البحث عن مواضيع

تعتبر مشكلة السمنة من أكثر المشاكل التي يعاني منها العديد من الأشخاص، وأكثر الفئات شكوى من هذه المشكلة البالغين، وللسمنة العديد من الأضرار على صحة الإنسان، حيث أنها تسبب زيادة في احتمالية حدوث الأمراض المختلفة والتي من أبرزها مرض السكري وأمراض تصلب الشرايين وارتفاع ضغط الدم، إضافة إلى الإصابة بأمراض القلب المختلفة، حيث أن مضار السمنة يدفع العديد من الأشخاص إلى اتباع الطرق المختلفة للتخلص من هذه المشكلة، والحل الأساسي لمشكلة السمنة هو اتباع الحمية الغذائية المناسبة وممارسة التمارين الرياضية، فإذا لم تعطي النتيجة المرجوة فإنه يتم اللجوء إلى الطرق الأخرى والتي تتمثل في التدخل الجراحي، حيث أن التدخل الجراحي يتم من خلال إجراء عمليّة تكميم المعدة، حيث يقوم الطبيب في هذه الحالة باستئصال جزء من المعدة، بحيث تصبح المعدة ذات حجم جديد تتخذه وتتأقلم معه، وسنتحدث في هذا المقال حول كيفية إجراء عملية تكميم المعدة. كيف يتم إجراء عملية تكميم المعدة لا يمكن إجراء هذه العملية بشكل عشوائي لأي شخص يريد إجراؤها، حيث أنها تتطلب أن يكون مؤشّر كتلة الجسم أكثر من أربعين، إضافة إلى وجود بعض الأمراض التي تؤثر على المريض والناتجة من السمنة. يجب على الطبيب أن يقوم بتوضيح جميع الأمور المتعلقة بهذه العملية، كما أنه يجب عليه توضيح مخاطرها ومضاعفاتها للمريض. بعد تجهيز المريض لإجراء العملية فإنه يتم القيام باستخدام المنظار بهدف إجراء هذه العملية. يقوم الطبيب بإزالة وقّص جزء من المعدة، مع الحرص على الإبقاء على جزء صغير من المعدة، ما تبلغ نسبته 25% من حجم المعدة الأصلي، أي ما يعادل حجم حبّة من الموز. عند انخفاض حجم المعدة فإن الشخص يشعر بالشبع عند بدأه بتناول الطعام بفترة قصيرة من الزمن. في بعض الحالات قد تعود المعدة إلى حجمها الطبيعي بعد التقدم في العمر. يجب على الشخص الذي تم إجراء عملية تكميم المعدة له الالتزام بنظام غذائي صحي معين. مضاعفات إجراء عملية تكميم المعدة الشعور بالغثيان الشديد بعد إجراء هذه العملية. حدوث تساقط في الشعر. الإصابة بالجفاف، خاصة في المراحل الأولى بعد إجراء هذه العملية لذلك فإننا نجد الأطباء ينصحون الأشخاص بشرب كميات كبيرة من الماء بعد إجراء العملية. الشعور بالبرد. يشعر الشخص بأنه غير قادر على استساغة الطعام وتذوقه كما كان عليه من قبل. قد يحدث نقصان في مستوى السكر في الدم، إضافة إلى انخفاض ضغط الدم. قد يصاب الشخص بالإسهال أو الإمساك بعد إجراء عملية تكميم المعدة.

كيف يتم إجراء عملية تكميم المعدة

كيف يتم إجراء عملية تكميم المعدة
بواسطة: - آخر تحديث: 13 سبتمبر، 2017

تعتبر مشكلة السمنة من أكثر المشاكل التي يعاني منها العديد من الأشخاص، وأكثر الفئات شكوى من هذه المشكلة البالغين، وللسمنة العديد من الأضرار على صحة الإنسان، حيث أنها تسبب زيادة في احتمالية حدوث الأمراض المختلفة والتي من أبرزها مرض السكري وأمراض تصلب الشرايين وارتفاع ضغط الدم، إضافة إلى الإصابة بأمراض القلب المختلفة، حيث أن مضار السمنة يدفع العديد من الأشخاص إلى اتباع الطرق المختلفة للتخلص من هذه المشكلة، والحل الأساسي لمشكلة السمنة هو اتباع الحمية الغذائية المناسبة وممارسة التمارين الرياضية، فإذا لم تعطي النتيجة المرجوة فإنه يتم اللجوء إلى الطرق الأخرى والتي تتمثل في التدخل الجراحي، حيث أن التدخل الجراحي يتم من خلال إجراء عمليّة تكميم المعدة، حيث يقوم الطبيب في هذه الحالة باستئصال جزء من المعدة، بحيث تصبح المعدة ذات حجم جديد تتخذه وتتأقلم معه، وسنتحدث في هذا المقال حول كيفية إجراء عملية تكميم المعدة.

كيف يتم إجراء عملية تكميم المعدة

  • لا يمكن إجراء هذه العملية بشكل عشوائي لأي شخص يريد إجراؤها، حيث أنها تتطلب أن يكون مؤشّر كتلة الجسم أكثر من أربعين، إضافة إلى وجود بعض الأمراض التي تؤثر على المريض والناتجة من السمنة.
  • يجب على الطبيب أن يقوم بتوضيح جميع الأمور المتعلقة بهذه العملية، كما أنه يجب عليه توضيح مخاطرها ومضاعفاتها للمريض.
  • بعد تجهيز المريض لإجراء العملية فإنه يتم القيام باستخدام المنظار بهدف إجراء هذه العملية.
  • يقوم الطبيب بإزالة وقّص جزء من المعدة، مع الحرص على الإبقاء على جزء صغير من المعدة، ما تبلغ نسبته 25% من حجم المعدة الأصلي، أي ما يعادل حجم حبّة من الموز.
  • عند انخفاض حجم المعدة فإن الشخص يشعر بالشبع عند بدأه بتناول الطعام بفترة قصيرة من الزمن.
  • في بعض الحالات قد تعود المعدة إلى حجمها الطبيعي بعد التقدم في العمر.
  • يجب على الشخص الذي تم إجراء عملية تكميم المعدة له الالتزام بنظام غذائي صحي معين.

مضاعفات إجراء عملية تكميم المعدة

  • الشعور بالغثيان الشديد بعد إجراء هذه العملية.
  • حدوث تساقط في الشعر.
  • الإصابة بالجفاف، خاصة في المراحل الأولى بعد إجراء هذه العملية لذلك فإننا نجد الأطباء ينصحون الأشخاص بشرب كميات كبيرة من الماء بعد إجراء العملية.
  • الشعور بالبرد.
  • يشعر الشخص بأنه غير قادر على استساغة الطعام وتذوقه كما كان عليه من قبل.
  • قد يحدث نقصان في مستوى السكر في الدم، إضافة إلى انخفاض ضغط الدم.
  • قد يصاب الشخص بالإسهال أو الإمساك بعد إجراء عملية تكميم المعدة.