تعاقب الليل والنهار خلقَ الله تعالى الليلَ والنهار، وجعلَ تعاقبهما نهايةً ليوم وبدايةً ليومٍ جديد، ويتعاقب الليل والنهار من خلال شروق الشمس وغروبها، أما الأسبوع فيتكون من سبعة أيام، ويسهم وجود الأيام في تنظيم حياة الناس، وإعطاء الإنسان فرصةً للتخطيط لحياته، ومع مرور الأيام والأسابيع يتضح مفهوم الشهر والسنة، حيث يختلف عدد أيام الشهر الواحد تبعًا لاختلاف الأشهر في عدد الأيام التي يتكون منها، فهناك ما يعرف بالأشهر الميلادية وهناك ما يطلق عليه الأشهر الهجرية، أما بالنسبة للسنة فهي تقسم إلى السنة الشمسية والسنة القمرية، وهذا يقود إلى ما يُعرف بالتوقيت الشمسي والتقويم القمري، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن التقويم الشمسي. معلومات عن التقويم الشمسي هناك العديد من الاختلافات بين التقويم الشمسي وبين التقويم القمري من خلال مسمّيات الأشهر التي يتكون منها هذا التقويم، وعدد الأيام التي يتكون منها كل شهر من هذه الأشهر، وهذا ينعكس على اختلاف عدد الأيام فيه، وفيما يأتي بعض المعلومات عن التقويم الشمسي: يعود تاريخ وضع هذا التقويم إلى العصر الروماني القديم، تحديدًا إلى سنة 45 قبل الميلاد، وسمّي هذا التقويم بهذا الاسم؛ لأنّه يعتمد على دوران الأرض حول الشمس، وتبلغُ عدد الأيام في هذا التقويم 365 يومًا في السنة العادية أو البسيطة، و366 يومًا في السنة الكبيسة، ويتبع التقويم الميلاديّ لهذا التقويم الروماني القديم، كما يرتبط بهذا التقويم الفصول الأربعة السنوية وهي الصيف والخريف والشتاء الربيع، وعادة ما يتم الربط بين الحالة المناخية وترتيب الشهر في التقويم الشمسي. من أهمّ ما يتميز به هذا التقويم عن التقويم القمري أنّه لا يتغير مطلقًا باستثناء تغير عدد أيام شهر شباط، حيث ترتبط بدايات الفصول ونهاياتها بأيام محددة في هذا التقويم، بعكس التقويم القمريّ الذي يتغير بشكل سنويّ وفقًا لتتابع معين، وهذا ما يجعل الأشهر الشمسية تتقاطع مع أشهر مختلفة في التقويم القمري مع تتابع السنوات ومرورها، وتزيدُ عدد أيام هذا التقويم عن التقويم القمري 11 يومًا تقريبًا، وقد يختلف هذا الرقم بناءً على اختلاف عدد الأيام في التقويم القمري. أشهر التقويم الشمسي يتكوّنُ التقويم الشمسي من 12 شهرًا، وكل شهر من هذه الشهور بتكون من 30 أو 31 يومًا باستثناء شهر شباط الذي يتكون من 28 يومًا في السنة البسيطة أو العادية، و29 يومًا في السنة الكبيسة، وأول شهر في هذا التقويم هو شهر يناير (كانون الثاني)، وآخر شهر في هذا التقويم هو شهر ديسمبر (كانون الأول)، وفيما يأتي الشهور في التقويم الشمسي بناءً على ترتيبها: كانون الثاني. شباط. آذار. نيسان. أيار. حزيران. تموز. آب. أيلول. تشرين الأول. تشرين الثاني. كانون الأول.

معلومات عن التقويم الشمسي

معلومات عن التقويم الشمسي

بواسطة: - آخر تحديث: 31 مايو، 2018

تعاقب الليل والنهار

خلقَ الله تعالى الليلَ والنهار، وجعلَ تعاقبهما نهايةً ليوم وبدايةً ليومٍ جديد، ويتعاقب الليل والنهار من خلال شروق الشمس وغروبها، أما الأسبوع فيتكون من سبعة أيام، ويسهم وجود الأيام في تنظيم حياة الناس، وإعطاء الإنسان فرصةً للتخطيط لحياته، ومع مرور الأيام والأسابيع يتضح مفهوم الشهر والسنة، حيث يختلف عدد أيام الشهر الواحد تبعًا لاختلاف الأشهر في عدد الأيام التي يتكون منها، فهناك ما يعرف بالأشهر الميلادية وهناك ما يطلق عليه الأشهر الهجرية، أما بالنسبة للسنة فهي تقسم إلى السنة الشمسية والسنة القمرية، وهذا يقود إلى ما يُعرف بالتوقيت الشمسي والتقويم القمري، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن التقويم الشمسي.

معلومات عن التقويم الشمسي

هناك العديد من الاختلافات بين التقويم الشمسي وبين التقويم القمري من خلال مسمّيات الأشهر التي يتكون منها هذا التقويم، وعدد الأيام التي يتكون منها كل شهر من هذه الأشهر، وهذا ينعكس على اختلاف عدد الأيام فيه، وفيما يأتي بعض المعلومات عن التقويم الشمسي:

يعود تاريخ وضع هذا التقويم إلى العصر الروماني القديم، تحديدًا إلى سنة 45 قبل الميلاد، وسمّي هذا التقويم بهذا الاسم؛ لأنّه يعتمد على دوران الأرض حول الشمس، وتبلغُ عدد الأيام في هذا التقويم 365 يومًا في السنة العادية أو البسيطة، و366 يومًا في السنة الكبيسة، ويتبع التقويم الميلاديّ لهذا التقويم الروماني القديم، كما يرتبط بهذا التقويم الفصول الأربعة السنوية وهي الصيف والخريف والشتاء الربيع، وعادة ما يتم الربط بين الحالة المناخية وترتيب الشهر في التقويم الشمسي.

من أهمّ ما يتميز به هذا التقويم عن التقويم القمري أنّه لا يتغير مطلقًا باستثناء تغير عدد أيام شهر شباط، حيث ترتبط بدايات الفصول ونهاياتها بأيام محددة في هذا التقويم، بعكس التقويم القمريّ الذي يتغير بشكل سنويّ وفقًا لتتابع معين، وهذا ما يجعل الأشهر الشمسية تتقاطع مع أشهر مختلفة في التقويم القمري مع تتابع السنوات ومرورها، وتزيدُ عدد أيام هذا التقويم عن التقويم القمري 11 يومًا تقريبًا، وقد يختلف هذا الرقم بناءً على اختلاف عدد الأيام في التقويم القمري.

أشهر التقويم الشمسي

يتكوّنُ التقويم الشمسي من 12 شهرًا، وكل شهر من هذه الشهور بتكون من 30 أو 31 يومًا باستثناء شهر شباط الذي يتكون من 28 يومًا في السنة البسيطة أو العادية، و29 يومًا في السنة الكبيسة، وأول شهر في هذا التقويم هو شهر يناير (كانون الثاني)، وآخر شهر في هذا التقويم هو شهر ديسمبر (كانون الأول)، وفيما يأتي الشهور في التقويم الشمسي بناءً على ترتيبها:

  • كانون الثاني.
  • شباط.
  • آذار.
  • نيسان.
  • أيار.
  • حزيران.
  • تموز.
  • آب.
  • أيلول.
  • تشرين الأول.
  • تشرين الثاني.
  • كانون الأول.