الاستثناء في اللغة العربية يعرف الاستثناء الذي يعد من قواعد اللغة العربية بأنه وجود اسم في الجملة بحيث يخالف الاسم الذي وقع قبله في حكمه، أي ما يخالف اللفظ من خلال استخدام إلاّ وأخواتها، مثل حضر الطلاب إلا طالباً، ويتألف الاستثناء من أدوات وهي (إلاّ، سوى، غير، عدا، حاشا، خلا)، ومن أركان الجملة الاستثنائية المستثنى والمستثنى منه وأداة الاستثناء، وسنتحدث في هذا الموضوع عن أدوات الاستثناء وأحكام كلٍ منها. أدوات الاستثناء تصنف أدوات الاستثناء في اللغة العربية إلى ثلاث مجموعات وهي كما يلي: أدوات الاستثناء من الحروف: إلاّ. أدوات الاستثناء من الأفعال: عدا، حاشا، خلا. أدوات الاستثناء من الأسماء: سوى، غير. أحكام المستثنى بإلا إذا كان الكلام منفياً وناقصاً فهنا يلغى عمل إلاّ ويُعرب المستثنى بحسب موقعه في الجملة. إذا كان الكلام تاماً ومثبتاً يجب نصب المستثنى، ومن الأمثلة عليه غادر الأطفال إلاّ طفلاً. إذا كان الكلام تاماً منفياً فهنا يتم نصب المستثنى أو يجوز اتباع إعرابه للمستثنى منه ويُعرب على أنه بدل، ومن الأمثلة عليه لم يحضر المسؤولون إلاّ المتصرف. أحكام المستثنى بـ (سوى، غير) يجر المستثنى بالإضافة بحيث يكون إعرابه مضاف إليه، من الأمثلة على ذلك: أنارت مصابيح المنزل سوى مصباحٍ. إذا كان الكلام مثبتاً تاماً فهنا يجب نصب (غير، سوى) ومن الأمثلة على ذلك: فهم التلاميذ الدرس غيرَ محمد، ركب الطلاب الحافلة سوى حسن. إذا كان الكلام منفياً تاماً تعرب (سوى، غير) بدل مرفوع أو يجوز نصبهما، ومن الأمثلة على ذلك ما نجح التلاميذ غيرَ واحد، ما نجح التلاميذ غيرُ واحد. إذا كان الكلام منفياً ناقصاً هنا يتم إعراب (سوى، غير) حسب موقع كلٍ منهما في الجملة ومن الأمثلة على ذلك: ما أعطيت غيرَ المسكين، ما احترم سوى العامل. أحكام المستثنى بـ (حاشا، خلا، عدا) تعرب هذه الأدوات بأنها حروف جر ويتبعها الاسم المجرور، ومن الأمثلة على ذلك: (حضر المعلمون جميعاً عدا معلمٍ). تعرب أفعل ماضية ويتبعها المفعول به ومن الأمثلة على ذلك (حضر المعلمون جميعاً عدا معلماً). أركان جملة الاستثناء أداة الاستثناء: وهو من الشروط الواجب توافرها في الجملة لتكون جملة استثناء. المستثنى منه: وهو عبارة عن اسم يقع دائماً قبل أية أداة من أدوات الاستثناء. المستثنى: هو عبارة عن الاسم الذي يقع بعد أية أداة من أدوات الاستثناء. أنواع جملة الاستثناء الجملة الناقصة: وهي جملة غير تامة أو غير مكتملة قبل أداة الاستثناء ولا يتم فيها ذكر المستثنى منه. الجملة المنفية: وهي الجملة التي تبدأ بأداة تفيد النفي مثل (ليس، ما، لا، لن، لم). الجملة المثبتة: لا توجد في سياقها أي أداة نفي. الجملة التامة: يكون المستثنى فيها موجوداً غير محذوف. أنواع أساليب الاستثناء الاستثناء التام المنفي: وهو الجملة التي يُذكر فيها أداة تفيد النفي قبل المستثنى منه ومن الأمثلة عليها: لا أكره إلا الحاقدين. الاستثناء التام المثبت: وهو جملة يُذكر فيها المستثنى منه دون أن يسبقه أية أداة تفيد النفي. الاستثناء الناقص المنفي: وهو الاستثناء الذي يقع قبله أداة النفي أو ما يفيد النفي.

ما هي أدوات الاستثناء

ما هي أدوات الاستثناء

بواسطة: - آخر تحديث: 6 فبراير، 2018

الاستثناء في اللغة العربية

يعرف الاستثناء الذي يعد من قواعد اللغة العربية بأنه وجود اسم في الجملة بحيث يخالف الاسم الذي وقع قبله في حكمه، أي ما يخالف اللفظ من خلال استخدام إلاّ وأخواتها، مثل حضر الطلاب إلا طالباً، ويتألف الاستثناء من أدوات وهي (إلاّ، سوى، غير، عدا، حاشا، خلا)، ومن أركان الجملة الاستثنائية المستثنى والمستثنى منه وأداة الاستثناء، وسنتحدث في هذا الموضوع عن أدوات الاستثناء وأحكام كلٍ منها.

أدوات الاستثناء

تصنف أدوات الاستثناء في اللغة العربية إلى ثلاث مجموعات وهي كما يلي:

  • أدوات الاستثناء من الحروف: إلاّ.
  • أدوات الاستثناء من الأفعال: عدا، حاشا، خلا.
  • أدوات الاستثناء من الأسماء: سوى، غير.

أحكام المستثنى بإلا

  • إذا كان الكلام منفياً وناقصاً فهنا يلغى عمل إلاّ ويُعرب المستثنى بحسب موقعه في الجملة.
  • إذا كان الكلام تاماً ومثبتاً يجب نصب المستثنى، ومن الأمثلة عليه غادر الأطفال إلاّ طفلاً.
  • إذا كان الكلام تاماً منفياً فهنا يتم نصب المستثنى أو يجوز اتباع إعرابه للمستثنى منه ويُعرب على أنه بدل، ومن الأمثلة عليه لم يحضر المسؤولون إلاّ المتصرف.

أحكام المستثنى بـ (سوى، غير)

  • يجر المستثنى بالإضافة بحيث يكون إعرابه مضاف إليه، من الأمثلة على ذلك: أنارت مصابيح المنزل سوى مصباحٍ.
  • إذا كان الكلام مثبتاً تاماً فهنا يجب نصب (غير، سوى) ومن الأمثلة على ذلك: فهم التلاميذ الدرس غيرَ محمد، ركب الطلاب الحافلة سوى حسن.
  • إذا كان الكلام منفياً تاماً تعرب (سوى، غير) بدل مرفوع أو يجوز نصبهما، ومن الأمثلة على ذلك ما نجح التلاميذ غيرَ واحد، ما نجح التلاميذ غيرُ واحد.
  • إذا كان الكلام منفياً ناقصاً هنا يتم إعراب (سوى، غير) حسب موقع كلٍ منهما في الجملة ومن الأمثلة على ذلك: ما أعطيت غيرَ المسكين، ما احترم سوى العامل.

أحكام المستثنى بـ (حاشا، خلا، عدا)

  • تعرب هذه الأدوات بأنها حروف جر ويتبعها الاسم المجرور، ومن الأمثلة على ذلك: (حضر المعلمون جميعاً عدا معلمٍ).
  • تعرب أفعل ماضية ويتبعها المفعول به ومن الأمثلة على ذلك (حضر المعلمون جميعاً عدا معلماً).

أركان جملة الاستثناء

  • أداة الاستثناء: وهو من الشروط الواجب توافرها في الجملة لتكون جملة استثناء.
  • المستثنى منه: وهو عبارة عن اسم يقع دائماً قبل أية أداة من أدوات الاستثناء.
  • المستثنى: هو عبارة عن الاسم الذي يقع بعد أية أداة من أدوات الاستثناء.

أنواع جملة الاستثناء

  • الجملة الناقصة: وهي جملة غير تامة أو غير مكتملة قبل أداة الاستثناء ولا يتم فيها ذكر المستثنى منه.
  • الجملة المنفية: وهي الجملة التي تبدأ بأداة تفيد النفي مثل (ليس، ما، لا، لن، لم).
  • الجملة المثبتة: لا توجد في سياقها أي أداة نفي.
  • الجملة التامة: يكون المستثنى فيها موجوداً غير محذوف.

أنواع أساليب الاستثناء

  • الاستثناء التام المنفي: وهو الجملة التي يُذكر فيها أداة تفيد النفي قبل المستثنى منه ومن الأمثلة عليها: لا أكره إلا الحاقدين.
  • الاستثناء التام المثبت: وهو جملة يُذكر فيها المستثنى منه دون أن يسبقه أية أداة تفيد النفي.
  • الاستثناء الناقص المنفي: وهو الاستثناء الذي يقع قبله أداة النفي أو ما يفيد النفي.