الحرب الباردة بين الرأسمالية و الاشتراكية، هي إحدى أكبر الحروب التي شهدها العالم، فقد كانت بين دول الاتحاد السوفيتي و الولايات المتحدة الأمريكية، والجدير بالذكر أن الحرب هو مصطلح يطلق على المواجهات التي تحدث بين طرفين أو أكثر و يتم استخدام القوى العسكرية خلالها، و لكن قد يستخدم مصطلح آخر ذا صلة و هو الحرب الباردة للتعبير عن مواجهات بين الأطراف و التي يستخدم بها قوى ليست عسكرية. أهم التفاصيل حول الحرب الباردة الحرب الباردة هي التي كانت بين الاتحاد السوفيتي و الولايات المتحدة الأمريكية: بدأت مع نهاية الحرب العالمية الأولى. كان سببها الخلاف  الذي شب بين القوتين حول الطريقة التي يجب بها اعادة بناء العالم الجديد. بعد أن كانت هاتين القوتين ضمن تحالف واحد، أصبحت كل منهما تحاول فرض قوتها و سيطرتها، و تعتبر هذه هي شرارة الحرب الباردة. اتخذت الحرب الباردة بين الطرفين الكثير من الأشكال و التي تتمثل بالأتي: سباق التسلح أصبحت كل قوة تسعى وراء امتلاك أسلحة لا يمتلكها الأخر من حيث القوة و العدد. نتج عن هذه الحرب امتلاك كل من الولايات المتحدة و الاتحاد السوفيتي أسلحة نووية باعداد هائلة يمكنها أن تدمر الكرة الأرضية كاملة. التنافس الاتكنولوجي حاولت كل قوة أن تسبق الأخرى على صعيد الاختراعات و التطور التقني و خصوصا في المجال العسكري. شهد التنافس التكنولوجي ثورة كبير في مجال غزو الفضاء. تسابقت القوتين في ارسال رواد الفضاء و الأقمار الصناعية للفضاء الخارجي. تمكنوا في تلك الفترة من الهبوط على سطح القمر. التنافس الاقتصادي إن القوة الاقتصادية لا تقل أهمية عن العسكرية و ذلك كونها تجذب المواليين من الدول النامية. تؤمن القدرة الشرائية للمواد الأولية لمختلف أنواع الصناعات. إيجاد الحلفاء قامت كل من الولايات المتحدة و الاتحاد السوفيتي بالتدخل في شؤون بعض الدول و جذبها لها عن طريق الدعم الاقتصادي و العسكري، مما أدى إلى نشوء بعض الأزمات و المواجهات العسكرية غير المباشرة. من أبرز هذه الأزمات كانت أزمة الصواريخ الكوبية عام 1962 و الأزمة الكورية عام 1961 و حرب فيتنام 1955- 1975.

ما هي الحرب الباردة

ما هي الحرب الباردة

بواسطة: - آخر تحديث: 12 يوليو، 2018

تصفح أيضاً

 الحرب الباردة بين الرأسمالية و الاشتراكية، هي إحدى أكبر الحروب التي شهدها العالم، فقد كانت بين دول الاتحاد السوفيتي و الولايات المتحدة الأمريكية، والجدير بالذكر أن الحرب هو مصطلح يطلق على المواجهات التي تحدث بين طرفين أو أكثر و يتم استخدام القوى العسكرية خلالها، و لكن قد يستخدم مصطلح آخر ذا صلة و هو الحرب الباردة للتعبير عن مواجهات بين الأطراف و التي يستخدم بها قوى ليست عسكرية.

أهم التفاصيل حول الحرب الباردة

الحرب الباردة هي التي كانت بين الاتحاد السوفيتي و الولايات المتحدة الأمريكية:

  • بدأت مع نهاية الحرب العالمية الأولى.
  • كان سببها الخلاف  الذي شب بين القوتين حول الطريقة التي يجب بها اعادة بناء العالم الجديد.
  • بعد أن كانت هاتين القوتين ضمن تحالف واحد، أصبحت كل منهما تحاول فرض قوتها و سيطرتها، و تعتبر هذه هي شرارة الحرب الباردة.
  • اتخذت الحرب الباردة بين الطرفين الكثير من الأشكال و التي تتمثل بالأتي:

سباق التسلح

  • أصبحت كل قوة تسعى وراء امتلاك أسلحة لا يمتلكها الأخر من حيث القوة و العدد.
  • نتج عن هذه الحرب امتلاك كل من الولايات المتحدة و الاتحاد السوفيتي أسلحة نووية باعداد هائلة يمكنها أن تدمر الكرة الأرضية كاملة.

التنافس الاتكنولوجي

  • حاولت كل قوة أن تسبق الأخرى على صعيد الاختراعات و التطور التقني و خصوصا في المجال العسكري.
  • شهد التنافس التكنولوجي ثورة كبير في مجال غزو الفضاء.
  • تسابقت القوتين في ارسال رواد الفضاء و الأقمار الصناعية للفضاء الخارجي.
  • تمكنوا في تلك الفترة من الهبوط على سطح القمر.

التنافس الاقتصادي

  • إن القوة الاقتصادية لا تقل أهمية عن العسكرية و ذلك كونها تجذب المواليين من الدول النامية.
  • تؤمن القدرة الشرائية للمواد الأولية لمختلف أنواع الصناعات.

إيجاد الحلفاء

  • قامت كل من الولايات المتحدة و الاتحاد السوفيتي بالتدخل في شؤون بعض الدول و جذبها لها عن طريق الدعم الاقتصادي و العسكري، مما أدى إلى نشوء بعض الأزمات و المواجهات العسكرية غير المباشرة.
  • من أبرز هذه الأزمات كانت أزمة الصواريخ الكوبية عام 1962 و الأزمة الكورية عام 1961 و حرب فيتنام 1955- 1975.