البحث عن مواضيع

تعويم العملة هو تحرير سعر الصرف بشكل كامل، و هذا ما يقوم به المصرف المركزي في الدولة عادة عند تحديد سعر صرف العملة المحلية مقابل العملات الأجنبية، أي أن آلية العرض و الطلب هي التي تحدد سعر صرف العملة المحلية بالعملات الأجنبية، مما يعني أن سعر الصرف سيكون "عائماً " باستمرار و قد يتغير أكثر من مرة في اليوم. أنواع تعويم العملة التعويم الخالص : حيث لا تتدخل الدولة بتاتاً في سعر الصرف و يعتمد السعر على العرض و الطلب في الأسواق العالمية. التعويم الموجه : أن توجه الدولة سعر الصرف باتجاه معين عن طريق المصرف المركزي، من خلال التأثير في حجم العرض و الطلب، والتأثير في سرعة تغير سعر الصرف. كيف يؤثر العرض و الطلب في سعر صرف العملة ؟ عند الحاجة الى استيراد البضائع من الخارج، فإن الدولة تحتاج إلى كميات كبيرة من العملة الأجنبية لإتمام عملية الاستيراد، فيزيد الطلب على العملة الأجنبية و يرفع من سعرها خلال الاستيراد. بينما إذا كانت صادرات الدولة أكبر من وارداتها، ستنخفض قيمة العملة الأجنبية مقابل العملة المحلية، مما يجعل سعر صرف الأخيرة يرتفع. يتأثر حجم العرض و الطلب على العملات بعدة عوامل، و منها : استقرار الدولة: حيث يؤدي عامل الأمن و الاستقرار إلى زيادة جذب الاستثمار. الفرق بين الصادرات و الواردات: كلما زادت الصادرات لدى الدولة، كلما ارتفعت قيمة عملتها المحلية. متى تحتاج الدولة إلى تعويم عملتها ؟ يؤدي التعويم عادة إلى جذب المستثمرين وزيادة الاستثمارات، مما يقلل من البطالة والقضاء على السوق السوداء للعملة. يساعد التعويم اقتصاد الدولة عند تدني مستواه وعند نقص العملة الأجنبية فيها على المدى الطويل. أثر التعويم على المواطنين إن نتائج التعويم الأولية عادة ما تكون سيئة على المواطنين خاصة الطبقة الفقيرة منهم، فانخفاض سعر صرف العملة المحلية يؤدي إلى زيادة كبيرة في الأسعار وبالتالي التضخم (ارتفاع الأسعار المحلية بشكل أسرع من ارتفاع الأسعار العالمية)، سواء كانت السلع محلية أو مستوردة، وبذلك يتحتم على الدولة العمل على زيادة احتياطي العملات الأجنبية فيها للتخفيف عن كاهل المواطن بوسائل أخرى، كتنشيط السياحة و زيادة الصادرات. اقرأ أيضا: ما هو Forex ما هي دول اليورو ؟ ما هو النظام الاقتصادي ؟

ما هو تعويم العملة

ما هو تعويم العملة
بواسطة: - آخر تحديث: 7 مارس، 2017

تعويم العملة هو تحرير سعر الصرف بشكل كامل، و هذا ما يقوم به المصرف المركزي في الدولة عادة عند تحديد سعر صرف العملة المحلية مقابل العملات الأجنبية، أي أن آلية العرض و الطلب هي التي تحدد سعر صرف العملة المحلية بالعملات الأجنبية، مما يعني أن سعر الصرف سيكون “عائماً ” باستمرار و قد يتغير أكثر من مرة في اليوم.

أنواع تعويم العملة

  • التعويم الخالص :
    حيث لا تتدخل الدولة بتاتاً في سعر الصرف و يعتمد السعر على العرض و الطلب في الأسواق العالمية.
  • التعويم الموجه :
    أن توجه الدولة سعر الصرف باتجاه معين عن طريق المصرف المركزي، من خلال التأثير في حجم العرض و الطلب، والتأثير في سرعة تغير سعر الصرف.

كيف يؤثر العرض و الطلب في سعر صرف العملة ؟

  • عند الحاجة الى استيراد البضائع من الخارج، فإن الدولة تحتاج إلى كميات كبيرة من العملة الأجنبية لإتمام عملية الاستيراد، فيزيد الطلب على العملة الأجنبية و يرفع من سعرها خلال الاستيراد.
  • بينما إذا كانت صادرات الدولة أكبر من وارداتها، ستنخفض قيمة العملة الأجنبية مقابل العملة المحلية، مما يجعل سعر صرف الأخيرة يرتفع.

يتأثر حجم العرض و الطلب على العملات بعدة عوامل، و منها :

  • استقرار الدولة:
    حيث يؤدي عامل الأمن و الاستقرار إلى زيادة جذب الاستثمار.
  • الفرق بين الصادرات و الواردات:
    كلما زادت الصادرات لدى الدولة، كلما ارتفعت قيمة عملتها المحلية.

متى تحتاج الدولة إلى تعويم عملتها ؟

  • يؤدي التعويم عادة إلى جذب المستثمرين وزيادة الاستثمارات، مما يقلل من البطالة والقضاء على السوق السوداء للعملة.
  • يساعد التعويم اقتصاد الدولة عند تدني مستواه وعند نقص العملة الأجنبية فيها على المدى الطويل.

أثر التعويم على المواطنين

إن نتائج التعويم الأولية عادة ما تكون سيئة على المواطنين خاصة الطبقة الفقيرة منهم، فانخفاض سعر صرف العملة المحلية يؤدي إلى زيادة كبيرة في الأسعار وبالتالي التضخم (ارتفاع الأسعار المحلية بشكل أسرع من ارتفاع الأسعار العالمية)، سواء كانت السلع محلية أو مستوردة، وبذلك يتحتم على الدولة العمل على زيادة احتياطي العملات الأجنبية فيها للتخفيف عن كاهل المواطن بوسائل أخرى، كتنشيط السياحة و زيادة الصادرات.

اقرأ أيضا:
ما هو Forex
ما هي دول اليورو ؟
ما هو النظام الاقتصادي ؟