البحث عن مواضيع

حقن الفيلر هي إحدى التقنيات التجميلية غير الجراحية المستخدمة لإصلاح عيوب الجسم وتعبئتها بمادةٍ معينة، وبالذات العيوب التي تحدث بسبب قلة إنتاج الكولاجينن، أو نتيجة التعرض لضغوطٍ نفسيةٍ وعصبيىةٍ كبيرة، بالإضافة إلى القيام بحمياتٍ غذائيةٍ قاسيةٍ، أو القيام ببعض الممارسات الخاطئة التي تضر الجلد مثل التدخين وشرب الكحوليات، مما يؤدي إلى إصابة الجلد بالترهل والتجاعيد، وظهور العديد من الخطوط على البشرة التي توحي بالتقدم في العمر. معلومات عن حقن الفيلر تظهر نتيجة حقن الفيلر فوراً، وتتم ملاحظة الفرق بسرعةٍ فور الانتهاء من عملية الحقن. يوجد نوعين من حقن الفيلر: النوع الأول مؤقت، يدوم لفترةٍ تتراوح من ستة أشهر إلى سنة، وينصح بهذا النوع لأنه أكثر أماناً. أما النوع الثاني فهو فيلر دائم أو شبه دائم، ويدوم عادةً من عام واحد إلى عامين. تستمر عملية حقن الفيلر من ربع ساعة إلى نصف ساعة، وتتم العملية بسهولة. يُستخدم التخدير الموضعي لمنع الإحساس بالوجع في المنطقة التي يُحقن فيها الفيلر. تُستخدم في حقن الفيلر العديد من المواد الطبيعية والصناعية الآمنة مثل الخلايا الدهنية، التي تُؤخذ من جسم الشخص الذي يُراد حقنه بالفيلر وتحديدا من البطن والأرداف، والكولاجين، وعادةً يُستخدم الكولاجين البقري، وحمض الهيالورونيك، والبروليمر الصناعي مثل السيليكون. يُحقن الفيلر عادةً في الأنف، والشفاه، والخدود، والجبين، وخطوط الضحك، وخطوط الحزن الظاهرة بين العينين، والخطوط الدقيقة التي تظهر نتيجة التقدم بالسن، وفي العلامات والندبات التي تظهر بسبب العمليات الجراحية والحروق. يعالج الفيلر نحافة الوجه، وشحوب الوجه، ونحافة الأيدي، وتجاعيدها، وعلاج الهالات السوداء حول العين. يعتبر من الإجراءات التجميلية قليلة التكلفة. محاذير عملية حقن الفيلر يجب أن يكون الشخص الذي سيخضع لعملية الفيلر يتمتع بصحةٍ جيدةٍ، وغير مصاب بأي نوعٍ من الالتهابات الفطرية أو البكتيرية التي تصيب الجلد، خصوصاً في المنطقة التي سيتم فيها الحقن، إذ يجب أن يتم علاجها أولا ومن ثم إجراء عملية الحقن. يُمنع استخدام أي نوع من مسيلات ومميعات الدم مثل الأسبرين مثلاً قبل إجراء عملية الحقن بفترةٍ يحددها الطبيب، كما يجب إخبار الطبيب بأي نوع من الأدوية يتناولها الشخص الذي سيخضع للحقن، بالإضافة لإخباره بتاريخه المرضي، والأشياء التي تسبب التحسس للجسم. يمنع التعرض لأشعة الشمس المباشرة فور الانتهاء من عملية حقن الفيلر، كما يجب عدم النوم على الجهة التي تم الحقن فيها. اقرأ أيضا: أحدث صيحات التجميل في أوروبا باستخدام الذهب الخالص كيف تختارين صالون التجميل الأنسب؟ ما هي تقنية شفط الدهون بالفيزر

ما هي حقن الفيلر ؟

ما هي حقن الفيلر ؟
بواسطة: - آخر تحديث: 22 فبراير، 2017

حقن الفيلر هي إحدى التقنيات التجميلية غير الجراحية المستخدمة لإصلاح عيوب الجسم وتعبئتها بمادةٍ معينة، وبالذات العيوب التي تحدث بسبب قلة إنتاج الكولاجينن، أو نتيجة التعرض لضغوطٍ نفسيةٍ وعصبيىةٍ كبيرة، بالإضافة إلى القيام بحمياتٍ غذائيةٍ قاسيةٍ، أو القيام ببعض الممارسات الخاطئة التي تضر الجلد مثل التدخين وشرب الكحوليات، مما يؤدي إلى إصابة الجلد بالترهل والتجاعيد، وظهور العديد من الخطوط على البشرة التي توحي بالتقدم في العمر.

معلومات عن حقن الفيلر

  • تظهر نتيجة حقن الفيلر فوراً، وتتم ملاحظة الفرق بسرعةٍ فور الانتهاء من عملية الحقن.
  • يوجد نوعين من حقن الفيلر:
    النوع الأول مؤقت، يدوم لفترةٍ تتراوح من ستة أشهر إلى سنة، وينصح بهذا النوع لأنه أكثر أماناً.
    أما النوع الثاني فهو فيلر دائم أو شبه دائم، ويدوم عادةً من عام واحد إلى عامين.
  • تستمر عملية حقن الفيلر من ربع ساعة إلى نصف ساعة، وتتم العملية بسهولة.
  • يُستخدم التخدير الموضعي لمنع الإحساس بالوجع في المنطقة التي يُحقن فيها الفيلر.
  • تُستخدم في حقن الفيلر العديد من المواد الطبيعية والصناعية الآمنة مثل الخلايا الدهنية، التي تُؤخذ من جسم الشخص الذي يُراد حقنه بالفيلر وتحديدا من البطن والأرداف، والكولاجين، وعادةً يُستخدم الكولاجين البقري، وحمض الهيالورونيك، والبروليمر الصناعي مثل السيليكون.
  • يُحقن الفيلر عادةً في الأنف، والشفاه، والخدود، والجبين، وخطوط الضحك، وخطوط الحزن الظاهرة بين العينين، والخطوط الدقيقة التي تظهر نتيجة التقدم بالسن، وفي العلامات والندبات التي تظهر بسبب العمليات الجراحية والحروق.
  • يعالج الفيلر نحافة الوجه، وشحوب الوجه، ونحافة الأيدي، وتجاعيدها، وعلاج الهالات السوداء حول العين.
  • يعتبر من الإجراءات التجميلية قليلة التكلفة.

محاذير عملية حقن الفيلر

  • يجب أن يكون الشخص الذي سيخضع لعملية الفيلر يتمتع بصحةٍ جيدةٍ، وغير مصاب بأي نوعٍ من الالتهابات الفطرية أو البكتيرية التي تصيب الجلد، خصوصاً في المنطقة التي سيتم فيها الحقن، إذ يجب أن يتم علاجها أولا ومن ثم إجراء عملية الحقن.
  • يُمنع استخدام أي نوع من مسيلات ومميعات الدم مثل الأسبرين مثلاً قبل إجراء عملية الحقن بفترةٍ يحددها الطبيب، كما يجب إخبار الطبيب بأي نوع من الأدوية يتناولها الشخص الذي سيخضع للحقن، بالإضافة لإخباره بتاريخه المرضي، والأشياء التي تسبب التحسس للجسم.
  • يمنع التعرض لأشعة الشمس المباشرة فور الانتهاء من عملية حقن الفيلر، كما يجب عدم النوم على الجهة التي تم الحقن فيها.

اقرأ أيضا:
أحدث صيحات التجميل في أوروبا باستخدام الذهب الخالص
كيف تختارين صالون التجميل الأنسب؟
ما هي تقنية شفط الدهون بالفيزر

مواضيع من نفس التصنيف