فن الكروشيه بألوانه الزاهية وخياطته المتقنة وخيوطه المتداخلة باتقان كلها تخلق أنماطاً وصوراً تضفي على المكان الذي يوضع فيه جمالاً وبساطة في نفس الوقت، وقد عرفنا الكروشيه في طفولتنا كمفرش يزين طاولة غرفة الضيوف أو كفستان تخيطه لنا الجدة أو الأم بألون جميلة نلبسه في العيد لنتميز عن أولئك الذين لبسوا ملابس جاهزة من السوق، ولكن ما الذي لا نعرفه عن هذا الفن، دعونا نكتشف عالم الكروشيه معاً في هذه المقالة. ما هو فن الكروشيه ؟ هو شكل من أشكال الأعمال اليدوية التي تندرج تحت الحياكة والتطريز والنسيج. الكروشيه هو عملية لف الخيط باستخدام إبر صغيرة خاصة معكوفة الرأس تسمى الصنارة. يتم استخدام خيوط من خامات متعددة من القطن أو الصوف أو الحرير وغيرها. تاريخ فن الكروشيه هناك اختلاف بين المؤرخين عن نشأة الكروشيه وبداية ابتكاره، وقد ورد في ذلك الكثير الآراء ومنها: يقال أن استخدام الكروشيه بدأ في شبه الجزيرة العربية، أو من الممكن أن يكون بدأ في جنوب أفريقيا أو الصين. اكتسبت هذه الصنعة شعبيتها في أوروبا خلال القرن التاسع عشر. الأدوات المستخدمة في فن الكروشيه على مر العصور، تم استخدام مجموعة متنوعة من المواد مثل الشعر، والأعشاب، والقصب، وفراء الحيوانات والكتان والصوف والذهب والفضة والنحاس وخيوط الحرير. اليوم يتم استخدام مجموعة واسعة جدا من الخامات، مثل القطن والصوف والحرير والخيوط الاصطناعية. كما يمكننا أيضا استخدام الأسلاك النحاسية، وشرائط من البلاستيك وقصاصات من القماش والصوف. أما الأدوات المستخدمة هي السنانير والتي تتوفر في أكثر من 25 حجم ومصنوعة من خامات مختلفة من المعدن والخشب أو العظم. ما هي الأشياء التي يمكن صنعها من الكروشيه؟ في القرون الأولى، استخدمت التقنية لصنع فخ للحيوانات أو شباك لاصطياد الأسماء والطيور. بعد ذلك بدأت تستخدم تقنية الكروشيه لتزيين الملابس الخاصة بالاحتفالات والشعائر الدينية، كما استخدمت زخارف الكروشيه لتزيين الأسلحة والكاحلين والمعصمين. في القرن ال16 استخدم ملوك وأثرياء أوروبا أفخم أنواع القماش في عبائتهم وستراتهم وأغطية الرأس، وقد كان هذا اللباس حلماً للفقراء في تلك الفترة فكان الكروشيه هو البديل الذي زين ملابسهم في تلك الفترة عوضاً عن الدانتيل والأقمشة الفخمة. في العصر الفيكتوري بدأ الكروشيه يدخل في الديكور فأصبحت سلال الزهور والقمامة تزين به، كما أصبح يستخدم في صناعة الحصر ومفارش المائدة والمحافظ والقبعات. من عام 1900 – 1930 بدأت نساء أفغانستان في استخدام الكروشيه لحياكة السجاد والوسائد وأغطية الأكواب الساخنة. أما الآن فالكروشيه مستخدم في كل شيء حولنا منها صناعة المفارش والأغطية والملابس والجرابات وملابس الأطفال. اقرأ ايضا: طرق تعلم شغل صوف كيف ترتدي ملابس تناسب جسمك (النحيل) ما هو فن الديكوباج

ما هو فن الكروشيه

ما هو فن الكروشيه

بواسطة: - آخر تحديث: 22 فبراير، 2017

تصفح أيضاً

فن الكروشيه بألوانه الزاهية وخياطته المتقنة وخيوطه المتداخلة باتقان كلها تخلق أنماطاً وصوراً تضفي على المكان الذي يوضع فيه جمالاً وبساطة في نفس الوقت، وقد عرفنا الكروشيه في طفولتنا كمفرش يزين طاولة غرفة الضيوف أو كفستان تخيطه لنا الجدة أو الأم بألون جميلة نلبسه في العيد لنتميز عن أولئك الذين لبسوا ملابس جاهزة من السوق، ولكن ما الذي لا نعرفه عن هذا الفن، دعونا نكتشف عالم الكروشيه معاً في هذه المقالة.

ما هو فن الكروشيه ؟

  • هو شكل من أشكال الأعمال اليدوية التي تندرج تحت الحياكة والتطريز والنسيج.
  • الكروشيه هو عملية لف الخيط باستخدام إبر صغيرة خاصة معكوفة الرأس تسمى الصنارة.
  • يتم استخدام خيوط من خامات متعددة من القطن أو الصوف أو الحرير وغيرها.

تاريخ فن الكروشيه

هناك اختلاف بين المؤرخين عن نشأة الكروشيه وبداية ابتكاره، وقد ورد في ذلك الكثير الآراء ومنها:

  • يقال أن استخدام الكروشيه بدأ في شبه الجزيرة العربية، أو من الممكن أن يكون بدأ في جنوب أفريقيا أو الصين.
  • اكتسبت هذه الصنعة شعبيتها في أوروبا خلال القرن التاسع عشر.

الأدوات المستخدمة في فن الكروشيه

  • على مر العصور، تم استخدام مجموعة متنوعة من المواد مثل الشعر، والأعشاب، والقصب، وفراء الحيوانات والكتان والصوف والذهب والفضة والنحاس وخيوط الحرير.
  • اليوم يتم استخدام مجموعة واسعة جدا من الخامات، مثل القطن والصوف والحرير والخيوط الاصطناعية.
  • كما يمكننا أيضا استخدام الأسلاك النحاسية، وشرائط من البلاستيك وقصاصات من القماش والصوف.
  • أما الأدوات المستخدمة هي السنانير والتي تتوفر في أكثر من 25 حجم ومصنوعة من خامات مختلفة من المعدن والخشب أو العظم.

ما هي الأشياء التي يمكن صنعها من الكروشيه؟

  • في القرون الأولى، استخدمت التقنية لصنع فخ للحيوانات أو شباك لاصطياد الأسماء والطيور.
  • بعد ذلك بدأت تستخدم تقنية الكروشيه لتزيين الملابس الخاصة بالاحتفالات والشعائر الدينية، كما استخدمت زخارف الكروشيه لتزيين الأسلحة والكاحلين والمعصمين.
  • في القرن ال16 استخدم ملوك وأثرياء أوروبا أفخم أنواع القماش في عبائتهم وستراتهم وأغطية الرأس، وقد كان هذا اللباس حلماً للفقراء في تلك الفترة فكان الكروشيه هو البديل الذي زين ملابسهم في تلك الفترة عوضاً عن الدانتيل والأقمشة الفخمة.
  • في العصر الفيكتوري بدأ الكروشيه يدخل في الديكور فأصبحت سلال الزهور والقمامة تزين به، كما أصبح يستخدم في صناعة الحصر ومفارش المائدة والمحافظ والقبعات.
  • من عام 1900 – 1930 بدأت نساء أفغانستان في استخدام الكروشيه لحياكة السجاد والوسائد وأغطية الأكواب الساخنة.
  • أما الآن فالكروشيه مستخدم في كل شيء حولنا منها صناعة المفارش والأغطية والملابس والجرابات وملابس الأطفال.

اقرأ ايضا:
طرق تعلم شغل صوف
كيف ترتدي ملابس تناسب جسمك (النحيل)
ما هو فن الديكوباج