يصاب العديد من الأشخاص بألم في المعدة أثناء ركوب السيارة أو القطار أو ربما القارب, الأمر الذي يؤدي إلى  الشعور بالدوار و الغثيان و التقيؤ, و هذا ما يطلق عليه دوار الحركة, و حتى يستطيع أي شخص أن يستوعب هذه الحالة, لا بد له أن يدرك و يفهم كيفية عمل بعض أجزاء من الجسم, و كيف تؤثر بشعور الإنسان بالحركة. حتى يتم استيعاب دوار الحركة يجب فهم طريقة عمل أجزاء الجسم المتمثلة فيما يلي:- الأذن الداخلية :- هناك سائل في القنوات الهلالية في الأذن الداخلية يسمح للإنسان بالشعور بالحركة , و في أي إتجاه سواء كان للأعلى أم للأسفل أو جنبا إلى جنب, و عند تحرك  الإنسان فإن السائل الموجود في الأذن الداخلية يتحرك, و بالتالي يترجم الدماغ هذه الحركة و يعرف المرء ما إذا كان في حالة حركة أم لا, و ما يحدث عند الشعور بدوار الحركة أن أجزاء الجسم المختلفة  ترسل إلى الدماغ رسائل غير متطابقة عن وضعية الجسم مما يؤدي إلى تشوش الدماغ و بالتالي الشعور بالدوار. العينان:- عندما يتحرك الإنسان سواء كان راكبا السيارة أو غيرها من وسائل النقل فإن العين تساعد الجسم على فهم الحركة و إدراكها حيث أنها تسمح برؤية تحرك المرء و في أي أتجاه يتحرك. مستقبلات الجلد:- هذه المستقبلات تخبر الدماغ حول أي جزء من أجزاء الجسم يلامس الأرض. العضلات و المستقبلات الحسية المشتركة:- تقوم هذا المستقبلات بإخبار الدماغ إذا كان الجسم يقوم بتحريك العضلات, وتخبر الدماغ عن وضعية الجسم. يستقبل الدماغ جميع الإشارات المرسلة من أجزاء الجسم ,و يحاول أن يشكل صورة كلية حول ما يقوم به الجسم في تلك اللحظة, و لكن في حال عدم تطابق أي قطعة من الصور حينها يصاب المرء بدوار الحركة. على سبيل المثال إذا ركبت السيارة و بدأت بقراءة كتاب ما, فإن الأذن الداخلية و الجلد ترسل إشارات إلى الدماغ أن الجسم يتحرك , في حين ترسل العين إلى الدماغ رسالة أن الجسم ما زال ثابتا في مكانه, إضافة إلى أن المستقبلات الحسية و العضلات تخبر الدماغ بإن الجسم ثابت ايضا, لذلك يستقبل الدماغ العديد من الإشارات المختلفة مما يشعره بالدوار أو بألم في المعدة مسببا دوار الحركة. بعض الخطوات لتجنب دوار الحركة:- أن تكون وضعية الوجه للأمام:-  دائما يجب ان تكون وضعية الوجه عند الجلوس للأمام و تجنب أن تجلس و وجهك للأسفل, إذ ان ذلك يساعد العين و الأذن على الشعور بالحركة بشكل متشابه. إختبار الهواء الطلق:- عندما تجلس داخل السيارة أنظر إلى الخارج و إلى الأشياء البعيدة, و في حال كنت تشعر بالتعب و أنت في داخل القارب حاول أن تنتقل إلى الطابق العلوي في القارب , و النظر إلى الأفق حيث يلتقي البحر و السماء. الجلوس في الوسط:- بغض النظر أن كنت راكبا الطائرة أو القارب, حاول ان تجلس في الأماكن القريبة من مركز الطائرة أو في وسط القارب, و ليس على الجانبين أي جوانب القارب لأن ذلك من الممكن أن يسبب لك دوار الحركة. وفي حال كنت تخشى وجود شي خاطئ في الأذن الداخلية عليك استشارة الطبيب والتأكد من الأمور على ما يرام, وإضافة إلى ذلك من الممكن الحصول على دواء يساعد على منع الشعور بدوار الحركة. ردود أفعال غريبة للجسم ما هي الأمور التي يجب القيام بها عند التعرض لنوبة هلع؟

لماذا يحدث دوار الحركة و كيف نتجنبه

لماذا يحدث دوار الحركة و كيف نتجنبه

بواسطة: - آخر تحديث: 7 سبتمبر، 2016

تصفح أيضاً

يصاب العديد من الأشخاص بألم في المعدة أثناء ركوب السيارة أو القطار أو ربما القارب, الأمر الذي يؤدي إلى  الشعور بالدوار و الغثيان و التقيؤ, و هذا ما يطلق عليه دوار الحركة, و حتى يستطيع أي شخص أن يستوعب هذه الحالة, لا بد له أن يدرك و يفهم كيفية عمل بعض أجزاء من الجسم, و كيف تؤثر بشعور الإنسان بالحركة.

حتى يتم استيعاب دوار الحركة يجب فهم طريقة عمل أجزاء الجسم المتمثلة فيما يلي:-

  • الأذن الداخلية :- هناك سائل في القنوات الهلالية في الأذن الداخلية يسمح للإنسان بالشعور بالحركة , و في أي إتجاه سواء كان للأعلى أم للأسفل أو جنبا إلى جنب, و عند تحرك  الإنسان فإن السائل الموجود في الأذن الداخلية يتحرك, و بالتالي يترجم الدماغ هذه الحركة و يعرف المرء ما إذا كان في حالة حركة أم لا, و ما يحدث عند الشعور بدوار الحركة أن أجزاء الجسم المختلفة  ترسل إلى الدماغ رسائل غير متطابقة عن وضعية الجسم مما يؤدي إلى تشوش الدماغ و بالتالي الشعور بالدوار.
  • العينان:- عندما يتحرك الإنسان سواء كان راكبا السيارة أو غيرها من وسائل النقل فإن العين تساعد الجسم على فهم الحركة و إدراكها حيث أنها تسمح برؤية تحرك المرء و في أي أتجاه يتحرك.
  • مستقبلات الجلد:- هذه المستقبلات تخبر الدماغ حول أي جزء من أجزاء الجسم يلامس الأرض.
  • العضلات و المستقبلات الحسية المشتركة:- تقوم هذا المستقبلات بإخبار الدماغ إذا كان الجسم يقوم بتحريك العضلات, وتخبر الدماغ عن وضعية الجسم.

يستقبل الدماغ جميع الإشارات المرسلة من أجزاء الجسم ,و يحاول أن يشكل صورة كلية حول ما يقوم به الجسم في تلك اللحظة, و لكن في حال عدم تطابق أي قطعة من الصور حينها يصاب المرء بدوار الحركة.

على سبيل المثال إذا ركبت السيارة و بدأت بقراءة كتاب ما, فإن الأذن الداخلية و الجلد ترسل إشارات إلى الدماغ أن الجسم يتحرك , في حين ترسل العين إلى الدماغ رسالة أن الجسم ما زال ثابتا في مكانه, إضافة إلى أن المستقبلات الحسية و العضلات تخبر الدماغ بإن الجسم ثابت ايضا, لذلك يستقبل الدماغ العديد من الإشارات المختلفة مما يشعره بالدوار أو بألم في المعدة مسببا دوار الحركة.

بعض الخطوات لتجنب دوار الحركة:-

  • أن تكون وضعية الوجه للأمام:-  دائما يجب ان تكون وضعية الوجه عند الجلوس للأمام و تجنب أن تجلس و وجهك للأسفل, إذ ان ذلك يساعد العين و الأذن على الشعور بالحركة بشكل متشابه.
  • إختبار الهواء الطلق:- عندما تجلس داخل السيارة أنظر إلى الخارج و إلى الأشياء البعيدة, و في حال كنت تشعر بالتعب و أنت في داخل القارب حاول أن تنتقل إلى الطابق العلوي في القارب , و النظر إلى الأفق حيث يلتقي البحر و السماء.
  • الجلوس في الوسط:- بغض النظر أن كنت راكبا الطائرة أو القارب, حاول ان تجلس في الأماكن القريبة من مركز الطائرة أو في وسط القارب, و ليس على الجانبين أي جوانب القارب لأن ذلك من الممكن أن يسبب لك دوار الحركة.

وفي حال كنت تخشى وجود شي خاطئ في الأذن الداخلية عليك استشارة الطبيب والتأكد من الأمور على ما يرام, وإضافة إلى ذلك من الممكن الحصول على دواء يساعد على منع الشعور بدوار الحركة.

ردود أفعال غريبة للجسم

ما هي الأمور التي يجب القيام بها عند التعرض لنوبة هلع؟