البحث عن مواضيع

مراحل إعادة تدوير الورق هي العمليات التي تقوم بتحويل الورق المستعمل، إلى مواد جديدة صالحة للاستعمال،  إن نقص بعض المواد الأولية، والطلب المتزايد على المنتج،  شجعت فكرة إيجاد طرق جديدة من أجل تغطية ذلك النقص وسد حاجة السوق منه،  والاستفادة من هذه المخلفات بطريقة نافعة، بالإضافة إلى أهمية إعادة التدوير في المحافظة على البيئة، و ولدت هذه الفكرة عقب الحرب العالميّة، وما نتج عنها من مخلفات ونفايات، حيث تم تجميعها وإعادة تدويرها والانتفاع منها واستخدامها مرة أخرى، ومع مرور الوقت أصبحت من أهم الوسائل المتبعة في تدوير النفايات لفوائدها البيئية. دور الجمعيات البيئية في إعادة تدوير الورق كان للجمعيات البيئية دورا هاماً في تنمية الفكر العام وثقيف المجتمع، بشأن إعادة التصنيع، وقد رحب بالفكرة عدد كبير من ربات البيوت، وطلاب المدارس وجمعيات البيئة لما لها من أهمية في التخلص من النفايات والمخلفات البيئية. المحافظة على الهواء من التلوث نتيجة احتراق الأوراق بعد تجميعها. مصدر رزق للشباب من خلال توفير فرص العمل لهم. من الناحية  الإقتصادية، تقلل من نسبة الاستيراد للمواد الخام من لحاء الخشب الذي يدخل في تصنيع الورق. توفير المنتج بالأسواق في وقت زمني قصير. تقليل الطاقة المستهلكة  في عملية تصنيع الورق و توفيرها. عمليات إعادة تدوير الورق  العمليات التي تعمل على إعادة تدوير المخلّفات الورقية هي كما يلي :- يتم جمع الورق المستعمل من المؤسسات ومن المدارس ومن الهيئات الحكومية. يتمّ إرساله إلى مصانع الورق التي تعمل على إعادة تدويره وبيعه في الأسوق المحلية أو بهدف التصدير. توفير كميات كبيرة من الورق في السوق المحلية مما يؤدي إلى توفير العملة الصعبة من خلال خفض معدل استهلاك الورق. توفيره كميّاتٍ كبيرة من الورق التي يحتاجها السوق في وقت سريع. أنواع الورق المعاد تصنيعه هناك أنواع من الأوراق لا تقبل إعادة التصنيع كالأوراق الصحيّة، ومن الأوراق التي يعاد تصنيعها:- أوراق الجرائد: عمره قصير لخفته وقلة متانته. أوراق المجلات: تشبه أوراق الجرائد ولكنها تتمتع بالمتانة، ولها خاصيّة اللمعان. ورق الكرتون: يتكون من عدة طبقات، ويستعمل في صنع صناديق التعبئة وتغليف المطبوعات. الورق المقوى : يستخدم للتغليف. مراحل إعادة تدوير الورق هناك مجموعة من الخطوات التي تساعد على اعادة تدوير مخلفات الورق حتى تتم الاستفادة منه وهي على الترتيب: عملية الجمع: تتم في جمع الأوراق المستخدم من المدارس والمؤسسات و الهيئات الحكومية. عملية الفرز: وهي من المراحل المهمة في إعادة تصنيع الورق، وللحصول على نوعية جيّدة من الورق، حيث تتم عملية تنقية الورق وفصل الجيد منه عن النوع الرديء، بواسطة آلات حديثة مخصصة لعملية الفرز. عملية التقطيع: يتم تقطيع الورق إلى مجموعة من القصاصات الرقيقة والمتجانسة وذلك باستخدام آلة القطع. عملية الغسيل: يتم وضع الورق المقطّع ويغمر بالماء داخل أحواض مائية كبيرة. عملية الخلط: يتم خلط الورق المقطّع بواسطة جهاز خاص بالخلط، وتضاف إليها مجموعة من المواد الكيميائية لمعالجتها وتبيضها ولتنعيمها ولزيادة متانتها وسماكتها ولضمان خلوها من أي ثقوب أو فراغات عملية التشكيل: يتم مرورها بآلات خاصة لتشكيل الورق والكرتون وآلات الكبس حسب نوع المنتج المطلوب وبطرق مختلفة. عملية التجفيف: يعمل على تجفيف الورق المشكّل. عملية التغليف : المرحلة النهائية وهي مرحلة التغليف ليكون المنتج جاهز للاستهلاك. المراجع:   1              2

مراحل إعادة تدوير الورق

مراحل إعادة تدوير الورق
بواسطة: - آخر تحديث: 5 أبريل، 2017

مراحل إعادة تدوير الورق هي العمليات التي تقوم بتحويل الورق المستعمل، إلى مواد جديدة صالحة للاستعمال،  إن نقص بعض المواد الأولية، والطلب المتزايد على المنتج،  شجعت فكرة إيجاد طرق جديدة من أجل تغطية ذلك النقص وسد حاجة السوق منه،  والاستفادة من هذه المخلفات بطريقة نافعة، بالإضافة إلى أهمية إعادة التدوير في المحافظة على البيئة، و ولدت هذه الفكرة عقب الحرب العالميّة، وما نتج عنها من مخلفات ونفايات، حيث تم تجميعها وإعادة تدويرها والانتفاع منها واستخدامها مرة أخرى، ومع مرور الوقت أصبحت من أهم الوسائل المتبعة في تدوير النفايات لفوائدها البيئية.

دور الجمعيات البيئية في إعادة تدوير الورق

  • كان للجمعيات البيئية دورا هاماً في تنمية الفكر العام وثقيف المجتمع، بشأن إعادة التصنيع، وقد رحب بالفكرة عدد كبير من ربات البيوت، وطلاب المدارس وجمعيات البيئة لما لها من أهمية في التخلص من النفايات والمخلفات البيئية.
  • المحافظة على الهواء من التلوث نتيجة احتراق الأوراق بعد تجميعها.
  • مصدر رزق للشباب من خلال توفير فرص العمل لهم.
  • من الناحية  الإقتصادية، تقلل من نسبة الاستيراد للمواد الخام من لحاء الخشب الذي يدخل في تصنيع الورق.
  • توفير المنتج بالأسواق في وقت زمني قصير.
  • تقليل الطاقة المستهلكة  في عملية تصنيع الورق و توفيرها.

عمليات إعادة تدوير الورق

 العمليات التي تعمل على إعادة تدوير المخلّفات الورقية هي كما يلي :-

  • يتم جمع الورق المستعمل من المؤسسات ومن المدارس ومن الهيئات الحكومية.
  • يتمّ إرساله إلى مصانع الورق التي تعمل على إعادة تدويره وبيعه في الأسوق المحلية أو بهدف التصدير.
  • توفير كميات كبيرة من الورق في السوق المحلية مما يؤدي إلى توفير العملة الصعبة من خلال خفض معدل استهلاك الورق.
  • توفيره كميّاتٍ كبيرة من الورق التي يحتاجها السوق في وقت سريع.

أنواع الورق المعاد تصنيعه

هناك أنواع من الأوراق لا تقبل إعادة التصنيع كالأوراق الصحيّة، ومن الأوراق التي يعاد تصنيعها:-

  • أوراق الجرائد: عمره قصير لخفته وقلة متانته.
  • أوراق المجلات: تشبه أوراق الجرائد ولكنها تتمتع بالمتانة، ولها خاصيّة اللمعان.
  • ورق الكرتون: يتكون من عدة طبقات، ويستعمل في صنع صناديق التعبئة وتغليف المطبوعات.
  • الورق المقوى : يستخدم للتغليف.

مراحل إعادة تدوير الورق

هناك مجموعة من الخطوات التي تساعد على اعادة تدوير مخلفات الورق حتى تتم الاستفادة منه وهي على الترتيب:

  • عملية الجمع:
    تتم في جمع الأوراق المستخدم من المدارس والمؤسسات و الهيئات الحكومية.
  • عملية الفرز:
    وهي من المراحل المهمة في إعادة تصنيع الورق، وللحصول على نوعية جيّدة من الورق، حيث تتم عملية تنقية الورق وفصل الجيد منه عن النوع الرديء، بواسطة آلات حديثة مخصصة لعملية الفرز.
  • عملية التقطيع:
    يتم تقطيع الورق إلى مجموعة من القصاصات الرقيقة والمتجانسة وذلك باستخدام آلة القطع.
  • عملية الغسيل:
    يتم وضع الورق المقطّع ويغمر بالماء داخل أحواض مائية كبيرة.
  • عملية الخلط:
    يتم خلط الورق المقطّع بواسطة جهاز خاص بالخلط، وتضاف إليها مجموعة من المواد الكيميائية لمعالجتها وتبيضها ولتنعيمها ولزيادة متانتها وسماكتها ولضمان خلوها من أي ثقوب أو فراغات
  • عملية التشكيل:
    يتم مرورها بآلات خاصة لتشكيل الورق والكرتون وآلات الكبس حسب نوع المنتج المطلوب وبطرق مختلفة.
  • عملية التجفيف:
    يعمل على تجفيف الورق المشكّل.
  • عملية التغليف :
    المرحلة النهائية وهي مرحلة التغليف ليكون المنتج جاهز للاستهلاك.

المراجع:   1              2