التطور التكنولوجي والعلماء نحن نعيش في عصر الصرعات التكنولوجية، فلا يكاد يمر عام حتى تظهر تكنولوجيا جديدة تغير من نمط الحياة الإنسانية، ولا يختص هذا في علم واحد، بل يشمل جميع العلوم الطبيعية تقريبًا، وكل ما نعيشه من تطورات تكنولوجية كبيرة كان بدايته إحدى اكتشافات العلماء القدماء، ليتم بعد ذلك تكثيف الدراسات حول هذه الاكتشافات، وتطوريها بما تتيحه الوسائل التكنولوجية الحديثة، وهذا أدى إلى نسخ بعض النظريات العلمية، والتعديل على بعضها، وهناك العديد من العلماء الذين ساهموا في هذه الثورة التقنية التي نعيشها، ويعد العالم ابن سينا أبرز هؤلاء العلماء، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن ابن سينا. معلومات عن ابن سينا فيما يلي بعض المعلومات عن العالم ابن سينا: هو الحسين بن عبد الله بن الحسن بن علي بن سينا، ولد في عام 980 للميلاد في قرية تسمى أفنشة في مدينة بخاري، ينحدر والده من أصل فارسي، وكانت والدته تنتمي إلى إحدى القرى في بخاري. أطلقت على هذا العالم الجليل العديد من الألقاب والمسميات الخاصة بسبب براعته وإنجازاته الكبيرة في شتى مجالات العلوم، ومن أهم هذه الألقاب أمير الأطباء، وأبو الطب الحديث، والشيخ الرئيس، وكل هذه الأسماء كانت بسبب التأثيرات النوعية التي قدمها ابن سينا في العلوم المختلفة، وفي العلوم الطبية تحديدًا. كان الحسين بن عبد الله يتصف بالذكاء العالي، وبالقدرة على استنباط النتائج العلمية من التجارب التي يقوم بها، وما زاد هذه الموهبة اتقادًا إقباله على النهل من المعارف المختلفة، وصبره على ذلك، وبذله جهودًا كبيرة في الارتحال من أجل طلب العلم، فضلاً عن حفظه للقرآن الكريم في سن العاشرة فقط، وكل ذلك أثر في إنجازاته العلمية، وساهم في أن يكون ذو علم خزير في الطب، والفلسفة، والأدب، والفقه. إنجازات ابن سينا هناك العديد من الإنجازات العلمية لابن سينا والتي كانت متنوعة إلى حد كبير، ومن أهم هذه الإنجازات ما يلي: وضع نظرية تختص بتكون الجبال بناءً على التراكيب الصخرية فيها، وارتباط تكوّنها بوجودها تحت سطح البحر فيما مضى. قام برصد كوكب الزهرة الذي يقع ضمن المجموعة الشمسية من خلال العين المجردة، وبين أنه أقرب إلى الأرض من الشمس. قدم تفسيرًا علميًا يوضح كيفية تشكل الزلازل الأرضية من خلال وجود حركة في باطن الأرض. قام برصد إحداثيات النجوم في السماء من خلال ابتكار جهاز خاصة ساعده على ذلك. وضع توصيفًا علميًا دقيقًا للنباتات، ووضع العديد من المقارنات بين أنواع مختلفة منها، وذكر في هذه المقارنات أوجه الشبه والاختلاف في تركيب أجزاء النبتة. وضع العديد من التصانيف للأدوية التي يمكن للإنسان أن يستخدمها في علاج الأمراض المختلفة، وقام ببعض التجارب العلمية على الحيوانات لتجربتها، بالإضافة إلى تشخصيه للعديد من الأمراض، والطفيليات المسببة لأمراض معينة. قام بالتفريق بين سرعة الضوء وسرعة الصوت، ووضع العديد من القوانين الفيزيائية، واخترع آلة يمكنها قياس الطول بدقة متناهية.

معلومات عن ابن سينا

معلومات عن ابن سينا

بواسطة: - آخر تحديث: 26 مارس، 2018

التطور التكنولوجي والعلماء

نحن نعيش في عصر الصرعات التكنولوجية، فلا يكاد يمر عام حتى تظهر تكنولوجيا جديدة تغير من نمط الحياة الإنسانية، ولا يختص هذا في علم واحد، بل يشمل جميع العلوم الطبيعية تقريبًا، وكل ما نعيشه من تطورات تكنولوجية كبيرة كان بدايته إحدى اكتشافات العلماء القدماء، ليتم بعد ذلك تكثيف الدراسات حول هذه الاكتشافات، وتطوريها بما تتيحه الوسائل التكنولوجية الحديثة، وهذا أدى إلى نسخ بعض النظريات العلمية، والتعديل على بعضها، وهناك العديد من العلماء الذين ساهموا في هذه الثورة التقنية التي نعيشها، ويعد العالم ابن سينا أبرز هؤلاء العلماء، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن ابن سينا.

معلومات عن ابن سينا

فيما يلي بعض المعلومات عن العالم ابن سينا:

  • هو الحسين بن عبد الله بن الحسن بن علي بن سينا، ولد في عام 980 للميلاد في قرية تسمى أفنشة في مدينة بخاري، ينحدر والده من أصل فارسي، وكانت والدته تنتمي إلى إحدى القرى في بخاري.
  • أطلقت على هذا العالم الجليل العديد من الألقاب والمسميات الخاصة بسبب براعته وإنجازاته الكبيرة في شتى مجالات العلوم، ومن أهم هذه الألقاب أمير الأطباء، وأبو الطب الحديث، والشيخ الرئيس، وكل هذه الأسماء كانت بسبب التأثيرات النوعية التي قدمها ابن سينا في العلوم المختلفة، وفي العلوم الطبية تحديدًا.
  • كان الحسين بن عبد الله يتصف بالذكاء العالي، وبالقدرة على استنباط النتائج العلمية من التجارب التي يقوم بها، وما زاد هذه الموهبة اتقادًا إقباله على النهل من المعارف المختلفة، وصبره على ذلك، وبذله جهودًا كبيرة في الارتحال من أجل طلب العلم، فضلاً عن حفظه للقرآن الكريم في سن العاشرة فقط، وكل ذلك أثر في إنجازاته العلمية، وساهم في أن يكون ذو علم خزير في الطب، والفلسفة، والأدب، والفقه.

إنجازات ابن سينا

هناك العديد من الإنجازات العلمية لابن سينا والتي كانت متنوعة إلى حد كبير، ومن أهم هذه الإنجازات ما يلي:

  • وضع نظرية تختص بتكون الجبال بناءً على التراكيب الصخرية فيها، وارتباط تكوّنها بوجودها تحت سطح البحر فيما مضى.
  • قام برصد كوكب الزهرة الذي يقع ضمن المجموعة الشمسية من خلال العين المجردة، وبين أنه أقرب إلى الأرض من الشمس.
  • قدم تفسيرًا علميًا يوضح كيفية تشكل الزلازل الأرضية من خلال وجود حركة في باطن الأرض.
  • قام برصد إحداثيات النجوم في السماء من خلال ابتكار جهاز خاصة ساعده على ذلك.
  • وضع توصيفًا علميًا دقيقًا للنباتات، ووضع العديد من المقارنات بين أنواع مختلفة منها، وذكر في هذه المقارنات أوجه الشبه والاختلاف في تركيب أجزاء النبتة.
  • وضع العديد من التصانيف للأدوية التي يمكن للإنسان أن يستخدمها في علاج الأمراض المختلفة، وقام ببعض التجارب العلمية على الحيوانات لتجربتها، بالإضافة إلى تشخصيه للعديد من الأمراض، والطفيليات المسببة لأمراض معينة.
  • قام بالتفريق بين سرعة الضوء وسرعة الصوت، ووضع العديد من القوانين الفيزيائية، واخترع آلة يمكنها قياس الطول بدقة متناهية.