تصلب الشرايين تتعرض الشرايين للكثير من المشاكل الصحية ويُعد التصلب أحد أنواع هذه المشاكل الذي يحدث نتيجةً لتجمع المواد الدهنية المتأكسدة والشحوم بنسبةٍ عالية على جدران الشرايين، ونتيجةً لتجمع المواد الليفية وترسب الصفائح الدموية على طول هذه الجدران الأمر الذي يتسبب بتضييقها وربما انسدادها، ومع مرور الوقت تفقد الشرايين مرونتها مما يخفض كمية الأكسجين ويقلل من ضخ الدم عبر الشريان وبالتالي إصابة العضو الذي يمده بالغذاء بالضعف الأمر الذي يجعله غير قادر على أداء وظيفته بشكلٍ سليم، في معظم الحالات يتعرض الشريان للانسداد بصورةٍ كاملة مما يؤدي إلى موت العضو الذي يتغذى من هذا الشريان، وقد تتعرض عضلة القلب لموتٍ جزئي بفعل إصابة الشريان التاجي الذي يغذي هذه العضلة للانسداد ويُعد هذا الأمر خطيراً جداً حيث يساهم في حدوث سكتةٍ قلبية أو نوبةٍ قلبية، ويؤثر تصلب الشرايين في الحالات الأكثر خطورة عند تعرض الشرايين المغذية للدماغ لمشكلة الانسداد، وهناك العديد من العوامل التي تؤدي إلى الإصابة بتصلب الشرايين منها التقدم في السن، بينما يحدث تصلب الشرايين المبكر نتيجة اعتماد نظام غذائي سيء والتدخين والإصابة بمرض السكري والتعرض للضغوطات النفسية وغيرها من الأسباب والعوامل الأخرى، وسنتعرف في هذا المقال على أسباب وأعراض تصلب الشرايين الذي يُصنف من الأمراض الخطيرة التي تؤدي في بعض الأحيان إلى الوفاة. العوامل المؤدية للإصابة بتصلب الشرايين ازدياد معدلات ترسب الكالسيوم في الدم وارتفاع مستوى الكوليسترول الضار في الجسم يساهم في إصابة الشرايين بالتصلب نتيجةً للإفراط في تناول الأطعمة الغنية بالدهون مثل القشطة والسمن والزبدة وغيرها من الأكلات الدسمة. قلة ممارسة الأنشطة البدنية وإهمال ممارسة الرياضة بشكلٍ يومي. الذهاب إلى النوم مباشرةً بعد امتلاء المعدة الأمر الذي يُجهد عضلة القلب وقد يتسبب بالإصابة بالنوبة القلبية. الإصابة بمرض ارتفاع ضغط الدم يُشكل عاملاً خطيراً ومحفزاً للإصابة بتصلب الشرايين. من أبرز العوامل التي تؤدي إلى إصابة الشرايين بالتصلب هو التدخين. التعرض للضغوطات النفسية والتفكير الدائم وبشكلٍ مجهد بالإضافة إلى التوتر يزيد من احتمالية الإصابة بتصلب الشرايين. الإصابة بالسمنة والوزن الذي يزيد عن المعدل الطبيعي يؤدي إلى حدوث مشاكل في القلب وإصابة الشرايين بالتصلب. الوراثة. إصابة الجسم ببعض الأمراض المزمنة مثل مرض السكري يساهم وبشكلٍ كبير في إصابة الشرايين بالتصلب. أعراض مرض تصلب الشرايين شعور الشخص المصاب بآلامٍ في منطقة الصدر، وينتج هذا الألم نتيجةً لنقصان التروية الدموية التي تغذي عضلة القلب، ويظهر هذا العارض عند بذل الجسم لجهدٍ ما. الشعور بالألم في منطقة الرجلين عند المشي. الإحساس بآلامٍ في الساقين حتى أثناء راحة الجسم. حدوث فرق في قياس ضغط الدم بين الضغط في المنطقة السفلى من الساق والضغط في الطرف العلوي من الساعد.   فيديو عن ما هو تصلب الشرايين وكيفية الوقاية منه لمزيد من المعلومات ننصحكم بمشاهدة الفيديو التالي الذي يتحدث فيه الدكتور معاذ الكردي أخصائي أمراض القلب والشرايين.

ما هو تصلب الشرايين

ما هو تصلب الشرايين

بواسطة: - آخر تحديث: 31 يوليو، 2018

تصلب الشرايين

تتعرض الشرايين للكثير من المشاكل الصحية ويُعد التصلب أحد أنواع هذه المشاكل الذي يحدث نتيجةً لتجمع المواد الدهنية المتأكسدة والشحوم بنسبةٍ عالية على جدران الشرايين، ونتيجةً لتجمع المواد الليفية وترسب الصفائح الدموية على طول هذه الجدران الأمر الذي يتسبب بتضييقها وربما انسدادها، ومع مرور الوقت تفقد الشرايين مرونتها مما يخفض كمية الأكسجين ويقلل من ضخ الدم عبر الشريان وبالتالي إصابة العضو الذي يمده بالغذاء بالضعف الأمر الذي يجعله غير قادر على أداء وظيفته بشكلٍ سليم، في معظم الحالات يتعرض الشريان للانسداد بصورةٍ كاملة مما يؤدي إلى موت العضو الذي يتغذى من هذا الشريان، وقد تتعرض عضلة القلب لموتٍ جزئي بفعل إصابة الشريان التاجي الذي يغذي هذه العضلة للانسداد ويُعد هذا الأمر خطيراً جداً حيث يساهم في حدوث سكتةٍ قلبية أو نوبةٍ قلبية، ويؤثر تصلب الشرايين في الحالات الأكثر خطورة عند تعرض الشرايين المغذية للدماغ لمشكلة الانسداد، وهناك العديد من العوامل التي تؤدي إلى الإصابة بتصلب الشرايين منها التقدم في السن، بينما يحدث تصلب الشرايين المبكر نتيجة اعتماد نظام غذائي سيء والتدخين والإصابة بمرض السكري والتعرض للضغوطات النفسية وغيرها من الأسباب والعوامل الأخرى، وسنتعرف في هذا المقال على أسباب وأعراض تصلب الشرايين الذي يُصنف من الأمراض الخطيرة التي تؤدي في بعض الأحيان إلى الوفاة.

العوامل المؤدية للإصابة بتصلب الشرايين

  • ازدياد معدلات ترسب الكالسيوم في الدم وارتفاع مستوى الكوليسترول الضار في الجسم يساهم في إصابة الشرايين بالتصلب نتيجةً للإفراط في تناول الأطعمة الغنية بالدهون مثل القشطة والسمن والزبدة وغيرها من الأكلات الدسمة.
  • قلة ممارسة الأنشطة البدنية وإهمال ممارسة الرياضة بشكلٍ يومي.
  • الذهاب إلى النوم مباشرةً بعد امتلاء المعدة الأمر الذي يُجهد عضلة القلب وقد يتسبب بالإصابة بالنوبة القلبية.
  • الإصابة بمرض ارتفاع ضغط الدم يُشكل عاملاً خطيراً ومحفزاً للإصابة بتصلب الشرايين.
  • من أبرز العوامل التي تؤدي إلى إصابة الشرايين بالتصلب هو التدخين.
  • التعرض للضغوطات النفسية والتفكير الدائم وبشكلٍ مجهد بالإضافة إلى التوتر يزيد من احتمالية الإصابة بتصلب الشرايين.
  • الإصابة بالسمنة والوزن الذي يزيد عن المعدل الطبيعي يؤدي إلى حدوث مشاكل في القلب وإصابة الشرايين بالتصلب.
  • الوراثة.
  • إصابة الجسم ببعض الأمراض المزمنة مثل مرض السكري يساهم وبشكلٍ كبير في إصابة الشرايين بالتصلب.

أعراض مرض تصلب الشرايين

  • شعور الشخص المصاب بآلامٍ في منطقة الصدر، وينتج هذا الألم نتيجةً لنقصان التروية الدموية التي تغذي عضلة القلب، ويظهر هذا العارض عند بذل الجسم لجهدٍ ما.
  • الشعور بالألم في منطقة الرجلين عند المشي.
  • الإحساس بآلامٍ في الساقين حتى أثناء راحة الجسم.
  • حدوث فرق في قياس ضغط الدم بين الضغط في المنطقة السفلى من الساق والضغط في الطرف العلوي من الساعد.

 

فيديو عن ما هو تصلب الشرايين وكيفية الوقاية منه

لمزيد من المعلومات ننصحكم بمشاهدة الفيديو التالي الذي يتحدث فيه الدكتور معاذ الكردي أخصائي أمراض القلب والشرايين.