سرطان المبيض يعدُّ سرطان المبيض من أنواع السرطان غير الشائعة التي تصيب النساء، وهو عبارة عن نمو وانقسامات غير طبيعية في الخلايا التي تكون المبيض وتشمل الخلايا التي تبطن المبيض والخلايا الموجودة على سطح المبيض وعلى قناة فالوب، ولتشخيص الإصابة بسرطان المبيض يقومُ الطبيب بإجراء فحوصات التصوير وعدة فحوصاتٍ مخبرية وعلى رأسها تحليل ca125، والذي يعدّ من أهمّ مؤشرات سرطان المبيض، وفي هذا المقال سيتمّ التحدث عن تحليل ca125 ونتائجه وأسباب ارتفاعه ومدى دقته في تشخيص سرطان المبيض. تحليل ca125 ca125 هو عبارة عن بروتين تمّ اكتشافه لأول مرة في أوائل الثمانين، وقد وجد أنه يتم إنتاجه بكميات عالية جدًا من الخلايا السرطانية في المبيض، وبذلك فقد تمّ اعتبار تحليل ca125 أحد فحوصات تشخيص سرطان المبيض وعُد مؤشر على وجود سرطان المبيض، ويتم غالبًا إجراء تحليل ca125 في عينة دم وريدية كما يمكن قياسه أيضًا في سوائل الجسم المختلفة، وتعتمد طريقة قياسه على استخدام الأجسام المضادة ل ca125، والذي سيزيد من نتيجة الفحص في حال وجود نسية عالية من المؤشر السرطاني ca125 في الدم. نتائج تحليل ca125 بشكلٍ عامّ تختلف نتيجة تحليل ca125 بشكلٍ بسيط من مختبر طبي لآخر، وهذا يعود لعدة أسباب منها اختلاف الأجهزة المستخدمة واختلاف طريقة إجراء الفحص، وبشكلٍ عام تتراوح نتائج إجراء هذا الفحص كما يأتي: القيمة الطبيعية هي أقل من ٤٥ وحدة/مل. في حال ارتفاعها عن ٤٥ وحدة/مل فسيدل غالبًا على وجود أورام حميدة أو خبيثة في المبيض. دلالة ارتفاع نتيجة تحليل ca125 على الرغم من ربط ارتفاع قيمة ca125 وسرطان المبيض إلا أنه قد يرتفع في حالاتٍ أخرى بشكلٍ طفيف، وأبرز الأسباب وراء ارتفاع ca125 بالدم هي: سرطان المبيض الظهاري، فعند ٧٥٪ من النساء المصابات بسرطان المبيض الظهاري تظهر نتائج هذا التحليل ارتفاعًا كبيرًا. سرطان المبيض الخبيث. كما يرتفع في حالات ألياف الرحم الليفية، وهي عبارة عن نمو غير سرطاني في بطانة الرحم. وقد وجد أنه يرتفع بشكلٍ طفيف خلال فترة الحمل بشكلٍ طبيعي. سمك بطانة الرحم. حالات تليف الكبد. حالات التهاب الحوض المزمن. وقد وجد أنه يرتفع في حالات وجود أورام خبيثة في أنابيب الرحم وبطانة الرحم والثدي والجهاز الهضمي والبنكرياس. دقة تحليل ca125 في تشخيص سرطان المبيض على الرغم من أنَّ فحص ca125 يعدّ مفيدًا في تشخيص سرطان المبيض، إلّا أنه لا يتم الاعتماد عليه وحده، فما يقارب ٢٠٪ من النساء المصابات بسرطان المبيض تظهرُ نتائج فحص ca125 طبيعية، وهناك نسبة عالية من النساء اللاتي أظهر الفحص ارتفاع هذا التحليل دون وجود سرطان، لذلك لا يجب الإعتماد عليه في تشخيص السرطان، ويتم إجراء فحص التصوير بالأشعة وغيره للتأكد من الإصابة.

ما هو تحليل ca125

ما هو تحليل ca125

بواسطة: - آخر تحديث: 29 مايو، 2018

سرطان المبيض

يعدُّ سرطان المبيض من أنواع السرطان غير الشائعة التي تصيب النساء، وهو عبارة عن نمو وانقسامات غير طبيعية في الخلايا التي تكون المبيض وتشمل الخلايا التي تبطن المبيض والخلايا الموجودة على سطح المبيض وعلى قناة فالوب، ولتشخيص الإصابة بسرطان المبيض يقومُ الطبيب بإجراء فحوصات التصوير وعدة فحوصاتٍ مخبرية وعلى رأسها تحليل ca125، والذي يعدّ من أهمّ مؤشرات سرطان المبيض، وفي هذا المقال سيتمّ التحدث عن تحليل ca125 ونتائجه وأسباب ارتفاعه ومدى دقته في تشخيص سرطان المبيض.

تحليل ca125

ca125 هو عبارة عن بروتين تمّ اكتشافه لأول مرة في أوائل الثمانين، وقد وجد أنه يتم إنتاجه بكميات عالية جدًا من الخلايا السرطانية في المبيض، وبذلك فقد تمّ اعتبار تحليل ca125 أحد فحوصات تشخيص سرطان المبيض وعُد مؤشر على وجود سرطان المبيض، ويتم غالبًا إجراء تحليل ca125 في عينة دم وريدية كما يمكن قياسه أيضًا في سوائل الجسم المختلفة، وتعتمد طريقة قياسه على استخدام الأجسام المضادة ل ca125، والذي سيزيد من نتيجة الفحص في حال وجود نسية عالية من المؤشر السرطاني ca125 في الدم.

نتائج تحليل ca125

بشكلٍ عامّ تختلف نتيجة تحليل ca125 بشكلٍ بسيط من مختبر طبي لآخر، وهذا يعود لعدة أسباب منها اختلاف الأجهزة المستخدمة واختلاف طريقة إجراء الفحص، وبشكلٍ عام تتراوح نتائج إجراء هذا الفحص كما يأتي:

  • القيمة الطبيعية هي أقل من ٤٥ وحدة/مل.
  • في حال ارتفاعها عن ٤٥ وحدة/مل فسيدل غالبًا على وجود أورام حميدة أو خبيثة في المبيض.

دلالة ارتفاع نتيجة تحليل ca125

على الرغم من ربط ارتفاع قيمة ca125 وسرطان المبيض إلا أنه قد يرتفع في حالاتٍ أخرى بشكلٍ طفيف، وأبرز الأسباب وراء ارتفاع ca125 بالدم هي:

  • سرطان المبيض الظهاري، فعند ٧٥٪ من النساء المصابات بسرطان المبيض الظهاري تظهر نتائج هذا التحليل ارتفاعًا كبيرًا.
  • سرطان المبيض الخبيث.
  • كما يرتفع في حالات ألياف الرحم الليفية، وهي عبارة عن نمو غير سرطاني في بطانة الرحم.
  • وقد وجد أنه يرتفع بشكلٍ طفيف خلال فترة الحمل بشكلٍ طبيعي.
  • سمك بطانة الرحم.
  • حالات تليف الكبد.
  • حالات التهاب الحوض المزمن.
  • وقد وجد أنه يرتفع في حالات وجود أورام خبيثة في أنابيب الرحم وبطانة الرحم والثدي والجهاز الهضمي والبنكرياس.

دقة تحليل ca125 في تشخيص سرطان المبيض

على الرغم من أنَّ فحص ca125 يعدّ مفيدًا في تشخيص سرطان المبيض، إلّا أنه لا يتم الاعتماد عليه وحده، فما يقارب ٢٠٪ من النساء المصابات بسرطان المبيض تظهرُ نتائج فحص ca125 طبيعية، وهناك نسبة عالية من النساء اللاتي أظهر الفحص ارتفاع هذا التحليل دون وجود سرطان، لذلك لا يجب الإعتماد عليه في تشخيص السرطان، ويتم إجراء فحص التصوير بالأشعة وغيره للتأكد من الإصابة.