القصة والرواية من الفنون الأدبية المحببة إلى كثير من الأشخاص نظراً لطبيعتها وأسلوبها القريب إلى النفس، وقربها من الواقع وسهولة قراءتها لكثير من الأشخاص، وقد يطلق البعض اسم قصة على كل فن أدبي احتوى على أحداث وشخصيات ولكن في الحقيقة هناك بعض الفروقات الواضحة حول هذين المصطلحين. الفرق بين المصطلحين من ناحية المفهوم  القصة القصيرة : هي فن نثري أدبي يصور جانب واحد من حياة الفرد أو الشخصية الإنسانية أو قد يتناول موقفاً واحداً من مواقف الحياة، بإيجاز. الرواية: هي من أطول أنواع القصص، ويميزها كثرة الأحداث وتتعدد الشخصيات فيها، بالإضافة إلى إثارتها لقضية مهمة في المجتمع أو العالم أو عدد من القضايا في نفس الوقت ويتم ذلك من خلال عدة أحداث متشابكة وعدد من الأشخاص. الفرق بين القصة والرواية  من حيث الطول: القصة : عادة قصيرة ولا تتجاوز العشر صفحات. الرواية : طويلة وقد تتجاوز الألف صفحة. من حيث الشخصيات: القصة : تختزل القصة بعدد قليل من الشخصيات وقد تقتصر على شخصية واحدة، وتتركز الشخصيات الرئيسية بشكل واضح فيها وقد تخلو من الشخصيات الثانوية. الرواية: تحتوي عدداً لا بأس به من الشخصيات وقد تكثر فيها الشخصيات الثانوية. من حيث الأحداث: القصة : تدور أحداث القصة حول حدث واحد في الغالب، ولا تطول مدتها كثيراً. الرواية: تشتمل على سلسلة من الأحداث المعقدة. من حيث القضايا التي تعالجها: القصة: عادة ما تعالج القصة قضايا اجتماعية أو أخلاقية. الرواية: تتسع مجالات القضايا التي تعالجها الرواية وتزداد تعقيداً فهي تتناول الفلسفة وعلم الاجتماع ، والسياسة والاقتصاد، وعلم النفس. الوحدة : القصة: تتميز القصة بوحدة الحدث والزمان والمكان. الرواية: التعدد في الأحداث والأزمنة والأمكنة سمة بارزة للرواية.  من حيث تركيبة العناصر الأساسية : القصة  تحتوي القصة على العناصر التالية:- فكرة القصة : وهي الهدف المرجو منها. الحدث : وهو قد يكون حدثاً واحداً أو أحداث سريعة. العقدة: وهي اللحظة التي تتأزم فيها الأحداث قبل أن تصل إلى حل. الشخصيات. الزمان والمكان. الرواية تحتوي الرواية على العناصر التالية:- الشخصيات : وتنقسم بين رئيسة وثانوية. العقدة: لحظة تأزم الامور. الأحداث. الموضوع : القضية التي تعالجها الرواية. البعد الزماني والمكاني. الحوار: وهو جزء أساسي سواء كان مونولوج أو حوار خارجي.

الفرق بين القصة والرواية

الفرق بين القصة والرواية

بواسطة: - آخر تحديث: 12 أغسطس، 2018

تصفح أيضاً

القصة والرواية من الفنون الأدبية المحببة إلى كثير من الأشخاص نظراً لطبيعتها وأسلوبها القريب إلى النفس، وقربها من الواقع وسهولة قراءتها لكثير من الأشخاص، وقد يطلق البعض اسم قصة على كل فن أدبي احتوى على أحداث وشخصيات ولكن في الحقيقة هناك بعض الفروقات الواضحة حول هذين المصطلحين.

الفرق بين المصطلحين من ناحية المفهوم 

  • القصة القصيرة :
    هي فن نثري أدبي يصور جانب واحد من حياة الفرد أو الشخصية الإنسانية أو قد يتناول موقفاً واحداً من مواقف الحياة، بإيجاز.
  • الرواية:
    هي من أطول أنواع القصص، ويميزها كثرة الأحداث وتتعدد الشخصيات فيها، بالإضافة إلى إثارتها لقضية مهمة في المجتمع أو العالم أو عدد من القضايا في نفس الوقت ويتم ذلك من خلال عدة أحداث متشابكة وعدد من الأشخاص.

الفرق بين القصة والرواية

 من حيث الطول:

  • القصة : عادة قصيرة ولا تتجاوز العشر صفحات.
  • الرواية : طويلة وقد تتجاوز الألف صفحة.

من حيث الشخصيات:

  • القصة : تختزل القصة بعدد قليل من الشخصيات وقد تقتصر على شخصية واحدة، وتتركز الشخصيات الرئيسية بشكل واضح فيها وقد تخلو من الشخصيات الثانوية.
  • الرواية: تحتوي عدداً لا بأس به من الشخصيات وقد تكثر فيها الشخصيات الثانوية.

من حيث الأحداث:

  • القصة : تدور أحداث القصة حول حدث واحد في الغالب، ولا تطول مدتها كثيراً.
  • الرواية: تشتمل على سلسلة من الأحداث المعقدة.

من حيث القضايا التي تعالجها:

  • القصة: عادة ما تعالج القصة قضايا اجتماعية أو أخلاقية.
  • الرواية: تتسع مجالات القضايا التي تعالجها الرواية وتزداد تعقيداً فهي تتناول الفلسفة وعلم الاجتماع ، والسياسة والاقتصاد، وعلم النفس.

الوحدة :

  • القصة: تتميز القصة بوحدة الحدث والزمان والمكان.
  • الرواية: التعدد في الأحداث والأزمنة والأمكنة سمة بارزة للرواية.

 من حيث تركيبة العناصر الأساسية :

القصة
 تحتوي القصة على العناصر التالية:-

  • فكرة القصة : وهي الهدف المرجو منها.
  • الحدث : وهو قد يكون حدثاً واحداً أو أحداث سريعة.
  • العقدة: وهي اللحظة التي تتأزم فيها الأحداث قبل أن تصل إلى حل.
  • الشخصيات.
  • الزمان والمكان.

الرواية
تحتوي الرواية على العناصر التالية:-

  • الشخصيات : وتنقسم بين رئيسة وثانوية.
  • العقدة: لحظة تأزم الامور.
  • الأحداث.
  • الموضوع : القضية التي تعالجها الرواية.
  • البعد الزماني والمكاني.
  • الحوار: وهو جزء أساسي سواء كان مونولوج أو حوار خارجي.