دولة البحرين تقع دولة البحرين في الجزء الشرقي من شبه الجزيرة العربية، وهي من الدول الجزرية في الخليج العربي، وتعتبر البحرين واحدة من الدول المتقدمة اقتصاديًا؛ حيث حققت المرتبة الثامنة والأربعين على مستوى العالم من حيث مؤشر التنمية البشرية، كما أنها موطنًا للعديد من آبار النفط التي ساهمت في تطور اقتصادها أكثر، فلها تاريخ مع اكتشاف النفط يعود إلى سنة 1932م، أما فيما يتعلق بالتعداد السكاني فيها فإن عدد سكانها في عام 2016م قد بلغ 1.425 نسمة يتوزعون فوق مساحتها الممتدة إلى 934.57 كم²، وإلى جانب ما تقدم من معلومات؛ فسيتم التحدث عن ما هي عاصمة البحرين في هذا المقال. عاصمة البحرين تعد مدينة المنامة عاصمة البحرين وأكبر مدنها من حيث المساحة؛ حيث تمتد مساحتها إلى 27.48 كم²، وتصنف المنامة ضمن قائمة أكثر مدن العالم كثافةً سكانية؛ إذ يقطنها أكثر من 160 ألف نسمة، وتشغل المدينة موقعًا جغرافيًا فوق السواحل الشمالية للمملكة إلى الغربِ من مدينة المحرق، وتتصل المنامة مع سائر المدن المحيطة بها بواسطة الجسور المائية؛ فتربطها بمدينة المحرق التي تحدها من الشمال الشرقي، ومع منطقة سترة التي تحدها من الجهة الجنوبية، ويذكر بأن المدينة تلقب بلؤلؤة الخليج. اقتصاد عاصمة البحرين تعد مدينة المنامة بمثابة المركز الرئيسي للأنشطة المالية والاقتصادية والعمرانية على مستوى البلاد، كما أنها قد اكتسبت أهميتها الاقتصادية من دورها الفعال الذي لعبته كمركز تجاري حيوي لمنطقة الخليج بأسره منذ لحظة تأسيسها قبل سبعة قرون، وبناءً على ما تقدّم فإنها مدينة ذات تقدم مرموق من حيث الحياة المعيشية والرفاهية التي يعيشها سكانها، ففيها المرافق والخدمات المميزة والمصارف المالية وبيوت المال الاستثمارية، بالإضافة إلى أرفع المستويات من المجمعات التجارية، كما يقوم فيها مطار دولي ضخم يربط بين المشرق والمغرب، بالإضافة إلى وجود أكثر مصافي النفط أهمية في البحرين، وقد ساهم وجود أكبر تجمع صناعي فيها إلى اعتماد اقتصاد المدينة على الصناعات الموجودة فيها كتعليب الأسماك ومطاحن الدقيق والصناعات الثقيلة وغيرها. السياحة في عاصمة البحرين ترتكز السياحة في البحرين بالدرجةِ الأولى على المنامة كوجهة سياحية هامة، إذ تعد من أكثر الأماكن تفضيلًا بالنسبة للمغتربين من حيث العيش على مستوى الشرق الأوسط، فقد تمكنت بفضل ذلك استقطاب 10 ملايين سائح في غضون عام 2015م، ومن أشهر المعالم السياحية الموجودة فيها: باب البحرين. الأسواق الشعبية. بيت القرآن. المساجد. قلعة البحرين. جامع أحمد الفاتح. الجسر المعلق. متحف البحرين الوطني. محمية العرين. متنزه عين العذارى.

ما هي عاصمة البحرين

ما هي عاصمة البحرين

بواسطة: - آخر تحديث: 29 مايو، 2018

دولة البحرين

تقع دولة البحرين في الجزء الشرقي من شبه الجزيرة العربية، وهي من الدول الجزرية في الخليج العربي، وتعتبر البحرين واحدة من الدول المتقدمة اقتصاديًا؛ حيث حققت المرتبة الثامنة والأربعين على مستوى العالم من حيث مؤشر التنمية البشرية، كما أنها موطنًا للعديد من آبار النفط التي ساهمت في تطور اقتصادها أكثر، فلها تاريخ مع اكتشاف النفط يعود إلى سنة 1932م، أما فيما يتعلق بالتعداد السكاني فيها فإن عدد سكانها في عام 2016م قد بلغ 1.425 نسمة يتوزعون فوق مساحتها الممتدة إلى 934.57 كم²، وإلى جانب ما تقدم من معلومات؛ فسيتم التحدث عن ما هي عاصمة البحرين في هذا المقال.

عاصمة البحرين

تعد مدينة المنامة عاصمة البحرين وأكبر مدنها من حيث المساحة؛ حيث تمتد مساحتها إلى 27.48 كم²، وتصنف المنامة ضمن قائمة أكثر مدن العالم كثافةً سكانية؛ إذ يقطنها أكثر من 160 ألف نسمة، وتشغل المدينة موقعًا جغرافيًا فوق السواحل الشمالية للمملكة إلى الغربِ من مدينة المحرق، وتتصل المنامة مع سائر المدن المحيطة بها بواسطة الجسور المائية؛ فتربطها بمدينة المحرق التي تحدها من الشمال الشرقي، ومع منطقة سترة التي تحدها من الجهة الجنوبية، ويذكر بأن المدينة تلقب بلؤلؤة الخليج.

اقتصاد عاصمة البحرين

تعد مدينة المنامة بمثابة المركز الرئيسي للأنشطة المالية والاقتصادية والعمرانية على مستوى البلاد، كما أنها قد اكتسبت أهميتها الاقتصادية من دورها الفعال الذي لعبته كمركز تجاري حيوي لمنطقة الخليج بأسره منذ لحظة تأسيسها قبل سبعة قرون، وبناءً على ما تقدّم فإنها مدينة ذات تقدم مرموق من حيث الحياة المعيشية والرفاهية التي يعيشها سكانها، ففيها المرافق والخدمات المميزة والمصارف المالية وبيوت المال الاستثمارية، بالإضافة إلى أرفع المستويات من المجمعات التجارية، كما يقوم فيها مطار دولي ضخم يربط بين المشرق والمغرب، بالإضافة إلى وجود أكثر مصافي النفط أهمية في البحرين، وقد ساهم وجود أكبر تجمع صناعي فيها إلى اعتماد اقتصاد المدينة على الصناعات الموجودة فيها كتعليب الأسماك ومطاحن الدقيق والصناعات الثقيلة وغيرها.

السياحة في عاصمة البحرين

ترتكز السياحة في البحرين بالدرجةِ الأولى على المنامة كوجهة سياحية هامة، إذ تعد من أكثر الأماكن تفضيلًا بالنسبة للمغتربين من حيث العيش على مستوى الشرق الأوسط، فقد تمكنت بفضل ذلك استقطاب 10 ملايين سائح في غضون عام 2015م، ومن أشهر المعالم السياحية الموجودة فيها:

  • باب البحرين.
  • الأسواق الشعبية.
  • بيت القرآن.
  • المساجد.
  • قلعة البحرين.
  • جامع أحمد الفاتح.
  • الجسر المعلق.
  • متحف البحرين الوطني.
  • محمية العرين.
  • متنزه عين العذارى.