السمسم تُستخدم بذور السمسم في العديد من وصفات الطعام وفي المخبوزات والحلويات وقد عُرِف منذ القِدم وتم استخدامه في الغذاء لاحتوائه على العديد من الفوائد الصحية التي يمنحها لجسم الإنسان، حيث يتكون من الأملاح المعدنية مثل الكالسيوم والفسفور والمغنيسيوم والمنغنيز والزنك والنحاس والحديد بالإضافة إلى مجموعة من الفيتامينات مثل فيتامين (ب6) وفيتامين (ب2) والنياسين وحمض الفوليك والبروتينات ومضادات الأكسدة والأحماض الدهنية، وسيتم التعرف على ما هي أضرار السمسم في هذا المقال. أضرار السمسم يحتوي السمسم على العديد من الفوائد الصحية التي يمنحها للجسم لكن الإفراط في تناوله يؤدي إلى حدوث بعض الأضرار وهي: الإكثار من تناول بذور السمسم يؤدي إلى زيادة وزن الجسم والإضرار بصحته. من أضرار السمسم إذا تم تناوله بكثرة إصابة القولون بالسرطان. من أضرار السمسم إصابة الجهاز الهضمي بالعديد من المشاكل الصحية ومنها حدوث تشنج في عضلات البطن والإمساك بالإضافة إلى انسداد القولون. الإصابة بالحساسية. قد يؤدي في بعض الحالات للإصابة بالربو. حدوث سيلان في الأنف. من أضرار السمسم إصابة العين بالالتهابات. الإصابة بالإسهال المزمن. حدوث خلل واضطرابات في الجهاز الهضمي. الإكثار من تناوله يؤدي إلى تساقط الشعر. تناول المرأة خلال الأشهر الأولى من حملها لبذور السمسم بشكلٍ مفرط يضر بصحة الجنين وقد يعرضها لخطر الإجهاض. فوائد السمسم يحفز حركة الأمعاء مما يُسهل عملية الهضم لاحتوائه على نسبةٍ عالية من الألياف الغذائية. يحمي من حدوث بالإسهال أو الإمساك. يخفض معدل ضغط الدم المرتفع الأمر الذي يساهم في المحافظة على صحة القلب بفضل احتوائه على المغنيسيوم. يقي من خطر الإصابة بأمراض السرطانية المختلفة مثل سرطان البروستاتا وسرطان الرئة وسرطان البنكرياس وسرطان الثدي وذلك لاحتوائه على نسبةٍ عالية من مضادات الأكسدة التي تكافح الشقائق الحرة. يحمي الحمض النووي لدى المرضى الذين يخضعون للعلاج الإشعاعي من الآثار الضارة التي تنتج عن هذه الإشعاعات. يحفز عملية التمثيل الغذائي لاحتوائه على البروتين. يبني أنسجة العضلات ويزيد من قوتها. يضبط معدل الجلوكوز ومعدل الأنسولين في الدم مما يفيد مرضى السكري. يقوي العظام ويحميها من الإصابة بالترقق لاحتوائه على العديد من العناصر المعدنية أهمها الزنك والكالسيوم والفسفور. يحد من التهاب العظام والمفاصل. يُنشط الدورة الدموية في الجسم. يساهم في تقوية الشعر لاحتوائه على معدلاتٍ عالية من الزنك. يؤخر من ظهور الشعر الأبيض المعروف بالشيب. يحافظ على صحة الجلد ويقوي أنسجته. يؤخر ظهور علامات الشيخوخة المبكرة مثل التجاعيد. يحافظ على صحة الفم والأسنان حيث أنه يساهم في القضاء على البكتيريا لخصائصه القابضة للجراثيم. يساهم في التخلص من رائحة الفم الكريهة. يساعد على تهدئة الأعصاب مما يخلص الجسم من الاكتئاب والقلق والتوتر. يعالج طنين الأذن والدوخة. يدر حليب الأم. يعالج أمراض الكلى. يساعد على طرد الغازات. يحسن السمع. يقوي البصر. يعزز الخصوبة عند النساء. يزيد القدرة الجنسية لدى الرجال. يخفف من الآلام المرافقة للدورة الشهرية. يقوي الذاكرة.

ما هي أضرار السمسم

ما هي أضرار السمسم

بواسطة: - آخر تحديث: 26 يوليو، 2018

السمسم

تُستخدم بذور السمسم في العديد من وصفات الطعام وفي المخبوزات والحلويات وقد عُرِف منذ القِدم وتم استخدامه في الغذاء لاحتوائه على العديد من الفوائد الصحية التي يمنحها لجسم الإنسان، حيث يتكون من الأملاح المعدنية مثل الكالسيوم والفسفور والمغنيسيوم والمنغنيز والزنك والنحاس والحديد بالإضافة إلى مجموعة من الفيتامينات مثل فيتامين (ب6) وفيتامين (ب2) والنياسين وحمض الفوليك والبروتينات ومضادات الأكسدة والأحماض الدهنية، وسيتم التعرف على ما هي أضرار السمسم في هذا المقال.

أضرار السمسم

يحتوي السمسم على العديد من الفوائد الصحية التي يمنحها للجسم لكن الإفراط في تناوله يؤدي إلى حدوث بعض الأضرار وهي:

  • الإكثار من تناول بذور السمسم يؤدي إلى زيادة وزن الجسم والإضرار بصحته.
  • من أضرار السمسم إذا تم تناوله بكثرة إصابة القولون بالسرطان.
  • من أضرار السمسم إصابة الجهاز الهضمي بالعديد من المشاكل الصحية ومنها حدوث تشنج في عضلات البطن والإمساك بالإضافة إلى انسداد القولون.
  • الإصابة بالحساسية.
  • قد يؤدي في بعض الحالات للإصابة بالربو.
  • حدوث سيلان في الأنف.
  • من أضرار السمسم إصابة العين بالالتهابات.
  • الإصابة بالإسهال المزمن.
  • حدوث خلل واضطرابات في الجهاز الهضمي.
  • الإكثار من تناوله يؤدي إلى تساقط الشعر.
  • تناول المرأة خلال الأشهر الأولى من حملها لبذور السمسم بشكلٍ مفرط يضر بصحة الجنين وقد يعرضها لخطر الإجهاض.

فوائد السمسم

  • يحفز حركة الأمعاء مما يُسهل عملية الهضم لاحتوائه على نسبةٍ عالية من الألياف الغذائية.
  • يحمي من حدوث بالإسهال أو الإمساك.
  • يخفض معدل ضغط الدم المرتفع الأمر الذي يساهم في المحافظة على صحة القلب بفضل احتوائه على المغنيسيوم.
  • يقي من خطر الإصابة بأمراض السرطانية المختلفة مثل سرطان البروستاتا وسرطان الرئة وسرطان البنكرياس وسرطان الثدي وذلك لاحتوائه على نسبةٍ عالية من مضادات الأكسدة التي تكافح الشقائق الحرة.
  • يحمي الحمض النووي لدى المرضى الذين يخضعون للعلاج الإشعاعي من الآثار الضارة التي تنتج عن هذه الإشعاعات.
  • يحفز عملية التمثيل الغذائي لاحتوائه على البروتين.
  • يبني أنسجة العضلات ويزيد من قوتها.
  • يضبط معدل الجلوكوز ومعدل الأنسولين في الدم مما يفيد مرضى السكري.
  • يقوي العظام ويحميها من الإصابة بالترقق لاحتوائه على العديد من العناصر المعدنية أهمها الزنك والكالسيوم والفسفور.
  • يحد من التهاب العظام والمفاصل.
  • يُنشط الدورة الدموية في الجسم.
  • يساهم في تقوية الشعر لاحتوائه على معدلاتٍ عالية من الزنك.
  • يؤخر من ظهور الشعر الأبيض المعروف بالشيب.
  • يحافظ على صحة الجلد ويقوي أنسجته.
  • يؤخر ظهور علامات الشيخوخة المبكرة مثل التجاعيد.
  • يحافظ على صحة الفم والأسنان حيث أنه يساهم في القضاء على البكتيريا لخصائصه القابضة للجراثيم.
  • يساهم في التخلص من رائحة الفم الكريهة.
  • يساعد على تهدئة الأعصاب مما يخلص الجسم من الاكتئاب والقلق والتوتر.
  • يعالج طنين الأذن والدوخة.
  • يدر حليب الأم.
  • يعالج أمراض الكلى.
  • يساعد على طرد الغازات.
  • يحسن السمع.
  • يقوي البصر.
  • يعزز الخصوبة عند النساء.
  • يزيد القدرة الجنسية لدى الرجال.
  • يخفف من الآلام المرافقة للدورة الشهرية.
  • يقوي الذاكرة.