نبذة عن الوسواس القهري يعرف الوسواس القهري بأنه عبارة عن اضطراب القلق الذي لا يمكن السيطرة عليه، نتيجة تداخل العديد من الأفكار غير المرغوب فيها في الدماغ، بالإضافة إلى اتباع المريض بعض السلوكيات غير العقلانية،  التي يصعب مقاومتها أو التحرر منها، كالتحقق من الموقد أو الغاز عشرين مرة للتأكد من إغلاقه، أو غسل اليدين أكثر من مرة في الدقيقة، أو قيادة السيارة لمدة عشر ساعات للتأكد من عدم وجود صوت في عجلات السيارة. انواع الوسواس القهري يقع الأشخاص المصابين بالوسواس القهري ضمن عدة فئات مختلفة، و هي التي تساعد على التحديد نوعية الوسواس القهري الذي يصيب المريض، و هذا ما سنقوم بتقديمه فيما يلي ... الخوف من التلوث و الهوس بعملية الغسيل: هؤلاء الأشخاص لديهم دافع قهري لتنظيف و غسل اليدين باستمرار، دون كلل أو ملل، و حتى دون الشعور بأنهم قد قاموا بذلك عدة مرات متتالية. المدققون: يعاني هؤلاء الأشخاص من مشكلة التحقق مرارا من الأشياء من الأمور التي تسبب المشاكل أو كوارث، و خاصة في المنزل و المطبخ، و ذلك خوفا من التعرض للأذى أو الخطر. المشككين و الخاطئين: يخاف هؤلاء الأشخاص من  حدوث شيء ما أو العقاب نتيجة لعدم القيام بالأمور بشكل مثالي، حيث يرغبون في أن يكون كل شيء صحيح و مثالي، كما يفضلون. العد و الترتيب: يمتلك بعض الأشخاص هاجسا قهريا بعملية الترتيب و النظام و التماثل، فقد يكون لديهم خرافات معينة حول بعض الأرقام، أو الألوان و الترتيبات. المكتنزون: يخشى هذا النوع من الأشخاص إلقاء أو التخلص من أي شيء، بحيث يقومون باكتناز كل ما هو لازم و غير لازم. اعراض الوسواس القهري يرغب العديد من الناس، التعرف على ما هية علامات و أعراض الاصابة بمرض الوسواس القهري, و ما هو الفرق بين الهاجس و الأفعال القهرية؟ لذلك سنقوم بتقديم أهم المعلومات حول هذه الأمور، فيما يلي  ... يعتبر الهاجس أمر غير طوعي، من خلال عدم قدرة الأشخاص السيطرة على الأفكار و الصور و الدوافع التي تحدث مرارا و تكرارا في عقولهم، بحيث يرغب الشخص في التخلص منها و لكن من دون جدوى، و غالبا ما تكون مزعجة و مشتتة، و من أبرز أعراض الهوس أو الهاجس: أولا : الخوف من التعرض للتلوث بالجراثيم أو التراب، أو تلويث الآخرين. ثانيا : الخوف في التسبب بالضرر لأنفسهم و الآخرين. ثالثا : التركيز المفرط على الأفكار الدينية و الأخلاقية. رابعا : الخوف من فقدان أو عدم وجود الأشياء التي قد يحتاج الشخص إليها. خامسا : النظام و التماثل, من خلال الرغبة في أن يكون كل شيء صحيحا و مرتبا. سادسا : الإهتمام المفرط بالخرافات, و الحظوظ, باعتبار الأشياء جالبة أو غير جالبة للحظ. أما الفعل القهري فهو , عبارة عن السلوكيات و الطقوس التي تدفع الشخص للعمل باستمرار, و غالبا ما يكون التنفيذ لإبعاد الهواجس, كالخوف من التلوث, الذي يتم إبعاده بوضع سلوكيات و طقوس للتنظيف, و من أبرز أعراض الأفعال القهرية: أولا : الإفراط المزدوج في التحقق من الأشياء, كالأقفال, و الأجهزة المنزلية. ثانيا : التشيك  المستمر على الأشخاص الموجودين في المنزل للتأكد من سلامتهم و أمنهم. ثالثا : العد أو النقر على الأرض, أو تكرار بعض الكلمات, او القيام بأشياء لا معنى لها, للحد من القلق. رابعا : انفاق الكثير من الوقت في الغسيل و التنظيف. خامسا : الصلاة بشكل مفرط, او الإنخراط في في طقوس، من باب الخوف الديني. سادسا : مراكمة الأشياء غير المرغوب فيها، كأوراق الصحف، أو علب المواد الغذائية الفارغة. اسباب الوسواس القهري تعود أسباب الاصابة بمرض الوسواس القهري إلى الحالة النفسية للمريض نفسه، إضافة إلى تأثير المحيط العائلي و الاجتماعي على شخصيته، فكثيرا من حالات الوسواس القهري، تنتج من خلال اصابة الشخص ببعض المشاكل النفسية، كالتوتر، و الأرق، و  الاكتئاب، فينولد هذا المرض، لكي يكون أحد أساليب الهروب التي يتبعها المريض من أجل التخلص من مشاكله التي لا يستطيع التفوه بها. علاج الوسواس القهري أثبتت بعض الدراسات التي أجرتها مجموعة من أطباء علم النفس، حول كيفية علاج مشكلة الوسواس القهري، أنه يمكن ذلك من خلال معالجة الأسباب التي تسببت في هذه المشكلة، أو من خلال معالجة المريض على أنه مريض مدمن، يتوجب حرمانه من كل الأشياء التي يحبها و التي تساعده في الاستمرار في الدخول في حالة الوسواس القهري.   فيديو عن أنواع الوسواس القهري ننصحكم بمشاهدة الفيديو الآتي الذي يتحدث فيه أخصائي الطب النفسي وعلاج الإدمان الدكتور معن العبكي عن أنواع الوسواس القهري: 

ما هو الوسواس القهري ؟ وما هي أعراضه؟

ما هو الوسواس القهري ؟ وما هي أعراضه؟

بواسطة: - آخر تحديث: 4 يونيو، 2018

تصفح أيضاً

 

نبذة عن الوسواس القهري

يعرف الوسواس القهري بأنه عبارة عن اضطراب القلق الذي لا يمكن السيطرة عليه، نتيجة تداخل العديد من الأفكار غير المرغوب فيها في الدماغ، بالإضافة إلى اتباع المريض بعض السلوكيات غير العقلانية،  التي يصعب مقاومتها أو التحرر منها، كالتحقق من الموقد أو الغاز عشرين مرة للتأكد من إغلاقه، أو غسل اليدين أكثر من مرة في الدقيقة، أو قيادة السيارة لمدة عشر ساعات للتأكد من عدم وجود صوت في عجلات السيارة.

انواع الوسواس القهري

يقع الأشخاص المصابين بالوسواس القهري ضمن عدة فئات مختلفة، و هي التي تساعد على التحديد نوعية الوسواس القهري الذي يصيب المريض، و هذا ما سنقوم بتقديمه فيما يلي …

الخوف من التلوث و الهوس بعملية الغسيل: هؤلاء الأشخاص لديهم دافع قهري لتنظيف و غسل اليدين باستمرار، دون كلل أو ملل، و حتى دون الشعور بأنهم قد قاموا بذلك عدة مرات متتالية.

المدققون: يعاني هؤلاء الأشخاص من مشكلة التحقق مرارا من الأشياء من الأمور التي تسبب المشاكل أو كوارث، و خاصة في المنزل و المطبخ، و ذلك خوفا من التعرض للأذى أو الخطر.

المشككين و الخاطئين: يخاف هؤلاء الأشخاص من  حدوث شيء ما أو العقاب نتيجة لعدم القيام بالأمور بشكل مثالي، حيث يرغبون في أن يكون كل شيء صحيح و مثالي، كما يفضلون.

العد و الترتيب: يمتلك بعض الأشخاص هاجسا قهريا بعملية الترتيب و النظام و التماثل، فقد يكون لديهم خرافات معينة حول بعض الأرقام، أو الألوان و الترتيبات.

المكتنزون: يخشى هذا النوع من الأشخاص إلقاء أو التخلص من أي شيء، بحيث يقومون باكتناز كل ما هو لازم و غير لازم.

اعراض الوسواس القهري

يرغب العديد من الناس، التعرف على ما هية علامات و أعراض الاصابة بمرض الوسواس القهري, و ما هو الفرق بين الهاجس و الأفعال القهرية؟ لذلك سنقوم بتقديم أهم المعلومات حول هذه الأمور، فيما يلي  …

يعتبر الهاجس أمر غير طوعي، من خلال عدم قدرة الأشخاص السيطرة على الأفكار و الصور و الدوافع التي تحدث مرارا و تكرارا في عقولهم، بحيث يرغب الشخص في التخلص منها و لكن من دون جدوى، و غالبا ما تكون مزعجة و مشتتة، و من أبرز أعراض الهوس أو الهاجس:

أولا : الخوف من التعرض للتلوث بالجراثيم أو التراب، أو تلويث الآخرين.

ثانيا : الخوف في التسبب بالضرر لأنفسهم و الآخرين.

ثالثا : التركيز المفرط على الأفكار الدينية و الأخلاقية.

رابعا : الخوف من فقدان أو عدم وجود الأشياء التي قد يحتاج الشخص إليها.

خامسا : النظام و التماثل, من خلال الرغبة في أن يكون كل شيء صحيحا و مرتبا.

سادسا : الإهتمام المفرط بالخرافات, و الحظوظ, باعتبار الأشياء جالبة أو غير جالبة للحظ.

أما الفعل القهري فهو , عبارة عن السلوكيات و الطقوس التي تدفع الشخص للعمل باستمرار, و غالبا ما يكون التنفيذ لإبعاد الهواجس, كالخوف من التلوث, الذي يتم إبعاده بوضع سلوكيات و طقوس للتنظيف, و من أبرز أعراض الأفعال القهرية:

أولا : الإفراط المزدوج في التحقق من الأشياء, كالأقفال, و الأجهزة المنزلية.

ثانيا : التشيك  المستمر على الأشخاص الموجودين في المنزل للتأكد من سلامتهم و أمنهم.

ثالثا : العد أو النقر على الأرض, أو تكرار بعض الكلمات, او القيام بأشياء لا معنى لها, للحد من القلق.

رابعا : انفاق الكثير من الوقت في الغسيل و التنظيف.

خامسا : الصلاة بشكل مفرط, او الإنخراط في في طقوس، من باب الخوف الديني.

سادسا : مراكمة الأشياء غير المرغوب فيها، كأوراق الصحف، أو علب المواد الغذائية الفارغة.

اسباب الوسواس القهري

تعود أسباب الاصابة بمرض الوسواس القهري إلى الحالة النفسية للمريض نفسه، إضافة إلى تأثير المحيط العائلي و الاجتماعي على شخصيته، فكثيرا من حالات الوسواس القهري، تنتج من خلال اصابة الشخص ببعض المشاكل النفسية، كالتوتر، و الأرق، و  الاكتئاب، فينولد هذا المرض، لكي يكون أحد أساليب الهروب التي يتبعها المريض من أجل التخلص من مشاكله التي لا يستطيع التفوه بها.

علاج الوسواس القهري

أثبتت بعض الدراسات التي أجرتها مجموعة من أطباء علم النفس، حول كيفية علاج مشكلة الوسواس القهري، أنه يمكن ذلك من خلال معالجة الأسباب التي تسببت في هذه المشكلة، أو من خلال معالجة المريض على أنه مريض مدمن، يتوجب حرمانه من كل الأشياء التي يحبها و التي تساعده في الاستمرار في الدخول في حالة الوسواس القهري.

 

فيديو عن أنواع الوسواس القهري

ننصحكم بمشاهدة الفيديو الآتي الذي يتحدث فيه أخصائي الطب النفسي وعلاج الإدمان الدكتور معن العبكي عن أنواع الوسواس القهري: