ما هي الشيزوفرينيا ؟ الشيزوفرينيا هو مسمى آخر لمرض الفصام  ويعتبر مرض عقلي يصيب الأشخاص غالبا في مرحلة المراهقة,  ويعرف بأنه مرض أو إضطراب نفسي سببه خلل في افراز العقل لمادة الدوبامينفتبدأ ويؤدي ذلك الى جعل الأشخاص المصابين بالشيزوفرينيا يصابون بالهلوسة والتخيلات الغير منطقية والتي لا وجود لها, حيث ان سبب الإصابة بمرض الشيزوفرينيا يعود الى عوامل جينية وبيئية وغيرها من العوامل السلبية التي قد تؤثر في الأشخاص بشكل نفسي, كما يعتبر مرض الشيزوفرينيا النفسي مرض مزمن ولابد من أخذ العلاج له بشكل دائم و للأبد وفي هذة الحالة فإن الإنتظام والاستمرار في اخذ العلاج لن يسبب مشاكل وفي حال تم اهمال العلاج فإن الأعراض تبدأ بالظهور. أسباب الشيزوفرينيا ان أسباب الإصابة بمرض الشيزوفرينا يعود الى عوامل بيئية تؤثر في أكثر المراحل حساسية عند الأشخاص وهي مرحلة المراهقة حيث يمكن أن يتعرض بعض الأشخاص الى ظروف قاسية او صدمات لا يمكن لهم استيعابها الأمر الذي يؤدي بهم الى الفصام, وكذلك عوامل وراثية تتمثل بوجود بوجود المرض في أحد أفراد العائلة وكذلك بعض التغيرات الجينية النادرة والتي تؤدي الى الاصابة بالشيزوفرينيا. أعراض الشيزوفرينيا تتمثل أعراض الإصابة بمرض الشيزوفرينيا النفسي بالهلوسة و توهم الأشخاص بسماع بعض الاصوات الغير موجودة, كما أنه يطرأ تغير على اسلوب الأشخاص المصابين حيث  غالبا ما يبقون في عزلة وكذلك التلعثم أثناء الكلام وعدم القدرة على ربط الجمل والأحداث, كما يلتزم الأشخاص المصابون الصمت في الكثير من الأحيان, ومن الشائع ايضا انهم عرضة للإصابة بمتلازمة القولون المتهيج أكثر من غيرهم. علاج الشيزوفرينيا إن علاج الفصام او الشيزوفرينيا يتمثل بتناول الأدوية الخاصة بهذا المرض ويجب الانتظام والاستمرار عليه لمنع ظهور الاعراض, حيث يعتبر العلاج بالعقاقير الحل الأنسب لعلاج او إخفاء أعراض الشيزوفرينيا, حيث ان الشيزوفرينا هي خلل في المنطق كما يعاني المصابين به من أفكار خاطئة وثابته غير قابلة للإقناع أو التغيير حيث ان كافة الوسائل الأخرى في محاولة علاج المصابين بالشيزوفرينيا مستحيلة ولا نتيجة في استخدامها, حيث أن العقاقير هي القادرة على تحسين أفكار الاشخاص.

ما هي الشيزوفرينيا ؟

ما هي الشيزوفرينيا ؟

بواسطة: - آخر تحديث: 16 يوليو، 2018

تصفح أيضاً

ما هي الشيزوفرينيا ؟

الشيزوفرينيا هو مسمى آخر لمرض الفصام  ويعتبر مرض عقلي يصيب الأشخاص غالبا في مرحلة المراهقة,  ويعرف بأنه مرض أو إضطراب نفسي سببه خلل في افراز العقل لمادة الدوبامينفتبدأ ويؤدي ذلك الى جعل الأشخاص المصابين بالشيزوفرينيا يصابون بالهلوسة والتخيلات الغير منطقية والتي لا وجود لها, حيث ان سبب الإصابة بمرض الشيزوفرينيا يعود الى عوامل جينية وبيئية وغيرها من العوامل السلبية التي قد تؤثر في الأشخاص بشكل نفسي, كما يعتبر مرض الشيزوفرينيا النفسي مرض مزمن ولابد من أخذ العلاج له بشكل دائم و للأبد وفي هذة الحالة فإن الإنتظام والاستمرار في اخذ العلاج لن يسبب مشاكل وفي حال تم اهمال العلاج فإن الأعراض تبدأ بالظهور.

أسباب الشيزوفرينيا

ان أسباب الإصابة بمرض الشيزوفرينا يعود الى عوامل بيئية تؤثر في أكثر المراحل حساسية عند الأشخاص وهي مرحلة المراهقة حيث يمكن أن يتعرض بعض الأشخاص الى ظروف قاسية او صدمات لا يمكن لهم استيعابها الأمر الذي يؤدي بهم الى الفصام, وكذلك عوامل وراثية تتمثل بوجود بوجود المرض في أحد أفراد العائلة وكذلك بعض التغيرات الجينية النادرة والتي تؤدي الى الاصابة بالشيزوفرينيا.

أعراض الشيزوفرينيا

تتمثل أعراض الإصابة بمرض الشيزوفرينيا النفسي بالهلوسة و توهم الأشخاص بسماع بعض الاصوات الغير موجودة, كما أنه يطرأ تغير على اسلوب الأشخاص المصابين حيث  غالبا ما يبقون في عزلة وكذلك التلعثم أثناء الكلام وعدم القدرة على ربط الجمل والأحداث, كما يلتزم الأشخاص المصابون الصمت في الكثير من الأحيان, ومن الشائع ايضا انهم عرضة للإصابة بمتلازمة القولون المتهيج أكثر من غيرهم.

علاج الشيزوفرينيا

إن علاج الفصام او الشيزوفرينيا يتمثل بتناول الأدوية الخاصة بهذا المرض ويجب الانتظام والاستمرار عليه لمنع ظهور الاعراض, حيث يعتبر العلاج بالعقاقير الحل الأنسب لعلاج او إخفاء أعراض الشيزوفرينيا, حيث ان الشيزوفرينا هي خلل في المنطق كما يعاني المصابين به من أفكار خاطئة وثابته غير قابلة للإقناع أو التغيير حيث ان كافة الوسائل الأخرى في محاولة علاج المصابين بالشيزوفرينيا مستحيلة ولا نتيجة في استخدامها, حيث أن العقاقير هي القادرة على تحسين أفكار الاشخاص.