حاولت شركة أمازون أختراق سوق الأجهزة اللوحية من خلال جهازها الجديد الذي بدأت ببيعه في تشرين الثاني من هذا العام, و بعد أن توقع المحللون لهذا الجهاز أن يحصل على  الإقبال  نتيجة لإنخفاض سعره مقابل أسعار الأجهزة اللوحية الأخرى,  و بعد التجربة العملية له من قبل المستهلكين تبن أنه لا يخلو من المشاكل التقنية و التصميمية التي لاحظها الجميع و منها:- حجم الشاشة الصغير يعد حجم الشاشة الذي لا يتجاوز 7 أنش, صغيرا جدا إلى جانب الأجهزة اللوحية الأخرى و الأكثر شهرة مثل أجهزة شركة أبل و سامسونغ, الرائدتان في هذا المجال. مشكلة الأصبع الكبير نظرا لصغر حجم الشاشة في هذا الجهاز, فإن أصحاب الأصابع الكبيرة وجدوا معاناة في التعامل مع الشاشة التي تعمل بالمس, مما يجعلهم يقعون في الخطأ مرارا و تكرارا عند احتيار أمر أو تطبيق معين, فالدقة اللازمة لإعطاء الأوامر لا يمكن أن تصيبها أصحاب الأصابع الكبيرة. مشاكل في واجهة المستخدم يعمل هذا الجهاز بنظام تشغيل أندرويد متشعب خاص به, و لاحظ المستخدمون وجود بعض الخلل فيه مثل البطء في الاستجابة للأوامر, بالإضافة إلى مشاكل بصرية متعددة. بطء متصفح الإنترنت يعد متصف الإنترنت(Silk browser) الموجود بشكل أساسي على هذا الجهاز بطيئا إذا ما تمت مقارنته بمتصفحات الإنترنت الأخرى. مشاكل فيزيائية في الأزرار وجود الزر الرئيسي الذي يقوم بإغلاق و تشغيل الجهاز ممتدا على طول قاعدة الجهاز, قد يؤدي إلى أغلاق الجهاز عن طريق الخطأ أثناء استخدامه, كما أن عدم وجود أزرار ملموسة للتحكم بمستوى الصوت, أو الكتابة, و الإكتفاء بالتحكم من خلال البرمجيات أي من داخل شاشة اللمس, مصدر شكوى عند معضم مستخدمي الجهاز. حجم الذاكرة صغير يحتوي الجهاز على ذاكرة مقدارها 8 GB, 6 منها فقط متاحة للمستخدم, و هذا يعد قليلا إلى جانب الذاكرة الداخلية التي تحويها الأجهزة اللوحية الأخرى مثل iPad2. أمازون تكشف عن الكومبيوتر اللوحي الجديد “كيندل فاير” مايكروسوفت أضاعت فرصتها في سوق الأجهزة اللوحية ما الفرق بين iPad 2 و Xoom؟

مشاكل في الجهاز اللوحي من أمازون (Kindle Fire)

مشاكل في الجهاز اللوحي من أمازون (Kindle Fire)

بواسطة: - آخر تحديث: 26 فبراير، 2017

تصفح أيضاً

حاولت شركة أمازون أختراق سوق الأجهزة اللوحية من خلال جهازها الجديد الذي بدأت ببيعه في تشرين الثاني من هذا العام, و بعد أن توقع المحللون لهذا الجهاز أن يحصل على  الإقبال  نتيجة لإنخفاض سعره مقابل أسعار الأجهزة اللوحية الأخرى,  و بعد التجربة العملية له من قبل المستهلكين تبن أنه لا يخلو من المشاكل التقنية و التصميمية التي لاحظها الجميع و منها:-

حجم الشاشة الصغير

يعد حجم الشاشة الذي لا يتجاوز 7 أنش, صغيرا جدا إلى جانب الأجهزة اللوحية الأخرى و الأكثر شهرة مثل أجهزة شركة أبل و سامسونغ, الرائدتان في هذا المجال.

مشكلة الأصبع الكبير

نظرا لصغر حجم الشاشة في هذا الجهاز, فإن أصحاب الأصابع الكبيرة وجدوا معاناة في التعامل مع الشاشة التي تعمل بالمس, مما يجعلهم يقعون في الخطأ مرارا و تكرارا عند احتيار أمر أو تطبيق معين, فالدقة اللازمة لإعطاء الأوامر لا يمكن أن تصيبها أصحاب الأصابع الكبيرة.

مشاكل في واجهة المستخدم

يعمل هذا الجهاز بنظام تشغيل أندرويد متشعب خاص به, و لاحظ المستخدمون وجود بعض الخلل فيه مثل البطء في الاستجابة للأوامر, بالإضافة إلى مشاكل بصرية متعددة.

بطء متصفح الإنترنت

يعد متصف الإنترنت(Silk browser) الموجود بشكل أساسي على هذا الجهاز بطيئا إذا ما تمت مقارنته بمتصفحات الإنترنت الأخرى.

مشاكل فيزيائية في الأزرار

وجود الزر الرئيسي الذي يقوم بإغلاق و تشغيل الجهاز ممتدا على طول قاعدة الجهاز, قد يؤدي إلى أغلاق الجهاز عن طريق الخطأ أثناء استخدامه, كما أن عدم وجود أزرار ملموسة للتحكم بمستوى الصوت, أو الكتابة, و الإكتفاء بالتحكم من خلال البرمجيات أي من داخل شاشة اللمس, مصدر شكوى عند معضم مستخدمي الجهاز.

حجم الذاكرة صغير

يحتوي الجهاز على ذاكرة مقدارها 8 GB, 6 منها فقط متاحة للمستخدم, و هذا يعد قليلا إلى جانب الذاكرة الداخلية التي تحويها الأجهزة اللوحية الأخرى مثل iPad2.

أمازون تكشف عن الكومبيوتر اللوحي الجديد “كيندل فاير”

مايكروسوفت أضاعت فرصتها في سوق الأجهزة اللوحية

ما الفرق بين iPad 2 و Xoom؟