الجدول الدوري الجدول الدوري أو جدول مندليف  هو الجدول الذي يحتوي على جميع العناصر الكيميائية التي اكتشفها العلماء، وقد تم ترتيب العناصر الكيميائية بناءً على قيمة الزيادة الحاصلة في الأعداد الذرية، بالإضافة إلى أنه تم القيام بترتيب جميع العناصر التي تملك نفس الخصائص ضمن نفس العمود أو الصف، لذلك فهو يعد من أهم الأدوات التي تستخدم في مجال العلوم بشكل عام، وفي مجال الكيمياء بشكل خاص. استخدامات الجدول الدوري يتم استخدامه في الأبحاث العلميّة في الجامعات والمدارس من أجل الاستدلال على صفات وخصائص العناصر الفيزيائية والكيميائية لأنه يسهل عملية استنتاج النتائج من قبل الباحثين وطلبة العمل عن طريق تقييم حالة العنصر، كما أن العلماء لا زالوا يحاولون اكتشاف عناصر جديدة من أجل إضافتها للعناصر الحاليّة. مراحل تطوّر الجدول الدوري جدول مندليف: وضع العالم مندليف في عام 1869م جدولًا دوريًا يحتوي على 63 عنصراً كيميائياً، قام بترتيبها بناءً على أوزان كتل العناصر الذريّة، كما أنه ترك الكثير من المواقع فارغة من أجل إضافة عناصر جديدة. جدول موزلي: قام العالم موزلي بترتيب العناصر تنازليًّا وتصاعديًّا، حيث اعتمد في هذا الترتيب على الكتل الذرية للعناصر. الجدول الحديث: هو عدد من العناصر تم اضافتها إلى جدول مندليف، ثم تم ترتيبها تصاعديًّا، كما أنه يتكون من سبعة صفوف أفقية، وثمانية عشر عمودًا، وتم تقسيمه إلى أربعة أقسام. خصائص الجدول الدوري يحتوي على 118 عنصرًا، كما أن البحث لا زال قائمًا عن إيجاد وابتكار عناصر جديدة، حيث يحتوي على 18 من الأعمدة الرأسية، وسبع دورات أفقية. يعرف بصفوف الجدول الدوري أو الدور، حيث يعتبر رقم عنصر الدور أعلى مستوى من الطاقة للإلكترونات التي لم تهيّج. كلما انتقلنا من جهة اليمين إلى جهة اليسار في العناصر الموجودة في الجدول الدوري تقل الكهروسلبية. يوجد سلسلتان طويلتان للعناصر في أسفل الجدول، تعرف السلسلة الأولى باسم لانثانيدات، وتعرف السلسلة الثانية باسم أكتنيدات، كما أن السلسلة تحتوي على 14 عنصرًا كيميائيًا، كما أن هذه السلاسل تنتمي إلى عدد من العناصر الانتقالية. تم تصنيف العناصر الكيميائية في الجدول إلى لا فلزات وفلزات، وأشباه فلزات. تحدد إلكترونات المدار الأخير، أو إلكترونات التكافؤ للعنصر رقم الدورة الخاصة بها. تميل عناصر المجموعة السادسة والخامسة والرابعة لكسب الإلكترونات، فتصبح ذات كهروسلبية أعلى. كل دورة موجودة في الجدول الدوري تنتهي بعنصر نبيل (خامل)، بمعنى أنه مداره الأخير مليء بالإلكترونات. تميل عناصر المجموعة الثالثة والثانية والأولى لفقد الإلكترونات فتصبح ذات كهروباجية أكثر. يعتمد تصنيف العناصر في الجدول الدوري على زيادة الأعداد الذرية. تتشابه عناصر المجموعة في الخصائص. أغلب العناصر الموجودة في الجدول الدوري هي معادن، وبشكل خاص هي عبارة عن معادن انتقالية، ومعادن أساسية، ومعادن قلوية ترابية، ومعادن قلوية.

معلومات عن الجدول الدوري

معلومات عن الجدول الدوري

بواسطة: - آخر تحديث: 29 أكتوبر، 2017

تصفح أيضاً

الجدول الدوري

الجدول الدوري أو جدول مندليف  هو الجدول الذي يحتوي على جميع العناصر الكيميائية التي اكتشفها العلماء، وقد تم ترتيب العناصر الكيميائية بناءً على قيمة الزيادة الحاصلة في الأعداد الذرية، بالإضافة إلى أنه تم القيام بترتيب جميع العناصر التي تملك نفس الخصائص ضمن نفس العمود أو الصف، لذلك فهو يعد من أهم الأدوات التي تستخدم في مجال العلوم بشكل عام، وفي مجال الكيمياء بشكل خاص.

استخدامات الجدول الدوري

يتم استخدامه في الأبحاث العلميّة في الجامعات والمدارس من أجل الاستدلال على صفات وخصائص العناصر الفيزيائية والكيميائية لأنه يسهل عملية استنتاج النتائج من قبل الباحثين وطلبة العمل عن طريق تقييم حالة العنصر، كما أن العلماء لا زالوا يحاولون اكتشاف عناصر جديدة من أجل إضافتها للعناصر الحاليّة.

مراحل تطوّر الجدول الدوري

  • جدول مندليف: وضع العالم مندليف في عام 1869م جدولًا دوريًا يحتوي على 63 عنصراً كيميائياً، قام بترتيبها بناءً على أوزان كتل العناصر الذريّة، كما أنه ترك الكثير من المواقع فارغة من أجل إضافة عناصر جديدة.
  • جدول موزلي: قام العالم موزلي بترتيب العناصر تنازليًّا وتصاعديًّا، حيث اعتمد في هذا الترتيب على الكتل الذرية للعناصر.
  • الجدول الحديث: هو عدد من العناصر تم اضافتها إلى جدول مندليف، ثم تم ترتيبها تصاعديًّا، كما أنه يتكون من سبعة صفوف أفقية، وثمانية عشر عمودًا، وتم تقسيمه إلى أربعة أقسام.

خصائص الجدول الدوري

  • يحتوي على 118 عنصرًا، كما أن البحث لا زال قائمًا عن إيجاد وابتكار عناصر جديدة، حيث يحتوي على 18 من الأعمدة الرأسية، وسبع دورات أفقية.
  • يعرف بصفوف الجدول الدوري أو الدور، حيث يعتبر رقم عنصر الدور أعلى مستوى من الطاقة للإلكترونات التي لم تهيّج.
  • كلما انتقلنا من جهة اليمين إلى جهة اليسار في العناصر الموجودة في الجدول الدوري تقل الكهروسلبية.
  • يوجد سلسلتان طويلتان للعناصر في أسفل الجدول، تعرف السلسلة الأولى باسم لانثانيدات، وتعرف السلسلة الثانية باسم أكتنيدات، كما أن السلسلة تحتوي على 14 عنصرًا كيميائيًا، كما أن هذه السلاسل تنتمي إلى عدد من العناصر الانتقالية.
  • تم تصنيف العناصر الكيميائية في الجدول إلى لا فلزات وفلزات، وأشباه فلزات.
  • تحدد إلكترونات المدار الأخير، أو إلكترونات التكافؤ للعنصر رقم الدورة الخاصة بها.
  • تميل عناصر المجموعة السادسة والخامسة والرابعة لكسب الإلكترونات، فتصبح ذات كهروسلبية أعلى.
  • كل دورة موجودة في الجدول الدوري تنتهي بعنصر نبيل (خامل)، بمعنى أنه مداره الأخير مليء بالإلكترونات.
  • تميل عناصر المجموعة الثالثة والثانية والأولى لفقد الإلكترونات فتصبح ذات كهروباجية أكثر.
  • يعتمد تصنيف العناصر في الجدول الدوري على زيادة الأعداد الذرية.
  • تتشابه عناصر المجموعة في الخصائص.
  • أغلب العناصر الموجودة في الجدول الدوري هي معادن، وبشكل خاص هي عبارة عن معادن انتقالية، ومعادن أساسية، ومعادن قلوية ترابية، ومعادن قلوية.