البسباس يعتبر نبات البسباس من النباتات العشبية الخضراء التي تنتمي إلى الفصيلة الخيمية، ولهذا النبات العديد من الأسماء منها: شمر الحدائق وحبة الحلاوة العربية والحبة الحلوة والسنوت والشمر، تنتشر زراعته في دول حوض البحر الأسود والحوض البحر الأبيض المتوسط، يدخل البسباس في تحضير العديد من الأطعمة وأطباق السلطة كما أنّ له عدة استخدامات في المجال الطبي، يتميز هذا النبات بفوائده المذهلة وذلك لاحتوائه على العناصر المعدنية ومجموعة من الفيتامينات والألياف الغذائية، وسيتم معرفة ما هي أضرار البسباس في هذا المقال. ما هي أضرار البسباس بالرغم من فوائد البسباس العديدة إلى أنّ تناوله بشكلٍ مفرط قد يؤدي إلى حدوث بعض الآثار الجانبية ويجب معرفة ما هي أضرار البسباس لأخذ إجراءات الحيطة والحذر عند استخدامه أو تناوله، ما هي أضرار البسباس؟ سيتم الإجابة عن هذا السؤال فيما يأتي: يحدث تفاعل أو تداخل مع بعض أنواع الأدوية والعقاقير الطبية ويعيق عملية امتصاصها ومن الأمثلة عليها أدوية الصرع. الإصابة بالتهاب الجلد الضوئي الذي يحدث نتيجة التعرض لأشعة الشمس، ومن أبرز أعراضه الإحساس بالألم واحمرار سطح الجلد نتيجةً لانتشار الطفح الجلدي. الإصابة بالتهاب الجلد التماسي. ظهور البثور على سطح الجلد. قد يؤدي التعرض لنبات البسباس الإصابة بالحساسية التي يرافقها حدوث الصفير وتشنجات في منطقة البطن. تناول البسباس مباشرةً يؤثر على أنسجة الثدي بشكلٍ سلبي ويزيد من فرص الإصابة بسرطان الثدي. الإكثار من تناوله يتسبب بهبوطٍ في القلب. الإصابة بالدوخة. الغثيان. الإصابة بالإسهال. حدوث اضطرابات في معدل هرمونات الجسم. انخفاض معدل ضغط الدم. يعرض المرأة الحامل للإجهاض حيث يؤدي لحدوث النزيف. تناول المرأة لنبات البسباس خلال فترة حملها يؤثر على وزن الطفل عند ولادته. فوائد البسباس العامة يعالج الجهاز التنفسي من الإصابة بالعديد من الأمراض مثل: مرض الربو والاحتقان والسعال. يعالج جفاف الفم ويقضي على البكتيريا المسببة لانبعاث رائحةٍ كريهة منه. يخفض معدل السكر في الدم الأمر الذي يفيد مرضى السكري من النوع الثاني. يزيد من نمو الثدي. يُخفض معدل الكوليسترول الضار في الدم، وذلك لاحتوائه على معدلاتٍ عالية من الألياف الغذائية. يحمي القلب من الإصابة بالأمراض المتعلقة به. يعالج تورم أنسجة الجسم وتعرف هذه الحالة بالوذمة. يخلص الجسم من السموم. يحفز الكلى على أداء وظائفها بكفاءة. ينشط الرحم عند النساء مما يُسهل عملية الولادة. يعزز الخصوبة عند النساء. يضبط معدل ضغط الدم ويحد من ارتفاعه. ينظم معدل نبضات القلب. يحافظ على صحة الأوعية الدموية. يحمي الكبد من الإصابة بالسرطان ويحفزه على أداء عمله. يدخل في علاج العدوى التي تصيب المسالك البولية. يعالج اضطرابات النوم والأرق. يعالج داء المبيضات. يزيد من نعومة البشرة ويحسن مظهرها.

ما هي أضرار البسباس

ما هي أضرار البسباس

بواسطة: - آخر تحديث: 20 أبريل، 2018

البسباس

يعتبر نبات البسباس من النباتات العشبية الخضراء التي تنتمي إلى الفصيلة الخيمية، ولهذا النبات العديد من الأسماء منها: شمر الحدائق وحبة الحلاوة العربية والحبة الحلوة والسنوت والشمر، تنتشر زراعته في دول حوض البحر الأسود والحوض البحر الأبيض المتوسط، يدخل البسباس في تحضير العديد من الأطعمة وأطباق السلطة كما أنّ له عدة استخدامات في المجال الطبي، يتميز هذا النبات بفوائده المذهلة وذلك لاحتوائه على العناصر المعدنية ومجموعة من الفيتامينات والألياف الغذائية، وسيتم معرفة ما هي أضرار البسباس في هذا المقال.

ما هي أضرار البسباس

بالرغم من فوائد البسباس العديدة إلى أنّ تناوله بشكلٍ مفرط قد يؤدي إلى حدوث بعض الآثار الجانبية ويجب معرفة ما هي أضرار البسباس لأخذ إجراءات الحيطة والحذر عند استخدامه أو تناوله، ما هي أضرار البسباس؟ سيتم الإجابة عن هذا السؤال فيما يأتي:

  • يحدث تفاعل أو تداخل مع بعض أنواع الأدوية والعقاقير الطبية ويعيق عملية امتصاصها ومن الأمثلة عليها أدوية الصرع.
  • الإصابة بالتهاب الجلد الضوئي الذي يحدث نتيجة التعرض لأشعة الشمس، ومن أبرز أعراضه الإحساس بالألم واحمرار سطح الجلد نتيجةً لانتشار الطفح الجلدي.
  • الإصابة بالتهاب الجلد التماسي.
  • ظهور البثور على سطح الجلد.
  • قد يؤدي التعرض لنبات البسباس الإصابة بالحساسية التي يرافقها حدوث الصفير وتشنجات في منطقة البطن.
  • تناول البسباس مباشرةً يؤثر على أنسجة الثدي بشكلٍ سلبي ويزيد من فرص الإصابة بسرطان الثدي.
  • الإكثار من تناوله يتسبب بهبوطٍ في القلب.
  • الإصابة بالدوخة.
  • الغثيان.
  • الإصابة بالإسهال.
  • حدوث اضطرابات في معدل هرمونات الجسم.
  • انخفاض معدل ضغط الدم.
  • يعرض المرأة الحامل للإجهاض حيث يؤدي لحدوث النزيف.
  • تناول المرأة لنبات البسباس خلال فترة حملها يؤثر على وزن الطفل عند ولادته.

فوائد البسباس العامة

  • يعالج الجهاز التنفسي من الإصابة بالعديد من الأمراض مثل: مرض الربو والاحتقان والسعال.
  • يعالج جفاف الفم ويقضي على البكتيريا المسببة لانبعاث رائحةٍ كريهة منه.
  • يخفض معدل السكر في الدم الأمر الذي يفيد مرضى السكري من النوع الثاني.
  • يزيد من نمو الثدي.
  • يُخفض معدل الكوليسترول الضار في الدم، وذلك لاحتوائه على معدلاتٍ عالية من الألياف الغذائية.
  • يحمي القلب من الإصابة بالأمراض المتعلقة به.
  • يعالج تورم أنسجة الجسم وتعرف هذه الحالة بالوذمة.
  • يخلص الجسم من السموم.
  • يحفز الكلى على أداء وظائفها بكفاءة.
  • ينشط الرحم عند النساء مما يُسهل عملية الولادة.
  • يعزز الخصوبة عند النساء.
  • يضبط معدل ضغط الدم ويحد من ارتفاعه.
  • ينظم معدل نبضات القلب.
  • يحافظ على صحة الأوعية الدموية.
  • يحمي الكبد من الإصابة بالسرطان ويحفزه على أداء عمله.
  • يدخل في علاج العدوى التي تصيب المسالك البولية.
  • يعالج اضطرابات النوم والأرق.
  • يعالج داء المبيضات.
  • يزيد من نعومة البشرة ويحسن مظهرها.