الوضوء الصلاة ركن من أركان الإسلام ولا يصح إسلام المسلم إلا بها، ويعتبر الوضوء قبل الصلاة استعدادًا لوقوف المسلم بين يدي الله، فمعه ينظف الإنسان جسمه وينقي روحه من الخطايا، ويصبح مؤهلًا نفسيًا لأداء فريضة الصلاة، وقد سميَّ  الوضوء بهذا الاسم اشتقاقًا من الإشراق والوضاءة، وقد دعا الرسول الكريم إلى الاهتمام بالوضوء والمداومة عليه، أما العلماء فبحثوا في أسرار الوضوء في جميع المجالات وفي هذا المقال سنقدم  للقراء فوائد الوضوء المختلفة. مشروعية الوضوء قبل الصلاة وضعت الشريعة الإسلامية أسبابًا كثيرة لأن يكون الوضوء عملًا أساسيًا قبل الصلاة وهي: يكون الوضوء الاستعداد الأمثل للوقوف بين يدي الله عز وجل، فمن أراد الحديث مع الله عليه بالصلاة وشرط الصلاة الوضوء. الوضوء سبب في التطهر من الذنوب والخطايا، لذلك من أراد الدخول في الإسلام عليه أولًا أن يبدأ بالوضوء. تعد الصلاة من العبادات التي تحظى بمكانة عظيمة لذلك ميزها الله عن غيرها بأنها مقرونة بالوضوء حتى تكون صحيحة وعند غياب الماء أوجبت الشريعة التطهر بالرمال لتتم الصلاة على أكمل وجه. فوائد الوضوء تقوم مضمضة الفم على تقوية عضلات الفم وحمايته من الجراثيم وأمراض اللثة والتهابها والوقاية من تسوس الأسنان. يعمل الاستنشاق على حماية الجهاز التنفسي من الجراثيم ووقايته من الأمراض التنفسية. يعطي البشرة اللمعان والنضارة والحيوية ويزيل آثار الغبار. يخلص العين من الغبار ويزيل آثار التعرق كما يعمل على فتح مسامات الجلد. يقوم على إزالة الإفرازات الدهنية المتراكمة على الجسم. يحمي القدمين من الإصابة بالفطريات أما تدليك الأطراف السفلية فتزيد من نشاط الدورة الدموية وجريان الدم في الشرايين. يزيد من نشاط الجسم ومناعته. شرع الإسلام الاستنثار حتى لا يصاب الجسم بالتسمم الداخلي من خلال دخول البكتيريا والفيروسات إلى المعدة والأمعاء. يتخلص الجسم من الانفعالات النفسية السيئة فيزيد الإنسان سكينة وطمأنينة. فوائد الوضوء قبل النوم يعلم المسلم معنى النظافة والطهارة، فهو يتوضأ خمس مرات في اليوم عند كل صلاة ومعه يتحرى نظافة جسمه من الأوساخ أو النجاسة. تبعد عن المسلم الكوابيس والشياطين في منامه. يجند الله له ملكًا يحفظه في نومه. تغفر له ذنوبه حتى لو ارتقت روحه وهو نائم، فإنها تسجد عند عرش الرحمن وهذه مكانةٌ عظيمة ينالها المطهرون. اتباع لسنة الرسول صل الله عليه وسلم فقد كان لا ينام إلا وقد توضأ.

ما هي فوائد الوضوء

ما هي فوائد الوضوء

بواسطة: - آخر تحديث: 8 فبراير، 2018

الوضوء

الصلاة ركن من أركان الإسلام ولا يصح إسلام المسلم إلا بها، ويعتبر الوضوء قبل الصلاة استعدادًا لوقوف المسلم بين يدي الله، فمعه ينظف الإنسان جسمه وينقي روحه من الخطايا، ويصبح مؤهلًا نفسيًا لأداء فريضة الصلاة، وقد سميَّ  الوضوء بهذا الاسم اشتقاقًا من الإشراق والوضاءة، وقد دعا الرسول الكريم إلى الاهتمام بالوضوء والمداومة عليه، أما العلماء فبحثوا في أسرار الوضوء في جميع المجالات وفي هذا المقال سنقدم  للقراء فوائد الوضوء المختلفة.

مشروعية الوضوء قبل الصلاة

وضعت الشريعة الإسلامية أسبابًا كثيرة لأن يكون الوضوء عملًا أساسيًا قبل الصلاة وهي:

  • يكون الوضوء الاستعداد الأمثل للوقوف بين يدي الله عز وجل، فمن أراد الحديث مع الله عليه بالصلاة وشرط الصلاة الوضوء.
  • الوضوء سبب في التطهر من الذنوب والخطايا، لذلك من أراد الدخول في الإسلام عليه أولًا أن يبدأ بالوضوء.
  • تعد الصلاة من العبادات التي تحظى بمكانة عظيمة لذلك ميزها الله عن غيرها بأنها مقرونة بالوضوء حتى تكون صحيحة وعند غياب الماء أوجبت الشريعة التطهر بالرمال لتتم الصلاة على أكمل وجه.

فوائد الوضوء

  • تقوم مضمضة الفم على تقوية عضلات الفم وحمايته من الجراثيم وأمراض اللثة والتهابها والوقاية من تسوس الأسنان.
  • يعمل الاستنشاق على حماية الجهاز التنفسي من الجراثيم ووقايته من الأمراض التنفسية.
  • يعطي البشرة اللمعان والنضارة والحيوية ويزيل آثار الغبار.
  • يخلص العين من الغبار ويزيل آثار التعرق كما يعمل على فتح مسامات الجلد.
  • يقوم على إزالة الإفرازات الدهنية المتراكمة على الجسم.
  • يحمي القدمين من الإصابة بالفطريات أما تدليك الأطراف السفلية فتزيد من نشاط الدورة الدموية وجريان الدم في الشرايين.
  • يزيد من نشاط الجسم ومناعته.
  • شرع الإسلام الاستنثار حتى لا يصاب الجسم بالتسمم الداخلي من خلال دخول البكتيريا والفيروسات إلى المعدة والأمعاء.
  • يتخلص الجسم من الانفعالات النفسية السيئة فيزيد الإنسان سكينة وطمأنينة.

فوائد الوضوء قبل النوم

  • يعلم المسلم معنى النظافة والطهارة، فهو يتوضأ خمس مرات في اليوم عند كل صلاة ومعه يتحرى نظافة جسمه من الأوساخ أو النجاسة.
  • تبعد عن المسلم الكوابيس والشياطين في منامه.
  • يجند الله له ملكًا يحفظه في نومه.
  • تغفر له ذنوبه حتى لو ارتقت روحه وهو نائم، فإنها تسجد عند عرش الرحمن وهذه مكانةٌ عظيمة ينالها المطهرون.
  • اتباع لسنة الرسول صل الله عليه وسلم فقد كان لا ينام إلا وقد توضأ.