تعرف قرحة المعدة, بالقرحة الهضمية, التي تتطور نتيجة لتلف بطانة القناة الهضمية و تآكلها, حيث تعتبر من الأمراض الشائعة التي تصيب أغلبية الأشخاص, لذلك ينصح بالتعامل معها على وجه السرعة, فقد تكون في العادة حميدة, ولكنها غالبا ما تصبح خبيثة, إذا تركت دون علاج, و عادة ما يحدث هذا المرض نتيجة التعرض لأعراض أمراض أخرى, كحمض الهيدروكلوريك, الناتج من العصارات الهضمية  في المعدة, بحيث تسبب ضررا لبطانتها, كما و يمكن لبكتيريا  تعرف باسم هيليكوباكتر بيلوري أن تسبب قرحة المعدة, و الإثني عشر, عن طريق انتقالها بسهولة من خلال الغذاء, و الماء, أو العدوى من أشخاص آخرين, لذلك يجب القضاء عليها, عن طريق  تناول المضادات الحيوية. ما أسباب قرحة المعدة؟ إصابة بطانة المعدة المخاطي. إفراز فائض حمض الهيدروليك. الإجهاد النفسي. العوامل الوراثية. استخدام الأدوية المضادة للالتهابات, مثل الإسبيرين و الكورتيزون, لمدة طويلة. عدم انتظام وجبات الطعام. التعرض لبعض الأمراض المزمنة, كأمراض الكبد, و التهاب المفاصل الروماتويدي. الإصابة بمتلازمة  زولينجر إليسون. تدخين السجائر. أعراض  قرحة المعدة: الغثيان, و القيئ, و حرقان في البطن, و ألم في الصدر, و التجشؤ المتكرر, و فقدان الشهية و الوزن, و وجود الدم في القيئ و البراز, و عسر الهضم, و حرقة في المعدة. قرحة المعدة و تخفيف الوزن: يعتبر خسارة الوزن, واحدا من أعراض قرحة المعدة, بحيث يؤثر سلبا على الشهية, فيؤدي إلى تفاقم الوزن المفقود, و بما أن القيئ و الغثيان هم أحد أعراض الإصابة بالقرحة, فإن ذلك يؤدي إلى خسارة إضافية  في الوزن, و ذلك  بسبب تلف بطانة المعدة, التي تسمح بتكون ندوب في النسيج الخاص بها, لتقوم بسد الممر المؤدي للمعدة, مما ي

كيف يمكن لقرحة المعدة أن تؤثر على وزنك؟

كيف يمكن لقرحة المعدة أن تؤثر على وزنك؟

بواسطة: - آخر تحديث: 15 يوليو، 2018

تصفح أيضاً

تعرف قرحة المعدة, بالقرحة الهضمية, التي تتطور نتيجة لتلف بطانة القناة الهضمية و تآكلها, حيث تعتبر من الأمراض الشائعة التي تصيب أغلبية الأشخاص, لذلك ينصح بالتعامل معها على وجه السرعة, فقد تكون في العادة حميدة, ولكنها غالبا ما تصبح خبيثة, إذا تركت دون علاج, و عادة ما يحدث هذا المرض نتيجة التعرض لأعراض أمراض أخرى, كحمض الهيدروكلوريك, الناتج من العصارات الهضمية  في المعدة, بحيث تسبب ضررا لبطانتها, كما و يمكن لبكتيريا  تعرف باسم هيليكوباكتر بيلوري أن تسبب قرحة المعدة, و الإثني عشر, عن طريق انتقالها بسهولة من خلال الغذاء, و الماء, أو العدوى من أشخاص آخرين, لذلك يجب القضاء عليها, عن طريق  تناول المضادات الحيوية.

ما أسباب قرحة المعدة؟

إصابة بطانة المعدة المخاطي.

إفراز فائض حمض الهيدروليك.

الإجهاد النفسي.

العوامل الوراثية.

استخدام الأدوية المضادة للالتهابات, مثل الإسبيرين و الكورتيزون, لمدة طويلة.

عدم انتظام وجبات الطعام.

التعرض لبعض الأمراض المزمنة, كأمراض الكبد, و التهاب المفاصل الروماتويدي.

الإصابة بمتلازمة  زولينجر إليسون.

تدخين السجائر.

أعراض  قرحة المعدة:

الغثيان, و القيئ, و حرقان في البطن, و ألم في الصدر, و التجشؤ المتكرر, و فقدان الشهية و الوزن, و وجود الدم في القيئ و البراز, و عسر الهضم, و حرقة في المعدة.

قرحة المعدة و تخفيف الوزن:

يعتبر خسارة الوزن, واحدا من أعراض قرحة المعدة, بحيث يؤثر سلبا على الشهية, فيؤدي إلى تفاقم الوزن المفقود, و بما أن القيئ و الغثيان هم أحد أعراض الإصابة بالقرحة, فإن ذلك يؤدي إلى خسارة إضافية  في الوزن, و ذلك  بسبب تلف بطانة المعدة, التي تسمح بتكون ندوب في النسيج الخاص بها, لتقوم بسد الممر المؤدي للمعدة, مما ي