البحث عن مواضيع

حسن الخاتمة هو أن يوفق الله العبد قبل موته بالإبتعاد عن المعاصي والذنوب والاقتراب من الطاعات والقيام بالفروض والواجبات التي أمرنا الله سبحانه وتعالى بتأديتها، والإقبال على فعل الخيرات فيموت الإنسان وهو على هذه الحالة فتكون نهايته محمودة وخاتمته حسنة فيلقى الله تعالى على ذلك. علامات حسن الخاتمة لحسن الخاتمة علامات، منها ما يشاهدها العبد أثناء احتضاره ومنها ما يظهر للناس ومنها:- نطق الشهادتين : عند الموت قال عليه الصلاة والسلام: (من كان آخر كلامه لا إله إلا الله دخل الجنة). وهذا يدُل على أنه من نطق بالشهادتين عند الموت (في سكرات الموت) دخل الجنة. الابتسامة قبل الموت : المحتضر عند الموت يتبسم. ليس في هذا نص صريح صحيح ولكن هذا ما يُفهم من عدة نصوص. فيقال أنه يبتسم عند موته لرؤيته ملائكة الرحمة معهم أكفانٌ بيضٌ من الجنة يحدثوه بحديث حسن طيب والله تعالى اعلم. الموت برشح الجبين : هو أن يموت المؤمن و على جبينه عرق. هذا يحدث في سكرات الموت لقوله عليه الصلاة والسلام (موت المؤمن بعرق جبينه) الاستشهاد في سبيل الله : سواء كان في ساحة القتال أو أي نوع أخر من أنواع الشهادة. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (الشهداء خمسة: المطعون، والمبطون، والغرق، وصاحب الهدم، والشهيد في سبيل الله). موت المرأة في نفاسها : موت المرأة بسبب ولدها. موت المرأة وهي حامل بجنين. قال عليه الصلاة والسلام (والمرأة يقتلها ولدها جمعاء شهادة، يجرها ولدها بسرره إلى الجنة). الموت على عمل صالح : يختم الله به حياة المؤمن كأن يموت على صلاة أو صيام أو صدقة أو حج لقوله عليه الصلاة والسلام: (من قال لا إله إلا الله ابتغاء وجه الله ختم له بها دخل الجنة، ومن تصدق بصدقة ختم له بها دخل الجنة). الموت ليلة الجمعة أو يوم الجمعة والله تعالى اعلم. ثناء الناس على الميت وذكره بالذكر الطيب والحسن والله تعالى أعلم. أسباب حسن الخاتمة استقامة العبد على طاعة الله سبحانه وتعالى قال تعالى (إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةُ أَلاّ تَخَافُوا وَلاَ تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ) حسن ظن العبد بالله وتوكله عليه حق التوكل. تقوى الله عز وجل حق تقاته قال تعالى ( يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ) الصدق والتوبة النصوحة لله تعالى ومداومة الاستغفار. ذكر الموت كثيراً، والخوف من علامات سوء الخاتمة. إقرأ أيضا: ما هي صلاة البردين ؟ ما هي الباقيات الصالحات من هو اليتيم ؟

ما هي علامات حسن الخاتمة ؟

ما هي علامات حسن الخاتمة ؟
بواسطة: - آخر تحديث: 8 فبراير، 2017

حسن الخاتمة هو أن يوفق الله العبد قبل موته بالإبتعاد عن المعاصي والذنوب والاقتراب من الطاعات والقيام بالفروض والواجبات التي أمرنا الله سبحانه وتعالى بتأديتها، والإقبال على فعل الخيرات فيموت الإنسان وهو على هذه الحالة فتكون نهايته محمودة وخاتمته حسنة فيلقى الله تعالى على ذلك.

علامات حسن الخاتمة

لحسن الخاتمة علامات، منها ما يشاهدها العبد أثناء احتضاره ومنها ما يظهر للناس ومنها:-

نطق الشهادتين :

  • عند الموت قال عليه الصلاة والسلام: (من كان آخر كلامه لا إله إلا الله دخل الجنة).
  • وهذا يدُل على أنه من نطق بالشهادتين عند الموت (في سكرات الموت) دخل الجنة.

الابتسامة قبل الموت :

  • المحتضر عند الموت يتبسم.
  • ليس في هذا نص صريح صحيح ولكن هذا ما يُفهم من عدة نصوص.
  • فيقال أنه يبتسم عند موته لرؤيته ملائكة الرحمة معهم أكفانٌ بيضٌ من الجنة يحدثوه بحديث حسن طيب والله تعالى اعلم.

الموت برشح الجبين :

  • هو أن يموت المؤمن و على جبينه عرق.
  • هذا يحدث في سكرات الموت لقوله عليه الصلاة والسلام (موت المؤمن بعرق جبينه)

الاستشهاد في سبيل الله :

  • سواء كان في ساحة القتال أو أي نوع أخر من أنواع الشهادة.
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (الشهداء خمسة: المطعون، والمبطون، والغرق، وصاحب الهدم، والشهيد في سبيل الله).

موت المرأة في نفاسها :

  • موت المرأة بسبب ولدها.
  • موت المرأة وهي حامل بجنين.
  • قال عليه الصلاة والسلام (والمرأة يقتلها ولدها جمعاء شهادة، يجرها ولدها بسرره إلى الجنة).

الموت على عمل صالح :

  • يختم الله به حياة المؤمن كأن يموت على صلاة أو صيام أو صدقة أو حج لقوله عليه الصلاة والسلام: (من قال لا إله إلا الله ابتغاء وجه الله ختم له بها دخل الجنة، ومن تصدق بصدقة ختم له بها دخل الجنة).
  • الموت ليلة الجمعة أو يوم الجمعة والله تعالى اعلم.
  • ثناء الناس على الميت وذكره بالذكر الطيب والحسن والله تعالى أعلم.

أسباب حسن الخاتمة

  • استقامة العبد على طاعة الله سبحانه وتعالى قال تعالى (إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةُ أَلاّ تَخَافُوا وَلاَ تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ)
  • حسن ظن العبد بالله وتوكله عليه حق التوكل.
  • تقوى الله عز وجل حق تقاته قال تعالى ( يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ)
  • الصدق والتوبة النصوحة لله تعالى ومداومة الاستغفار.
  • ذكر الموت كثيراً، والخوف من علامات سوء الخاتمة.

إقرأ أيضا:
ما هي صلاة البردين ؟
ما هي الباقيات الصالحات
من هو اليتيم ؟