البحث عن مواضيع

يعد كَبد الإنسان أكبر الأعضاء في جسم الإنسان وهو مسؤول عن العديد من العمليات الحيوية داخل الجسم، يلعب دورا مهما في إفراز إنزيمات مهمة لجسم الإنسان تنظم عملية الأيض والنمو والمناعة وغيرها، ومن هذه الإنزيمات التي يفرزها الكبد ما يسمى بالــ " العصارة الصفراوية "، فما هي وما عملها وما فائدتها ؟ تعريف العصارة الصفراوية العصارة الصفراوية : إنزيم يفرزه كبد الإنسان لونها أصفر مخضر، طعمها مر، يشكل الماء 90% من مكوناتها، لها دور هام في عملية الهضم وامتصاص الغذاء، تتجمع العصارة الصفراوية أسفل الكبد في كيس عضليّ يسمّى " الحويصلة الصفراوية " أو ( المرارة ). وظيفة العصارة الصفراوية تقوم العصارة الصفراوية بالإنطلاق من مكان مخزنها ( المرارة) عندما يتناول الشخص وجبة تحتوي على دهون، فتقوم هذه العصارة بتكسير الدهون ليسهل امتصاصها. تقوم العصارة الصفراوية بامتصاص الفيتامينات الذائبة في الدهون ( A,E,K,D ) والاستفادة منها. تقوم العصارة بتسهيل عملية الهضم الأخيرة في الأمعاء الغليظة وتساعدها في امتصاص الماء والأملاح. تقوم العصارة الصفراوية بصبغ لون البراز ليتم طرحه خارج الجسم. الأمراض التي تضر بالعصارة الصفراوية وإنتاجها تنتج الإصابة بمشكلة المرارة من عدة أمراض تؤثر على عملية إفراز العصارة، حيث أن زيادة الكوليسترول والدهون المشبعة في وجبات الطعام توثر على صحة الكبد والمرارة وفي انتاج الانزيمات مما يسبب خللا في وظائفهما، ومن هذه الأمراض: تشكل حصى المرارة: وذلك بسبب قلة الماء في تركيب العصارة مما يجعلها تتيبس وتترسب مكونة الحصى، حيث أن قلة الماء في العصارة قد تكون نتيجة تعرض الجسم إلى بعض الأمراض، أو جراء تناول بعض الأدوية. التهاب المرارة: ينتج هذا الإلتهاب عادة بسبب تراكم الحصى داخل المرارة وعدم قدرتها على طرحها والتخلص منها، وإذا لم تعالج باكرا قد يزداد الإلتهاب، حيث يؤدي ذلك إلى تعطل المرارة وإنفجار أحد جدرانها. انسداد الأنبوب الصفراوي الواصل بين الكبد والمرارة وذلك يسبب مشاكل متعددة في الجسم، منها التهاب الكبد وتسمم الجسم والتهاب المرارة، وقد ينتقل الالتهاب إلى البنكرياس ويعطل وظائفه. نصائح للحفاظ على صحة المرارة شرب كميات كافية من الماء كل يوم، لأن ذلك سيسهل عمل العصارة في إذابة وتكسير الدهون. الإبتعاد عن المأكولات الغنية بالزيوت والدهون الضارة والكوليسترول. ممارسة الرياضة بانتظام ينشط  العمليات الحيوية في الجسم وذلك يساعد في تكسير الدهون وإذابتها وامتصاصها. مراجعة الطبيب في  حال الشعور بالتلبك المعوي بعد أكل وجبة دهنية وألم شديد في المعدة. الإبتعاد عن التدخين لما له دور سلبي كبير في إرهاق الكبد وإنتاج الأنزيمات فيه. الإكثار من تناول الخضروات والفواكة الطازجة والتقليل من الملح والسكر. المراجع:  1  2

ما هي العصارة الصفراوية

ما هي العصارة الصفراوية
بواسطة: - آخر تحديث: 14 أغسطس، 2017

يعد كَبد الإنسان أكبر الأعضاء في جسم الإنسان وهو مسؤول عن العديد من العمليات الحيوية داخل الجسم، يلعب دورا مهما في إفراز إنزيمات مهمة لجسم الإنسان تنظم عملية الأيض والنمو والمناعة وغيرها، ومن هذه الإنزيمات التي يفرزها الكبد ما يسمى بالــ ” العصارة الصفراوية “، فما هي وما عملها وما فائدتها ؟

تعريف العصارة الصفراوية

العصارة الصفراوية : إنزيم يفرزه كبد الإنسان لونها أصفر مخضر، طعمها مر، يشكل الماء 90% من مكوناتها، لها دور هام في عملية الهضم وامتصاص الغذاء، تتجمع العصارة الصفراوية أسفل الكبد في كيس عضليّ يسمّى ” الحويصلة الصفراوية ” أو ( المرارة ).

وظيفة العصارة الصفراوية

  • تقوم العصارة الصفراوية بالإنطلاق من مكان مخزنها ( المرارة) عندما يتناول الشخص وجبة تحتوي على دهون، فتقوم هذه العصارة بتكسير الدهون ليسهل امتصاصها.
  • تقوم العصارة الصفراوية بامتصاص الفيتامينات الذائبة في الدهون ( A,E,K,D ) والاستفادة منها.
  • تقوم العصارة بتسهيل عملية الهضم الأخيرة في الأمعاء الغليظة وتساعدها في امتصاص الماء والأملاح.
  • تقوم العصارة الصفراوية بصبغ لون البراز ليتم طرحه خارج الجسم.

الأمراض التي تضر بالعصارة الصفراوية وإنتاجها

تنتج الإصابة بمشكلة المرارة من عدة أمراض تؤثر على عملية إفراز العصارة، حيث أن زيادة الكوليسترول والدهون المشبعة في وجبات الطعام توثر على صحة الكبد والمرارة وفي انتاج الانزيمات مما يسبب خللا في وظائفهما، ومن هذه الأمراض:

  • تشكل حصى المرارة: وذلك بسبب قلة الماء في تركيب العصارة مما يجعلها تتيبس وتترسب مكونة الحصى، حيث أن قلة الماء في العصارة قد تكون نتيجة تعرض الجسم إلى بعض الأمراض، أو جراء تناول بعض الأدوية.
  • التهاب المرارة: ينتج هذا الإلتهاب عادة بسبب تراكم الحصى داخل المرارة وعدم قدرتها على طرحها والتخلص منها، وإذا لم تعالج باكرا قد يزداد الإلتهاب، حيث يؤدي ذلك إلى تعطل المرارة وإنفجار أحد جدرانها.
  • انسداد الأنبوب الصفراوي الواصل بين الكبد والمرارة وذلك يسبب مشاكل متعددة في الجسم، منها التهاب الكبد وتسمم الجسم والتهاب المرارة، وقد ينتقل الالتهاب إلى البنكرياس ويعطل وظائفه.

نصائح للحفاظ على صحة المرارة

  • شرب كميات كافية من الماء كل يوم، لأن ذلك سيسهل عمل العصارة في إذابة وتكسير الدهون.
  • الإبتعاد عن المأكولات الغنية بالزيوت والدهون الضارة والكوليسترول.
  • ممارسة الرياضة بانتظام ينشط  العمليات الحيوية في الجسم وذلك يساعد في تكسير الدهون وإذابتها وامتصاصها.
  • مراجعة الطبيب في  حال الشعور بالتلبك المعوي بعد أكل وجبة دهنية وألم شديد في المعدة.
  • الإبتعاد عن التدخين لما له دور سلبي كبير في إرهاق الكبد وإنتاج الأنزيمات فيه.
  • الإكثار من تناول الخضروات والفواكة الطازجة والتقليل من الملح والسكر.

المراجع:  1  2