هرمون البرولاكتين هرمون البرولاكتين هو نوعُ من أنواع الهرمونات التي تفرزها الغدة النخامية الموجودة في الدماغ، والمسؤول عن العملية الإنجابية لدى كلا الجنسين، ويتواجد في الرجل والمرأة ولكن بنسبٍ متفاوتة، كما أنه المسيطر على عملية إفراز الحليب لدى الثديات بشكلٍ عام، حيث يتم إفراز هذا الهرمون الجهة الأمامية للغدة، وتنتجه عدةُ أجزاءٍ أيضًا، كالرحم والبروستات والثديين، وتكون نسبته عند النساء أكبر، ولا يُعد نقصه في الجسم  مشكلةً كبيرةً قد تؤدي إلى أي أثرٍ جانبي، وإنما ارتفاع نسبته قد تُشير إلى بعض المشاكل كالأورام وقصورٍ في الغدة الدرقية، وله عدة فوائد أخرى غير إفراز الحليب أثبتتها الدارسات والأبحاث لم تكن معروفةً في السابق، وتظهر تلك الفوائد جليةً عند الرجال وهذا سبب وجوده في أجسامهم أيضًا. وظائف هرمون البرولاكتين يحمي الجسم من سرطان الثدي والبروستات. يزيد من جودة الحيوانات المنوية. يحقق عملية الإشباع الجنسي. يحفز عملية إفراز الحليب بعد الولادة عند النساء. أسباب ارتفاع هرمون البرولاكتين وجود اضطرابات في الغدة النخامية. إصابة المرأة ببعض الأمراض النسوية مثل تكييس المبايض. الشعور بالتوتر والقلق وحالات الكآبة التي تعمل على زيادة نسبة هرمون الحليب. استخدام أدوية منع الحمل. الإصابة بالأمراض المزمنة كتليف الكبد. أضرار ارتفاع هرمون البرولاكتين اضطرابات في أوقات الدورة الشهرية وتأخر عملية الإنجاب. ظهور الشعر غير المرغوب فيه في أماكن عدة في جسم المرأة. أوجاع في الثدي في غير أوقات الدورة الشهرية. ضعف في عمل المبيض. الشعور بالكسل والخمول، وظهور أعراض الاكتئاب. قلة الإفرازات في المهبل. نزول الحليب من حلمة الثدي حتى وإن كانت السيدة ليست في مرحلة الحمل. التشويش في مجال الرؤية. البرولاكتين وعلاقته بالصحة الجنسية يؤدي ارتفاع هرمون الحليب إلى التقليل من الرغبة الجنسية لدى الرجال، حيث يؤثر على المراكز الجنسية الموجودة في الدماغ. زيادة نسب هذا الهرمون في الجسم يحرض الغدة النخامية على إفراز هرمون LH الذي يجعل من الخصيتين تُنتج هرمون التستيرون. نسبة هرمون الحليب المتزايدة تزيد من نسبة حدوث العقم وعدم القدرة على انتصاب العضو الذكري. علاج ارتفاع هرمون البرولاكتين القيام باستشارة طبية مختصة، باتباع خطوات واضحة كالتحاليل الطبية اللازمة للتأكد من عدم وجود أمراض مسببة لهذا الارتفاع، وتناول علاج دوائي ناجع للعمل على خفض تلك النسب المرتفعة. تجنب الحليب ومشتقاته قبل موعد الدورة الشهرية. الاهتمام بتناول بعض الأغذية المكملة مثل فيتامين B6. العناية بالجسم كإدخال نظام غذائي متكامل يحوي الحبوب والخضار والفاكهة.

ما هو هرمون البرولاكتين

ما هو هرمون البرولاكتين

بواسطة: - آخر تحديث: 31 أكتوبر، 2017

تصفح أيضاً

هرمون البرولاكتين

هرمون البرولاكتين هو نوعُ من أنواع الهرمونات التي تفرزها الغدة النخامية الموجودة في الدماغ، والمسؤول عن العملية الإنجابية لدى كلا الجنسين، ويتواجد في الرجل والمرأة ولكن بنسبٍ متفاوتة، كما أنه المسيطر على عملية إفراز الحليب لدى الثديات بشكلٍ عام، حيث يتم إفراز هذا الهرمون الجهة الأمامية للغدة، وتنتجه عدةُ أجزاءٍ أيضًا، كالرحم والبروستات والثديين، وتكون نسبته عند النساء أكبر، ولا يُعد نقصه في الجسم  مشكلةً كبيرةً قد تؤدي إلى أي أثرٍ جانبي، وإنما ارتفاع نسبته قد تُشير إلى بعض المشاكل كالأورام وقصورٍ في الغدة الدرقية، وله عدة فوائد أخرى غير إفراز الحليب أثبتتها الدارسات والأبحاث لم تكن معروفةً في السابق، وتظهر تلك الفوائد جليةً عند الرجال وهذا سبب وجوده في أجسامهم أيضًا.

وظائف هرمون البرولاكتين

  • يحمي الجسم من سرطان الثدي والبروستات.
  • يزيد من جودة الحيوانات المنوية.
  • يحقق عملية الإشباع الجنسي.
  • يحفز عملية إفراز الحليب بعد الولادة عند النساء.

أسباب ارتفاع هرمون البرولاكتين

  • وجود اضطرابات في الغدة النخامية.
  • إصابة المرأة ببعض الأمراض النسوية مثل تكييس المبايض.
  • الشعور بالتوتر والقلق وحالات الكآبة التي تعمل على زيادة نسبة هرمون الحليب.
  • استخدام أدوية منع الحمل.
  • الإصابة بالأمراض المزمنة كتليف الكبد.

أضرار ارتفاع هرمون البرولاكتين

  • اضطرابات في أوقات الدورة الشهرية وتأخر عملية الإنجاب.
  • ظهور الشعر غير المرغوب فيه في أماكن عدة في جسم المرأة.
  • أوجاع في الثدي في غير أوقات الدورة الشهرية.
  • ضعف في عمل المبيض.
  • الشعور بالكسل والخمول، وظهور أعراض الاكتئاب.
  • قلة الإفرازات في المهبل.
  • نزول الحليب من حلمة الثدي حتى وإن كانت السيدة ليست في مرحلة الحمل.
  • التشويش في مجال الرؤية.

البرولاكتين وعلاقته بالصحة الجنسية

  • يؤدي ارتفاع هرمون الحليب إلى التقليل من الرغبة الجنسية لدى الرجال، حيث يؤثر على المراكز الجنسية الموجودة في الدماغ.
  • زيادة نسب هذا الهرمون في الجسم يحرض الغدة النخامية على إفراز هرمون LH الذي يجعل من الخصيتين تُنتج هرمون التستيرون.
  • نسبة هرمون الحليب المتزايدة تزيد من نسبة حدوث العقم وعدم القدرة على انتصاب العضو الذكري.

علاج ارتفاع هرمون البرولاكتين

  • القيام باستشارة طبية مختصة، باتباع خطوات واضحة كالتحاليل الطبية اللازمة للتأكد من عدم وجود أمراض مسببة لهذا الارتفاع، وتناول علاج دوائي ناجع للعمل على خفض تلك النسب المرتفعة.
  • تجنب الحليب ومشتقاته قبل موعد الدورة الشهرية.
  • الاهتمام بتناول بعض الأغذية المكملة مثل فيتامين B6.
  • العناية بالجسم كإدخال نظام غذائي متكامل يحوي الحبوب والخضار والفاكهة.