البحث عن مواضيع

نبذة عن  مخاطر و أعراض نقص الزنك في الجسم يعد الزنك من المعادن الهامة لعدد من وظائف الجسم و التي تتضمن التمثيل الغذائي و الطاقة, حيث يلعب الزنك دورا هاما في دعم نظام المناعة لدى الإنسان, و بالتالي حماية الإنسان من الاصابة بالأمراض المختلفة و المتعلقة بنقص الفيتامينات و المعادن ويجب الاخذ بعين الاعتبار أن اي زيادة او نقص في كمية تلك المعادن تتسبب بظهور مشاكل صحية كثيرة لا حاجة لنا بها. لماذا يحتاج الجسم الى الزنك و يحتاج الإنسان إلى الحصول على الزنك يشكل يومي لأهميته لكل من البشرة و الجلد و الشعر, و لذلك يوصى الخبراء بضرورة اتباع الانماط الغذائية الصحية و التي تحتوي على معدن الزنك, حيث يتواجد الزنك في الأطعمة الغنية بالبروتين مثل الفول و اللحوم الحمراء, و الفول السوداني, و الأسماك, و منتجات الألبان بشكل عام، وينصح بالغذاء الجيد الذي يحتوي على الزنك والذي يكون محتويا أيضا على باقي العناصر الغذائية المهمة للجسم. أعراض نقص الزنك و لأهمية الزنك على وظائف الجسم, فإن نقص معدل الزنك يؤدي إلى العديد من المشاكل الصحية و التي تتضمن ما يلي:- فقدان الشهية و الوزن. جفاف الجلد. فقر الدم. توقف النمو. تأخر النضج الجنسي لدى الرجال. فقدان الرؤية أو تغييرات في الرؤية. الالتهابات المتكررة. الثعلبة ( فقدان الشعر). العوامل التي تساهم في نقص الزنك قد تؤدي بعض العوامل إلى نقص الزنك لدى الإنسان, و التي تشمل :- مرض الكلى المزمن. سوء الامتصاص المعوي. سوء التغذية. تناول كميات محدودة من البروتين الحيواني. و تنصح الجمعية الالمانية للتغذية بتناول البالغين كميات من الزنك تتراوح بين 7 و 10 مليغرامات بشكل يومي. نقص الزنك ورائحة الفم لنقص الزنك في الجسم آثار سلبية، فنقص كميات الزنك عن الحد طبيعي تؤدي الى خروج بعض الروائح الكريهة من الجسم وذلك بسبب عدم هضم الطعام بصورة جيدة وبذلك تصبح رائحة الجسم لا تطاق خصوصا رائحة الفم و النفس. مصادر الزنك في الفواكة هناك بعض انواع الفواكة التي تحتوي على الكثير من العناصر الغذائية المهمة والتي من ضمنها عنصر الزنك الذي لا حاجة للجسم البشري عنه، فإذا كان هناك نقص في كمية الزنك فيمكن تعويض النقص من خلال تناول بعض انواع الفاكهة و التي نذكر منها ما يلي: الخوخ، يحتوي الخوخ على الكثير من العناصر المهمة لصحة الجسم ومن تلك العناصر الزنك. الموز، يعد الموز واحد من الانواع الغنية بالزنك فتناول الموز له فوائد كثيرة مثل تعويض كمية الزنك الناقص في الجسم. الفراولة، تعد ثمار الفراولة من اغنى الفواكهة الغنية بالزنك فالفراولة تحتوي على ما يقارب 23 ملغ من الزنك. التوت، يعتبر عصير التوت مخزنا طبيعيا للزنك فتناول كوب واحد من عصير التوت يسد حاجة الجسم للزنك ويعويض النقص في الجسم مصادر الزنك في الخضار كما في الفاكهة، هناك أيضا بعض أنواع الخضار التي تحتوي على كميات لا بأس بها من الزنك ومن اهم الخضار المحتوية على الزنك ما يلي: السبانخ، تحتوي السبانخ على الزنك لذلك ينصح بتناولها، كما انها مفيدة لتقوية الذاكرة. اللفت، اذا كان هناك نقص في كميات الزنك فيمكن تعويضها من خلال تناول اللفت. البازيلاء، وهي من الخضار الغنية بالزنك لذا ينصح بتناولها لما لها من فوائد اخرى كثيرة على الجسم البشري. نقص الزنك وتساقط الشعر يدخل الزنك في بناء كل من العظام و العضلات و انسجة الجسم و الخلايا المختلفة، كما يتواجد الزنك بكميات كبيرة في غدة البروستاتا و في تكوين السائل المنوي، بالاضافة الى اهميتة للشعر و بصيلات الشعر أيضا، لذلك فإن الاشخاص الذين يعانون من نقص الزنك نجد ان شعرهم يتساقط وبشكل كبير ايضا و السبب عدم الاهتمام بنوعية الغذاء و خصوصا تلك التي تحتوي على الزنك، مما يسبب تساقط الشعر و خسارته ونمو بطيء جدا للشعر، حيث يصبح الشعر رقيقا و ضعيفا مما يسبب قشرة الرأس وظهور الشيب بمراحل مبكرة. مضار تناول الزنك بجرعات كبيرة لا يجب تناول الزنك بكميات كبيرة لأن تناول الزنك بكميات كبيرة ولاوقات بعيدة قد تتسبب بالكثير من الاعراض الجانبية، مثل الغثيان و التقيؤ و الصداع و بعض الالام في البطن، كما من الممكن الاصابة بهشاشة العظام و فقر الدم.

مخاطر و أعراض نقص الزنك في الجسم

مخاطر و أعراض نقص الزنك في الجسم
بواسطة: - آخر تحديث: 23 مارس، 2017

نبذة عن  مخاطر و أعراض نقص الزنك في الجسم

يعد الزنك من المعادن الهامة لعدد من وظائف الجسم و التي تتضمن التمثيل الغذائي و الطاقة, حيث يلعب الزنك دورا هاما في دعم نظام المناعة لدى الإنسان, و بالتالي حماية الإنسان من الاصابة بالأمراض المختلفة و المتعلقة بنقص الفيتامينات و المعادن ويجب الاخذ بعين الاعتبار أن اي زيادة او نقص في كمية تلك المعادن تتسبب بظهور مشاكل صحية كثيرة لا حاجة لنا بها.

لماذا يحتاج الجسم الى الزنك

و يحتاج الإنسان إلى الحصول على الزنك يشكل يومي لأهميته لكل من البشرة و الجلد و الشعر, و لذلك يوصى الخبراء بضرورة اتباع الانماط الغذائية الصحية و التي تحتوي على معدن الزنك, حيث يتواجد الزنك في الأطعمة الغنية بالبروتين مثل الفول و اللحوم الحمراء, و الفول السوداني, و الأسماك, و منتجات الألبان بشكل عام، وينصح بالغذاء الجيد الذي يحتوي على الزنك والذي يكون محتويا أيضا على باقي العناصر الغذائية المهمة للجسم.

أعراض نقص الزنك

و لأهمية الزنك على وظائف الجسم, فإن نقص معدل الزنك يؤدي إلى العديد من المشاكل الصحية و التي تتضمن ما يلي:-

  • فقدان الشهية و الوزن.
  • جفاف الجلد.
  • فقر الدم.
  • توقف النمو.
  • تأخر النضج الجنسي لدى الرجال.
  • فقدان الرؤية أو تغييرات في الرؤية.
  • الالتهابات المتكررة.
  • الثعلبة ( فقدان الشعر).

العوامل التي تساهم في نقص الزنك

قد تؤدي بعض العوامل إلى نقص الزنك لدى الإنسان, و التي تشمل :-

  • مرض الكلى المزمن.
  • سوء الامتصاص المعوي.
  • سوء التغذية.
  • تناول كميات محدودة من البروتين الحيواني.

و تنصح الجمعية الالمانية للتغذية بتناول البالغين كميات من الزنك تتراوح بين 7 و 10 مليغرامات بشكل يومي.

نقص الزنك ورائحة الفم

لنقص الزنك في الجسم آثار سلبية، فنقص كميات الزنك عن الحد طبيعي تؤدي الى خروج بعض الروائح الكريهة من الجسم وذلك بسبب عدم هضم الطعام بصورة جيدة وبذلك تصبح رائحة الجسم لا تطاق خصوصا رائحة الفم و النفس.

مصادر الزنك في الفواكة

هناك بعض انواع الفواكة التي تحتوي على الكثير من العناصر الغذائية المهمة والتي من ضمنها عنصر الزنك الذي لا حاجة للجسم البشري عنه، فإذا كان هناك نقص في كمية الزنك فيمكن تعويض النقص من خلال تناول بعض انواع الفاكهة و التي نذكر منها ما يلي:

  • الخوخ، يحتوي الخوخ على الكثير من العناصر المهمة لصحة الجسم ومن تلك العناصر الزنك.
  • الموز، يعد الموز واحد من الانواع الغنية بالزنك فتناول الموز له فوائد كثيرة مثل تعويض كمية الزنك الناقص في الجسم.
  • الفراولة، تعد ثمار الفراولة من اغنى الفواكهة الغنية بالزنك فالفراولة تحتوي على ما يقارب 23 ملغ من الزنك.
  • التوت، يعتبر عصير التوت مخزنا طبيعيا للزنك فتناول كوب واحد من عصير التوت يسد حاجة الجسم للزنك ويعويض النقص في الجسم

مصادر الزنك في الخضار

كما في الفاكهة، هناك أيضا بعض أنواع الخضار التي تحتوي على كميات لا بأس بها من الزنك ومن اهم الخضار المحتوية على الزنك ما يلي:

  • السبانخ، تحتوي السبانخ على الزنك لذلك ينصح بتناولها، كما انها مفيدة لتقوية الذاكرة.
  • اللفت، اذا كان هناك نقص في كميات الزنك فيمكن تعويضها من خلال تناول اللفت.
  • البازيلاء، وهي من الخضار الغنية بالزنك لذا ينصح بتناولها لما لها من فوائد اخرى كثيرة على الجسم البشري.

نقص الزنك وتساقط الشعر

يدخل الزنك في بناء كل من العظام و العضلات و انسجة الجسم و الخلايا المختلفة، كما يتواجد الزنك بكميات كبيرة في غدة البروستاتا و في تكوين السائل المنوي، بالاضافة الى اهميتة للشعر و بصيلات الشعر أيضا، لذلك فإن الاشخاص الذين يعانون من نقص الزنك نجد ان شعرهم يتساقط وبشكل كبير ايضا و السبب عدم الاهتمام بنوعية الغذاء و خصوصا تلك التي تحتوي على الزنك، مما يسبب تساقط الشعر و خسارته ونمو بطيء جدا للشعر، حيث يصبح الشعر رقيقا و ضعيفا مما يسبب قشرة الرأس وظهور الشيب بمراحل مبكرة.

مضار تناول الزنك بجرعات كبيرة

لا يجب تناول الزنك بكميات كبيرة لأن تناول الزنك بكميات كبيرة ولاوقات بعيدة قد تتسبب بالكثير من الاعراض الجانبية، مثل الغثيان و التقيؤ و الصداع و بعض الالام في البطن، كما من الممكن الاصابة بهشاشة العظام و فقر الدم.