكري من عدة أعضاء رئيسية وهي: القضيب (Penis) والحويصلات المنوية، وغدة البروستاتا والخصيتان. وكل عضو من هذه الأعضاء يقوم بدورٍ معين ووظيفة مهمة.
  • يتكون من أعضاء أساسية وأعضاء ثانوية، ومن بين الأعضاء الثانوية الأوعية الناقلة التي تتولى مهمة نقل الحيوانات المنوية من مكان إنتاجها إلى قناة عنق الرحم وتشمل: الوعاء الأسهر والبربخ والقناة الدافقة والإحليل.
  • يتكون من عدة غدد وهي: غدة البروستاتا وشريان بصلي إحليلي والتي تُسمى “غدة كوبر”، والحويصلات المنوية والقضيب.
  • تقوم الخصية التي يُغلفها كيس الصفن والتي تعتبر من أعضاء الجهاز التناسلي المهمة بإنتاج الحيوانات المنوية، كما أنها مسؤولة عن إنتاج الهرمونات الذكرية مثل هرمون التستوستيرون، والجدير بالذكر أن الخصية تحتوي على قنوات رفيعة تُسمى الأنابيب المنوية وتتجمع مع بعضها البعض لتكون البربخ.
  • يصل طول القنوات المنوية المكونة للبربخ حوالي 6 أمتار، حيث تنضج الحيوانات المنوية في نهاية البربخ لتصبح قادرةً على الحركة والمشاركة في عملية إخصاب البويضات.
  • يُعتبر القضيب من أكثر أعضاء الجهاز التناسلي وضوحاً، ويتكون من نسيج لحمي إسفنجي وشرايين دموية تُساعده على الانتصاب، كما يضم القضيب قناة البول وهي ذاتها قناة الحيوانات المنوية.
  • يُنتج الجهاز التناسلي عدداً هائلاً من الحيوانات المنوية، ففي كل مرة يُنتج ما بين 100 إلى 300 مليون حيوان منوي، يقوم حيوان منوي واحد فقط باختراق البويضة الأنثوية.
  • بالإضافة إلى مهمة إنتاج الحيوانات المنوية والهرمونات الذكرية، يُعتبر الجهاز التناسلي مسؤولاً عن ظهور الصفات الذكرية مثل خشونة الصوت ونمو شعر العانة وشعر الجسم ونمو شعر الوجه وقوة العضلات.

أمراض تُصيب الجهاز التناسلي الذكري

يُصاب الجهاز التناسلي الذكري بعدة أمراض وأهمها ما يلي:

  • تضخم غدة البروستاتا أو التهابها وأحياناً تُصاب بالسرطان.
  • العقم، وينتج عن وجود مشاكل في إنتاج الحيوانات المنوية، وأحياناً يكون تعدادها قليلاً أو أن حركتها قليلة وأحياناً تكون مشوهة.
  • دوالي الخصيتين.
  • الأمراض الجنسية مثل الزهري والسيلان والسفلس.
  • أمراض القضيب وتشمل سرعة القذف وضعف الانتصاب.
  • الخصية المهاجرة.

المراجع:  1