قيام الليل يُعتبر قيام الليل من أعظم العبادات، وهو من أحب الأعمال إلى الله تعالى، حيث حث الرسول عليه الصلاة والسلام على أداء صلاة قيام الليل لما فيها من خيرٍ وبركة، ويُقصد بقيام الليل أن يقوم المسلم بجزء من الليل أو كله يُصلي لله تعالى ويذكره ويسبحه ويحمده ويدعوه، ويقرأ القرآن الكريم، فقيام الليل لا يقتصر على الصلاة وحسب، وإنما يشمل الأدعية والأذكار والاستغفار والصلاة على النبي محمد عليه الصلاة والسلام، وهو من أعظم القربات لله تعالى وفيه إحياء للسنة النبوية واقتداء بالصحابة والتابعين والعباد الصالحين، وسنذكر في هذا المقال أفضل وقت لقيام الليل. أفضل وقت لقيام الليل يبدأ وقت قيام الليل من بعد الانتهاء من صلاة العشاء إلى طلوع الفجر، حيث يقول الرسول عليه الصلاة والسلام: "ينزل الله إلى السماء الدنيا كل ليلة حين يمضي ثلث الليل الأول فيقول أنا الملك أنا الملك من ذا الذي يدعوني فأستجيب له من ذا الذي يسألني فأعطيه من ذا الذي يستغفرني فأغفر له فلا يزال كذلك حتى يضيء الفجر". أفضل وقت لقيام الليل هو في الثلث الأخير من الليل، لكن هذا لا يُقلل من الأجر والثواب العظيم لقيام الليل في الثلث الأول والثلث الأوسط. أفضل وقت للتهجد هو في جوف الليل الآخر، وذلك قول النبي عليه الصلاة والسلام خين سأله عمرو بن عمسة عن أفضل وقت للتهجد فقال: جوف الليل الآخر. يقول الرسول عليه الصلاة والسلام عن قيام الليل: أفضل الصلاة صلاة داود؛ كان ينام نصف الليل، ويقوم ثلثه، وينام سدسه. كان الرسول عليه الصلاة والسلام ينام حتى منتصف الليل أو قبل انتصافه بقليل أو بعد انتصافه بقليل ومن ثم يستيقظ من نومه ويبدأ بالتهجد وقيام الليل ومن ثم يوتر، وبعدها يضطجع حتى يُؤذن للفجر. صلاة آخر الليل أو كما يُقال لها صلاة جوف الليل ثوابها أعظم وأكثر، لكن في أي ساعة يقوم بها المسلم للصلاة وقيام الليل فسينال الأجر العظيم من الله تعالى. يقول النبي -صلى الله عليه وسلم-: ينزل ربنا -تبارك وتعالى- كل ليلة إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر يقول: من يدعوني فأستجيب له؟ من يسألني فأعطيه؟ من يستغفرني فأغفر له؟". كيفية قيام الليل يكون قيام الليل بعمل العديد من العبادات وهي الصلاة والذكر والحمد والتسبيح والتهليل والتكبير والدعاء وقراءة القرآن الكريم. تكون صلاة قيام الليل بالصلاة ركعتين ومن ثم التشهد والسلام فيهما، وبعدها قراءة القرآن الكريم والدعاء. يعتمد عدد الركعات في قيام الليل على همة الشخص وقدرته ونشاطه، على أن يوتر بعد أن يُنهي صلاته. يقول الرسول عليه الصلاة والسلام: " من قام بعشر آيات لم يكتب من الغافلين، ومن قام بمئة آية كتب من القانتين، ومن قام بألف آية كتب من المقنطرين ". المراجع:  1  2

ما هو أفضل وقت لقيام الليل

ما هو أفضل وقت لقيام الليل

بواسطة: - آخر تحديث: 23 أكتوبر، 2017

قيام الليل

يُعتبر قيام الليل من أعظم العبادات، وهو من أحب الأعمال إلى الله تعالى، حيث حث الرسول عليه الصلاة والسلام على أداء صلاة قيام الليل لما فيها من خيرٍ وبركة، ويُقصد بقيام الليل أن يقوم المسلم بجزء من الليل أو كله يُصلي لله تعالى ويذكره ويسبحه ويحمده ويدعوه، ويقرأ القرآن الكريم، فقيام الليل لا يقتصر على الصلاة وحسب، وإنما يشمل الأدعية والأذكار والاستغفار والصلاة على النبي محمد عليه الصلاة والسلام، وهو من أعظم القربات لله تعالى وفيه إحياء للسنة النبوية واقتداء بالصحابة والتابعين والعباد الصالحين، وسنذكر في هذا المقال أفضل وقت لقيام الليل.

أفضل وقت لقيام الليل

  • يبدأ وقت قيام الليل من بعد الانتهاء من صلاة العشاء إلى طلوع الفجر، حيث يقول الرسول عليه الصلاة والسلام: “ينزل الله إلى السماء الدنيا كل ليلة حين يمضي ثلث الليل الأول فيقول أنا الملك أنا الملك من ذا الذي يدعوني فأستجيب له من ذا الذي يسألني فأعطيه من ذا الذي يستغفرني فأغفر له فلا يزال كذلك حتى يضيء الفجر”.
  • أفضل وقت لقيام الليل هو في الثلث الأخير من الليل، لكن هذا لا يُقلل من الأجر والثواب العظيم لقيام الليل في الثلث الأول والثلث الأوسط.
  • أفضل وقت للتهجد هو في جوف الليل الآخر، وذلك قول النبي عليه الصلاة والسلام خين سأله عمرو بن عمسة عن أفضل وقت للتهجد فقال: جوف الليل الآخر.
  • يقول الرسول عليه الصلاة والسلام عن قيام الليل: أفضل الصلاة صلاة داود؛ كان ينام نصف الليل، ويقوم ثلثه، وينام سدسه.
  • كان الرسول عليه الصلاة والسلام ينام حتى منتصف الليل أو قبل انتصافه بقليل أو بعد انتصافه بقليل ومن ثم يستيقظ من نومه ويبدأ بالتهجد وقيام الليل ومن ثم يوتر، وبعدها يضطجع حتى يُؤذن للفجر.
  • صلاة آخر الليل أو كما يُقال لها صلاة جوف الليل ثوابها أعظم وأكثر، لكن في أي ساعة يقوم بها المسلم للصلاة وقيام الليل فسينال الأجر العظيم من الله تعالى.
  • يقول النبي -صلى الله عليه وسلم-: ينزل ربنا -تبارك وتعالى- كل ليلة إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر يقول: من يدعوني فأستجيب له؟ من يسألني فأعطيه؟ من يستغفرني فأغفر له؟”.

كيفية قيام الليل

  • يكون قيام الليل بعمل العديد من العبادات وهي الصلاة والذكر والحمد والتسبيح والتهليل والتكبير والدعاء وقراءة القرآن الكريم.
  • تكون صلاة قيام الليل بالصلاة ركعتين ومن ثم التشهد والسلام فيهما، وبعدها قراءة القرآن الكريم والدعاء.
  • يعتمد عدد الركعات في قيام الليل على همة الشخص وقدرته ونشاطه، على أن يوتر بعد أن يُنهي صلاته.
  • يقول الرسول عليه الصلاة والسلام: ” من قام بعشر آيات لم يكتب من الغافلين، ومن قام بمئة آية كتب من القانتين، ومن قام بألف آية كتب من المقنطرين “.

المراجع:  1  2