البحث عن مواضيع

نبذة عن الخوف من الطيران يعاني الكثير من الناس من الخوف من الطيران, و بالرغم من أنها قد تكون الطريقة الأسرع و الأسهل و قد تكون الوسيلة الوحيدة في أحيان أخرى, إلا أنهم يتجنبون ركوبها, و في الواقع أن وجود حاجز نفسي تجاه ركوب الطائرة يأخذ شكلين مختلفين, أحدها يصل إلى حد الرهاب, و هو ما لا يمكن معالجته دون استشارة طبية, و متابعة نفسية, و النوع الأخر, هو عبارة عن توتر و خوف لا يحتاج إلى العلاج النفسي, و يمكن الحد من النوع الثاني عن طريق بعض النصائح و الوعي. أسباب الخوف من الطيران قد يرتبط الخوف من الطيران باضطرابات القلق أو أنواع الخوف الأخرى، مثل الخوف من الأماكن المغلقة، أو الخوف من المرتفعات، و الخوف من القيء، و قد يكون السبب المؤثر هو رحلة مؤلمة أو رحلة تعتبر شبه قاتلة، أو شعور بسرعة تأثر الذات، أو وفاة شخص من أفراد الأسرة ،أو زيادة المسؤوليات خاصة عندما يصبح الشخص أحد الوالدين اما أب أو أم ،كما يعتقد البعض أن وسائل الإعلام هي العامل الرئيسي، و يدعون أنها تثير حوادث الطيران، على الرغم من أن الاهتمام المقدر لحوادث الطائرات ضئيل جدا مقارنة بالرقم الهائل لحوادث السيارات، حيث تظهر الاحصائيات أن الطائرات هي أكثر طرق السفر أمانا مقارنة بالطرق الأخرى، و أثبت أن عدد الضحايا في حوادث الطرق, أكثر بكثير من عدد الضحايا في حوادث الطائرات, قد تكون هذه المعلومة موجودة لديك مسبقا, و لكن حاول أن تقرأ المزيد منها, و بالأرقام, من أجل زرع فكرة الأمان في عقلك الباطني. علاج الخوف من الطيران إن عدم إدراك طريقة و كيفية عمل الطائرة يزيد نسبة الخوف منها، لذلك لا بد من تكوين فكرة كاملة عن مبدأ عمل الطائرة و معرفة أن الطائرة لا تستقر في الجو نتيجة المحركات، كما و أن الطيار لديه المقدرة على الهبوط بالطائرة دون الحاجة للمحركات. يجب معرفة طرق و وسائل السلامة في كل من الطائرة و المطار، و يجب التعرف على آليات الطيران, و عوامل الأمان داخل الطائرة, و دور أبراج المراقبة في المحافظة على سلامة طريق الطائرة, و قراءة العوامل المحيطة بالطيران. التحدث عن مخاوفك التي تسبب لك التوتر مع مجموعة من الأشخاص المعتادين على السفر باستخدام الطائرة, فأن ذكر الأسباب, و سماع آرائهم عن كل أسباب مخاوفك, قد يوجد لك السبب المنطقي لتجاوزها. الوصول إلى المطار قبل وقت من الطيران, و مراقبة أعداد الناس الكبيرة التي تسافر بأمان, و التي تصل من رحلات الطيران وهي سعيدة, كما أن رؤية هذا العدد الكبير من الطائرات التي تغادر و تصل إلى مدرج الطيران, سيولد لديك شعورا بالأمان الذي يتسرب لنفسك من عدد الناس المقبلين على استخدام الطائرة. مارس تمارين التأمل, و التنفس التي تساعدك على الاسترخاء, و ابدأ بتطبيقها لحظة صعودك إلى الطائرة و أثناء الإقلاع. محاربة الفراغ أثناء الطيران, قبل أن تصعد إلى الطائرة, ضع برنامجا لوقت الطيران, مثل القراءة, سماع الموسيقى, أو غيرها من النشاطات, فذلك قد يساعدك على تناسي التفكير في مخاوفك. تجنب تناول المشروبات المنبهة, و التي تحتوي على الكافيين, فهي ما قد يزيد من توترك, و يحارب الاسترخاء, و الجدير بالذكر هنا, أننا نفعل عكس هذا تماما, إذ نبادر بشرب القهوة كتصرف تلقائي عند التوتر. ضرورة تناول وجبة خفيفة قبل ركوب الطائرة، لأنه إذا كان الجسم منشغلا بعمليات حيوية كالهضم، لن يكون لديه وقت كافي لإظهار مشاعر الخوف في أعراض جسمانية. أخذ قسطا وافرا من النوم قبل موعد الرحلة، فقلة النوم تزيد من التوتر. عند مواجهة مطبات هوائية انظر لمن حولك، و ستجد أن الجميع غير مكترث و أنه أمر طبيعي. الخوف من الطيران في المنام الخوف في المنام يعني الهدوء و التوبة و اليقظة، فإذا رأى أحدهم نفسه خائفا و هاربا هذا يعني أنه سينال رئاسة و توبة، أما الطيران في المنام يعني سفر، و الطيران لغير المسافر يعني البطالة، و إذا نظر السجين نفسه يطير في الحلم فهذا يعني أنه سيتم الإفراج عنه، و من رأى أنه يطير بجناحين يعني أيضا أنه سوف يسافر. حبوب الخوف من الطيران يوجد حبوب مهدئة للحد من الخوف من الطيران يمكنك الحصول عليه إن لزم الأمر، لكن من الأفضل قبل تناول الحبوب المهدئة أن تحاول معالجة هذه المخاوف من الأساس بشكل سليم ،مثل الاستماع إلى الموسيقى أثناء الركوب في الطائرة، أو قراءة أحد الكتب و الروايات، أو التحدث مع الشخص المجاور في مقعد الطائرة، حيث يعمل ذلك على تحويل ذهنك و انتباهك بشكل كبير عن مشاعر الخوف أثناء الطيران، كما أن تمارين التنفس و الاسترخاء تساعد بشكل كبير على الحد من الخوف، فهذه الطرق أفضل بكثير من تناول الحبوب المهدئة. [embed]https://www.youtube.com/watch?v=lZmVSipniSE[/embed]

كيف تسيطر على الخوف من الطيران ؟

الطيران
بواسطة: - آخر تحديث: 15 أغسطس، 2016

نبذة عن الخوف من الطيران

يعاني الكثير من الناس من الخوف من الطيران, و بالرغم من أنها قد تكون الطريقة الأسرع و الأسهل و قد تكون الوسيلة الوحيدة في أحيان أخرى, إلا أنهم يتجنبون ركوبها, و في الواقع أن وجود حاجز نفسي تجاه ركوب الطائرة يأخذ شكلين مختلفين, أحدها يصل إلى حد الرهاب, و هو ما لا يمكن معالجته دون استشارة طبية, و متابعة نفسية, و النوع الأخر, هو عبارة عن توتر و خوف لا يحتاج إلى العلاج النفسي, و يمكن الحد من النوع الثاني عن طريق بعض النصائح و الوعي.

06.20.14-fear-of-flying-3_832118_large

أسباب الخوف من الطيران

قد يرتبط الخوف من الطيران باضطرابات القلق أو أنواع الخوف الأخرى، مثل الخوف من الأماكن المغلقة، أو الخوف من المرتفعات، و الخوف من القيء، و قد يكون السبب المؤثر هو رحلة مؤلمة أو رحلة تعتبر شبه قاتلة، أو شعور بسرعة تأثر الذات، أو وفاة شخص من أفراد الأسرة ،أو زيادة المسؤوليات خاصة عندما يصبح الشخص أحد الوالدين اما أب أو أم ،كما يعتقد البعض أن وسائل الإعلام هي العامل الرئيسي، و يدعون أنها تثير حوادث الطيران، على الرغم من أن الاهتمام المقدر لحوادث الطائرات ضئيل جدا مقارنة بالرقم الهائل لحوادث السيارات، حيث تظهر الاحصائيات أن الطائرات هي أكثر طرق السفر أمانا مقارنة بالطرق الأخرى، و أثبت أن عدد الضحايا في حوادث الطرق, أكثر بكثير من عدد الضحايا في حوادث الطائرات, قد تكون هذه المعلومة موجودة لديك مسبقا, و لكن حاول أن تقرأ المزيد منها, و بالأرقام, من أجل زرع فكرة الأمان في عقلك الباطني.

علاج الخوف من الطيران

إن عدم إدراك طريقة و كيفية عمل الطائرة يزيد نسبة الخوف منها، لذلك لا بد من تكوين فكرة كاملة عن مبدأ عمل الطائرة و معرفة أن الطائرة لا تستقر في الجو نتيجة المحركات، كما و أن الطيار لديه المقدرة على الهبوط بالطائرة دون الحاجة للمحركات.

يجب معرفة طرق و وسائل السلامة في كل من الطائرة و المطار، و يجب التعرف على آليات الطيران, و عوامل الأمان داخل الطائرة, و دور أبراج المراقبة في المحافظة على سلامة طريق الطائرة, و قراءة العوامل المحيطة بالطيران.

التحدث عن مخاوفك التي تسبب لك التوتر مع مجموعة من الأشخاص المعتادين على السفر باستخدام الطائرة, فأن ذكر الأسباب, و سماع آرائهم عن كل أسباب مخاوفك, قد يوجد لك السبب المنطقي لتجاوزها.

الوصول إلى المطار قبل وقت من الطيران, و مراقبة أعداد الناس الكبيرة التي تسافر بأمان, و التي تصل من رحلات الطيران وهي سعيدة, كما أن رؤية هذا العدد الكبير من الطائرات التي تغادر و تصل إلى مدرج الطيران, سيولد لديك شعورا بالأمان الذي يتسرب لنفسك من عدد الناس المقبلين على استخدام الطائرة.

مارس تمارين التأمل, و التنفس التي تساعدك على الاسترخاء, و ابدأ بتطبيقها لحظة صعودك إلى الطائرة و أثناء الإقلاع.

محاربة الفراغ أثناء الطيران, قبل أن تصعد إلى الطائرة, ضع برنامجا لوقت الطيران, مثل القراءة, سماع الموسيقى, أو غيرها من النشاطات, فذلك قد يساعدك على تناسي التفكير في مخاوفك.

تجنب تناول المشروبات المنبهة, و التي تحتوي على الكافيين, فهي ما قد يزيد من توترك, و يحارب الاسترخاء, و الجدير بالذكر هنا, أننا نفعل عكس هذا تماما, إذ نبادر بشرب القهوة كتصرف تلقائي عند التوتر.

ضرورة تناول وجبة خفيفة قبل ركوب الطائرة، لأنه إذا كان الجسم منشغلا بعمليات حيوية كالهضم، لن يكون لديه وقت كافي لإظهار مشاعر الخوف في أعراض جسمانية.

أخذ قسطا وافرا من النوم قبل موعد الرحلة، فقلة النوم تزيد من التوتر.

عند مواجهة مطبات هوائية انظر لمن حولك، و ستجد أن الجميع غير مكترث و أنه أمر طبيعي.

الخوف من الطيران في المنام

الخوف في المنام يعني الهدوء و التوبة و اليقظة، فإذا رأى أحدهم نفسه خائفا و هاربا هذا يعني أنه سينال رئاسة و توبة، أما الطيران في المنام يعني سفر، و الطيران لغير المسافر يعني البطالة، و إذا نظر السجين نفسه يطير في الحلم فهذا يعني أنه سيتم الإفراج عنه، و من رأى أنه يطير بجناحين يعني أيضا أنه سوف يسافر.

حبوب الخوف من الطيران

يوجد حبوب مهدئة للحد من الخوف من الطيران يمكنك الحصول عليه إن لزم الأمر، لكن من الأفضل قبل تناول الحبوب المهدئة أن تحاول معالجة هذه المخاوف من الأساس بشكل سليم ،مثل الاستماع إلى الموسيقى أثناء الركوب في الطائرة، أو قراءة أحد الكتب و الروايات، أو التحدث مع الشخص المجاور في مقعد الطائرة، حيث يعمل ذلك على تحويل ذهنك و انتباهك بشكل كبير عن مشاعر الخوف أثناء الطيران، كما أن تمارين التنفس و الاسترخاء تساعد بشكل كبير على الحد من الخوف، فهذه الطرق أفضل بكثير من تناول الحبوب المهدئة.