خط عرض الصفر يطلق على خط الاستواء مصطلح خط عرض الصفر وسبب التسمية أن خط الاستواء يقع على خط عرض صفر حيث يبلغ طوله حوالي أربعين ألف وسبعين كيلو متر تقريباً، ويعبر خط الاستواء عن ذلك الخط الوهمي الذي يلتف حول الكرة الأرضية وذلك في منتصف المسافة التي تفصل بين القطبين، وبذلك فإنه يقسم الكرة الأرضية إلى قسمين أساسيين هما نصف الكرة الشمالي، ونصف الكرة الجنوبي، وسنقدم في هذا المقال المعلومات حول خط عرض الصفر. معلومات عن خط عرض الصفر كما ذكرنا سابقاً فإن خط عرض الصفر هو المصطلح الذي يطلق على خط الاستواء. تكمن أهمية هذا الخط في أنه يستخدم كمرجع وذلك للتعرف على أغلب المناخات في العالم. في واقع الحال فإنه لا يوجد فرق كبير بين الفصول الأربعة في المناطق الموجودة حول خط الاستواء. يوجد شمال خط الاستواء تسعين خط عرض، إضافة إلى تسعين خط عرض أخرى تقع جنوبه. إن معظم المناطق التي تكون بالقرب من خط الاستواء تكون رطبة على مدار السنة. فيما يخص سطح الأرض بالقرب من خط الاستواء فإنه يكون عبارة عن محيطات. يبلغ ارتفاع أعلى نقطة على خط الاستواء حوالي أربعة آلاف وستمائة وتسعين متراً وذلك عن سطح البحر عند النقطة صفر التي تقع شمالاً. أما الدول التي تقع على خط الاستواء فهي الغابون، جمهورية الكونغو الديمقراطية، الإكوادور، جمهورية الكونغو، كينيا، أوغندا، الصومال، البرازيل، إندونيسيا. يمثل خط تقاس ذلك الخط الذي تقاس المسافات المتساوية عليه وذلك لتبين درجات خطوط الطول التي تمكن من قياس المسافات للشرق والغرب. استطاع العلماء التوصل إلى أن كل درجة خط الطول تعادل على خط الاستواء ما يقارب مائة وإحدى عشر ألفاً واثنين وثلاثين كيلو متر. تم القيام بتحديد موضع خط الاستواء عن طريق قياس ارتفاع مستوى النجمة الشمالية التي تقع فوق الأفق. طبيعية المناخ الاستوائي تعتبر مناطق خط الاستواء هي أشد مناطق العالم حرارة، حيث تكون الحرارة دائمة فيها على مدار فصول العام. في واقع الحال فإن المناخ على امتداد خط الاستواء يختلف باختلاف الارتفاع والبعد عن سطح البحر. إن معظم الأراضي الاستوائية المنخفضة تشهد تساقطاً للأمطار بشكل كثيف، إضافة إلى أن درجات الحرارة العادية تكون منتظمة طوال العام. بينما يفتقر الساحل الشرقي الإفريقي لسقوط الأمطار، حيث تكون كمية الأمطار التي تسقط فيه قليلة، إضافة إلى أن الموسم يكون جافًا لفترات طويلة من الزمن. يبلغ ارتفاع منطقة كيتو في الإكوادور الواقعة على خط الاستواء حوالي ألفين وثمانمائة وخمسين متراً، وهذا ما يجعلها ذات درجات حرارة منتظمة، وما يميزها أنها تكون أبرد من مناطق الأراضي المنخفضة التي تقع بجوارها.

ما هو خط عرض الصفر

ما هو خط عرض الصفر

بواسطة: - آخر تحديث: 17 أكتوبر، 2017

خط عرض الصفر

يطلق على خط الاستواء مصطلح خط عرض الصفر وسبب التسمية أن خط الاستواء يقع على خط عرض صفر حيث يبلغ طوله حوالي أربعين ألف وسبعين كيلو متر تقريباً، ويعبر خط الاستواء عن ذلك الخط الوهمي الذي يلتف حول الكرة الأرضية وذلك في منتصف المسافة التي تفصل بين القطبين، وبذلك فإنه يقسم الكرة الأرضية إلى قسمين أساسيين هما نصف الكرة الشمالي، ونصف الكرة الجنوبي، وسنقدم في هذا المقال المعلومات حول خط عرض الصفر.

معلومات عن خط عرض الصفر

  • كما ذكرنا سابقاً فإن خط عرض الصفر هو المصطلح الذي يطلق على خط الاستواء.
  • تكمن أهمية هذا الخط في أنه يستخدم كمرجع وذلك للتعرف على أغلب المناخات في العالم.
  • في واقع الحال فإنه لا يوجد فرق كبير بين الفصول الأربعة في المناطق الموجودة حول خط الاستواء.
  • يوجد شمال خط الاستواء تسعين خط عرض، إضافة إلى تسعين خط عرض أخرى تقع جنوبه.
  • إن معظم المناطق التي تكون بالقرب من خط الاستواء تكون رطبة على مدار السنة.
  • فيما يخص سطح الأرض بالقرب من خط الاستواء فإنه يكون عبارة عن محيطات.
  • يبلغ ارتفاع أعلى نقطة على خط الاستواء حوالي أربعة آلاف وستمائة وتسعين متراً وذلك عن سطح البحر عند النقطة صفر التي تقع شمالاً.
  • أما الدول التي تقع على خط الاستواء فهي الغابون، جمهورية الكونغو الديمقراطية، الإكوادور، جمهورية الكونغو، كينيا، أوغندا، الصومال، البرازيل، إندونيسيا.
  • يمثل خط تقاس ذلك الخط الذي تقاس المسافات المتساوية عليه وذلك لتبين درجات خطوط الطول التي تمكن من قياس المسافات للشرق والغرب.
  • استطاع العلماء التوصل إلى أن كل درجة خط الطول تعادل على خط الاستواء ما يقارب مائة وإحدى عشر ألفاً واثنين وثلاثين كيلو متر.
  • تم القيام بتحديد موضع خط الاستواء عن طريق قياس ارتفاع مستوى النجمة الشمالية التي تقع فوق الأفق.

طبيعية المناخ الاستوائي

  • تعتبر مناطق خط الاستواء هي أشد مناطق العالم حرارة، حيث تكون الحرارة دائمة فيها على مدار فصول العام.
  • في واقع الحال فإن المناخ على امتداد خط الاستواء يختلف باختلاف الارتفاع والبعد عن سطح البحر.
  • إن معظم الأراضي الاستوائية المنخفضة تشهد تساقطاً للأمطار بشكل كثيف، إضافة إلى أن درجات الحرارة العادية تكون منتظمة طوال العام.
  • بينما يفتقر الساحل الشرقي الإفريقي لسقوط الأمطار، حيث تكون كمية الأمطار التي تسقط فيه قليلة، إضافة إلى أن الموسم يكون جافًا لفترات طويلة من الزمن.
  • يبلغ ارتفاع منطقة كيتو في الإكوادور الواقعة على خط الاستواء حوالي ألفين وثمانمائة وخمسين متراً، وهذا ما يجعلها ذات درجات حرارة منتظمة، وما يميزها أنها تكون أبرد من مناطق الأراضي المنخفضة التي تقع بجوارها.