الحرية تعد الحرية من حاجات الإنسان الأساسية التي لا يمكن الاستغناء عنها، فبدون وجودها لا يملك الإنسان القدرة على التفكير بما يريد، وتنفيذ الأفكار الخاصة به، وتحويلها إلى واقع معاش، وعادة ما يرتبط تقييد الأفراد بالحد من قدراتهم الإبداعية، وزيادة شعورهم بالإحباط وعدم تقدير الذات، وهذا ينعكس على منجزاتهم في كافة المجالات، وتعد الحرية من أهم ما ناضل الإنسان للحصول عليه على مر التاريخ الإنساني، بسبب ما يحدثه تقييد الحريات على حياة الإنسان، حيث كانت الطبقات الغنية فيما مضى تضع القيود على الأقليات والطبقات الفقيرة، وهناك العديد من أنواع الحرية التي ترتبط بالإنسان، والسؤال الذي يطرح الآن، ما هي أنواع الحرية. أنواع الحرية هناك العديد من أنواع الحرية التي ترتبط بشؤون حياة الإنسان، والتي من خلالها يستطيع الإنسان فعل ما يريد دون وجود جهات ضغط تمنعه من ممارسة ذلك، وعليه فإن أهم أنواع الحرية ما يأتي: الحرية الشخصية: وهو من أهم أنواع الحرية، والتي تتعلق بما يريد أن يفعله الإنسان في حياته بشكل عام، حيث يحدد مسار حياته من خلال اختياراته الخاصة دون تأثير أي شخص عليه. حرية التنقل: وهي من الحريات التي تتعلق بمدى قدرة الإنسان على الانتقال من مكان إلى آخر دون وجود محددات تمنع ذهابه إلى هذه الأماكن. حرية الأمن الشخصي: والتي تعني أن يكون للفرد كامل الحرية في التصرف في حياته وفق القوانين والأنظمة الموضوعة دون أن يتم التضييق عليه، أو اعتقاله، أو احتجازه، أو تهديد حياته الخاصة. حرية التفكير: وهو من الحريات التي ترتبط بالفكر الإنساني، حيث لا يجوز أن يتم التضييق على الأفراد فكريًا، كما لا يجوز أن يتم سرقة أفكارهم، ومنجزاتهم الفكرية. حرية التدين: حيث يحق للأفراد اعتناق الديانات التي يريدونها دون أن يتم التضييق عليهم، ويدخل في هذه الحرية حرية أداء كافة الطقوس الدينية، والعبادات ذات العلاقة بالديانات. ضوابط الحرية لا يمكن أن تترك الحريات الإنسانية للأفراد دون أن يتم ضبطها على نحو يجعل الفرد يحصل على الحرية دون انتقاص، ومن أهم هذه الضوابط ما يأتي: عدم إيذاء النفس: إن حرية الإنسان لا تعني أن يعمل على إيذاء نفسه بدافع الحرية الشخصية، فهو مستأمن على نفسه، ولا يجوز له أن يؤذيها بأي شكل من الأشكال. تقييد حريات الآخرين: إن حرية الإنسان يجب ألا تؤدي إلى التأثير على حرية الآخرين، فممارسة الإنسان لحرياته الخاصة بشكل مفرط قد يؤدي في بعض الأحيان إلى التأثير على حرية الآخرين، وهنا تنتهي حرية الإنسان عندما تبدأ حرية الآخر. مراعاة النظام العام: على الإنسان أثناء ممارسة الحريات الخاصة به أن يراعي أحكام القانون، وألا تتعارض حرياته مع مواد القانون في البلد الذي يعيش فيه، وهذا ما يعمل على ضبط حريات الأفراد وعدم تأثيرها على الأنظمة العامة للدولة.

ما هي أنواع الحرية

ما هي أنواع الحرية

بواسطة: - آخر تحديث: 6 مايو، 2018

الحرية

تعد الحرية من حاجات الإنسان الأساسية التي لا يمكن الاستغناء عنها، فبدون وجودها لا يملك الإنسان القدرة على التفكير بما يريد، وتنفيذ الأفكار الخاصة به، وتحويلها إلى واقع معاش، وعادة ما يرتبط تقييد الأفراد بالحد من قدراتهم الإبداعية، وزيادة شعورهم بالإحباط وعدم تقدير الذات، وهذا ينعكس على منجزاتهم في كافة المجالات، وتعد الحرية من أهم ما ناضل الإنسان للحصول عليه على مر التاريخ الإنساني، بسبب ما يحدثه تقييد الحريات على حياة الإنسان، حيث كانت الطبقات الغنية فيما مضى تضع القيود على الأقليات والطبقات الفقيرة، وهناك العديد من أنواع الحرية التي ترتبط بالإنسان، والسؤال الذي يطرح الآن، ما هي أنواع الحرية.

أنواع الحرية

هناك العديد من أنواع الحرية التي ترتبط بشؤون حياة الإنسان، والتي من خلالها يستطيع الإنسان فعل ما يريد دون وجود جهات ضغط تمنعه من ممارسة ذلك، وعليه فإن أهم أنواع الحرية ما يأتي:

  • الحرية الشخصية: وهو من أهم أنواع الحرية، والتي تتعلق بما يريد أن يفعله الإنسان في حياته بشكل عام، حيث يحدد مسار حياته من خلال اختياراته الخاصة دون تأثير أي شخص عليه.
  • حرية التنقل: وهي من الحريات التي تتعلق بمدى قدرة الإنسان على الانتقال من مكان إلى آخر دون وجود محددات تمنع ذهابه إلى هذه الأماكن.
  • حرية الأمن الشخصي: والتي تعني أن يكون للفرد كامل الحرية في التصرف في حياته وفق القوانين والأنظمة الموضوعة دون أن يتم التضييق عليه، أو اعتقاله، أو احتجازه، أو تهديد حياته الخاصة.
  • حرية التفكير: وهو من الحريات التي ترتبط بالفكر الإنساني، حيث لا يجوز أن يتم التضييق على الأفراد فكريًا، كما لا يجوز أن يتم سرقة أفكارهم، ومنجزاتهم الفكرية.
  • حرية التدين: حيث يحق للأفراد اعتناق الديانات التي يريدونها دون أن يتم التضييق عليهم، ويدخل في هذه الحرية حرية أداء كافة الطقوس الدينية، والعبادات ذات العلاقة بالديانات.

ضوابط الحرية

لا يمكن أن تترك الحريات الإنسانية للأفراد دون أن يتم ضبطها على نحو يجعل الفرد يحصل على الحرية دون انتقاص، ومن أهم هذه الضوابط ما يأتي:

  • عدم إيذاء النفس: إن حرية الإنسان لا تعني أن يعمل على إيذاء نفسه بدافع الحرية الشخصية، فهو مستأمن على نفسه، ولا يجوز له أن يؤذيها بأي شكل من الأشكال.
  • تقييد حريات الآخرين: إن حرية الإنسان يجب ألا تؤدي إلى التأثير على حرية الآخرين، فممارسة الإنسان لحرياته الخاصة بشكل مفرط قد يؤدي في بعض الأحيان إلى التأثير على حرية الآخرين، وهنا تنتهي حرية الإنسان عندما تبدأ حرية الآخر.
  • مراعاة النظام العام: على الإنسان أثناء ممارسة الحريات الخاصة به أن يراعي أحكام القانون، وألا تتعارض حرياته مع مواد القانون في البلد الذي يعيش فيه، وهذا ما يعمل على ضبط حريات الأفراد وعدم تأثيرها على الأنظمة العامة للدولة.