الأوعية الدموية تعرف الأوعية الدموية على أنها شبكة من الأنابيب القوية التي تقوم على نقل الدم إلى الأنحاء المختلفة من الجسم، وهي عبارة عن جزء أساسي من أجزاء الجهاز الدوري، وفي واقع الحال فإن الأوعية الدموية عبارة عن ثلاث أنواع، النوع الأول هو الأوردة وهي تقوم على نقل الدم من الشعيرات الدموية وإعادته إلى القلب، والنوع الثاني هو الشرايين وهي تقوم على نقل الدم من القلب إلى أجزاء الجسم المختلفة، والنوع الثالث هو الشعيرات الدموية والتي تسمح بحدث تبادل للماء والمواد الكيميائية وذلك بين الأنسجة والدم، والأوردة الدموية كغيرها من أجزاء الجسم الأخرى قد تتعرض للأمراض والمشاكل، وسنعرض في هذا المقال معلومات عن أمراض الأوعية الدموية. تركيب الأوعية الدموية تتكون الأوعية الدموية في تركيبتها من أجزاء رئيسية، تأتي على النحو الآتي: الغلاف المبطن، والمكون من خلايا بطانية حرشفية بسيطة. الغلاف الأوسط، والمكون من ألياف مرنة من النسيج الضام. الغلاف الخارجي، والمكون من النسيج الضام. معلومات عن أمراض الأوعية الدموية يوجد العديد من الأمراض التي قد تصيب هذا الجزء من جسم الإنسان، والتي تأتي على النحو الآتي: أمراض الشرايين يكون هذا المرض على نوعين إما تضيق الشريان السباتي أو مرض الشريان المحيطي. قد يضم هذا النوع أمراضاً أخرى منها متلازمة نقص تروية الأمعاء ومرض الشريان الكلوي ومرض بيرغر. الأمراض الوريدية تمتاز الأوردة بأنها مرنة ومجوفة من الداخل، وعند حدوث تلف فيها وتأثر الصمامات فإن ذلك يؤثر على قدرتها على حمل الدم. يوجد العديد من الأمراض التي تصنف تحت الأمراض الوريدية ومن أبرزها دوالي الساقين، والأوردة العنكبوتية، والقصور الوريدي المزمن. الجلطات الدموية  إن حدوث الجلطات الدموية في الشرايين يزيد من خطر الإصابة بالنوبة القلبية أو السكتة الدماغية كما أنه يؤثر على الأطراف ويسبب صعوبة في المشي. يوجد أنواع عدة من الجلطات الدموية ومن أبرزها تخثر الأوردة العميقة والانسداد الرئوي والتهاب الوريد الخثاري السطحي. تمدد الشريان الأورطي البطني (أم الدم) تحدث هذه الحالة نتيجة تمدد الشريان عن قطره الطبيعي بمقدار خمسين بالمائة، بحيث يظهر على هيئة انتفاخ غير طبيعي في جدار الأوعية الدموية. يوجد العديد من الأنواع التي تنطوي تحت هذا النوع من الأمراض ومن أبرزها تمدد الأوعية الدموية الصدري الأبهري وتمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني. خلل التنسج العضلي تحدث هذه الحالة لدى المرضى الذين يعانون من الحمى القلاعية بشكل أساسي حيث يحدث نمو خلوي غير طبيعي في جدران الشرايين المتوسطة والكبيرة. تؤدي الإصابة بهذه الحالة إلى حدوث تضيق في الشرايين.

معلومات عن أمراض الأوعية الدموية

معلومات عن أمراض الأوعية الدموية

بواسطة: - آخر تحديث: 16 يناير، 2018

الأوعية الدموية

تعرف الأوعية الدموية على أنها شبكة من الأنابيب القوية التي تقوم على نقل الدم إلى الأنحاء المختلفة من الجسم، وهي عبارة عن جزء أساسي من أجزاء الجهاز الدوري، وفي واقع الحال فإن الأوعية الدموية عبارة عن ثلاث أنواع، النوع الأول هو الأوردة وهي تقوم على نقل الدم من الشعيرات الدموية وإعادته إلى القلب، والنوع الثاني هو الشرايين وهي تقوم على نقل الدم من القلب إلى أجزاء الجسم المختلفة، والنوع الثالث هو الشعيرات الدموية والتي تسمح بحدث تبادل للماء والمواد الكيميائية وذلك بين الأنسجة والدم، والأوردة الدموية كغيرها من أجزاء الجسم الأخرى قد تتعرض للأمراض والمشاكل، وسنعرض في هذا المقال معلومات عن أمراض الأوعية الدموية.

تركيب الأوعية الدموية

تتكون الأوعية الدموية في تركيبتها من أجزاء رئيسية، تأتي على النحو الآتي:

  • الغلاف المبطن، والمكون من خلايا بطانية حرشفية بسيطة.
  • الغلاف الأوسط، والمكون من ألياف مرنة من النسيج الضام.
  • الغلاف الخارجي، والمكون من النسيج الضام.

معلومات عن أمراض الأوعية الدموية

يوجد العديد من الأمراض التي قد تصيب هذا الجزء من جسم الإنسان، والتي تأتي على النحو الآتي:

  • أمراض الشرايين
  1. يكون هذا المرض على نوعين إما تضيق الشريان السباتي أو مرض الشريان المحيطي.
  2. قد يضم هذا النوع أمراضاً أخرى منها متلازمة نقص تروية الأمعاء ومرض الشريان الكلوي ومرض بيرغر.
  • الأمراض الوريدية
  1. تمتاز الأوردة بأنها مرنة ومجوفة من الداخل، وعند حدوث تلف فيها وتأثر الصمامات فإن ذلك يؤثر على قدرتها على حمل الدم.
  2. يوجد العديد من الأمراض التي تصنف تحت الأمراض الوريدية ومن أبرزها دوالي الساقين، والأوردة العنكبوتية، والقصور الوريدي المزمن.
  • الجلطات الدموية 
  1. إن حدوث الجلطات الدموية في الشرايين يزيد من خطر الإصابة بالنوبة القلبية أو السكتة الدماغية كما أنه يؤثر على الأطراف ويسبب صعوبة في المشي.
  2. يوجد أنواع عدة من الجلطات الدموية ومن أبرزها تخثر الأوردة العميقة والانسداد الرئوي والتهاب الوريد الخثاري السطحي.
  • تمدد الشريان الأورطي البطني (أم الدم)
  1. تحدث هذه الحالة نتيجة تمدد الشريان عن قطره الطبيعي بمقدار خمسين بالمائة، بحيث يظهر على هيئة انتفاخ غير طبيعي في جدار الأوعية الدموية.
  2. يوجد العديد من الأنواع التي تنطوي تحت هذا النوع من الأمراض ومن أبرزها تمدد الأوعية الدموية الصدري الأبهري وتمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني.
  • خلل التنسج العضلي
  1. تحدث هذه الحالة لدى المرضى الذين يعانون من الحمى القلاعية بشكل أساسي حيث يحدث نمو خلوي غير طبيعي في جدران الشرايين المتوسطة والكبيرة.
  2. تؤدي الإصابة بهذه الحالة إلى حدوث تضيق في الشرايين.