البحث عن مواضيع

إن اتخاذ القرار في المضي قدما في وظيفة معينة أمر صعب للغاية, و لكن يمكن تسهيل هذا الأمر عن طريق البحث عن الوظائف الأكثر تناسبا مع شخصية المرء, حيث أن هناك العديد من الأشخاص يفشلون في العمل بسبب عدم توافق شخصياتهم مع الوظائف التي يشغلونها, و لكي يعرف المرء ما هي الوظائف المناسبة له, يتوجب عليه الإطلاع على بعض جوانب شخصيته, و في ما يلي أبرز النصائح لتحديد نوع الوظيفة المناسبة. الخطوة الأولى يتوجب على المرء أن يكتب أو يحدد ما هي الأمور التي يحبذ أن يقوم بها, و ما هي النشاطات التي يفضلها, و ربما يجد المرء بأن هذه النشاطات هي ما يقوم بها حاليا في حال انه موظف, و كما إن تحديد و معرفة المرء لتوجهاته بشكل صريح يتيح له المجال لتحديد ما هي الأبواب التي يجب أن يطرقها. الخطوة الثانية بعد معرفة المرء لرغباته, يتوجب عليه البحث دراسة مختلف مجالات العمل, و يمكن السؤال و القيام ببعض الدراسات من مصادر يمكن الوثوق بها, و كما يمكن الإطلاع على منشورات الأعمال الخاصة ببعض الشركات للتعرف على طبيعة عملهم و ما هي أهدافهم, و ما هي سياساتهم الداخلية, و يمكن للمرء ان يقوم ببحث أدق عن شركات معينة في حال كان هناك مقابلة عمل. الخطوة الثالثة بعد أن يحدد المرء ما هو الطريق الذي يريد أن يسلكه و ما هي الوظائف التي يود أن يتقدم لها, يتوجب عليه أن يقوم ببعض المقابلات مع أشخاص يشغلون هذه الوظائف, و ذلك للحصول على أهم المعلومات التي تخص هذه الوظائف و ما هي السلبيات و الإيجابيات التي تخصها, و كما يمكن الاستفادة من خبراتهم و تطويرها. الخطوة الرابعة قبل المباشر في كتابة السيرة الذاتية من اجل التقدم للعمل, يتوجب على المرء أن يحدد ما هي المهارات التي يمتلكها و لن يستفيد منها خلال العمل, و ذلك لتجنب كتابتها في السيرة الذاتية, فيمكن للمرء أن يكون بارعا في الكتابة, و لكنه لا يجد المتعة في الكتابة و يفضل العمل في مجال التحليل بدلا من مجال الكتابة, و بالتالي فان عدم التطرق للمهارات الغير مرتبطة في العمل, تتيح المجال للمرء بأن يطور المهارات الأخرى التي قد تفيده في عمله. كيف تبني شبكة علاقات قوية في مجال العمل؟ لغة الجسد: أخطاء تجنبها في مقابلة العمل سؤال و جواب حول إدمان العمل

كيف تجد الوظيفة التي تناسب شخصيتك

كيف تجد الوظيفة التي تناسب شخصيتك
بواسطة: - آخر تحديث: 13 فبراير، 2017

إن اتخاذ القرار في المضي قدما في وظيفة معينة أمر صعب للغاية, و لكن يمكن تسهيل هذا الأمر عن طريق البحث عن الوظائف الأكثر تناسبا مع شخصية المرء, حيث أن هناك العديد من الأشخاص يفشلون في العمل بسبب عدم توافق شخصياتهم مع الوظائف التي يشغلونها, و لكي يعرف المرء ما هي الوظائف المناسبة له, يتوجب عليه الإطلاع على بعض جوانب شخصيته, و في ما يلي أبرز النصائح لتحديد نوع الوظيفة المناسبة.

الخطوة الأولى

يتوجب على المرء أن يكتب أو يحدد ما هي الأمور التي يحبذ أن يقوم بها, و ما هي النشاطات التي يفضلها, و ربما يجد المرء بأن هذه النشاطات هي ما يقوم بها حاليا في حال انه موظف, و كما إن تحديد و معرفة المرء لتوجهاته بشكل صريح يتيح له المجال لتحديد ما هي الأبواب التي يجب أن يطرقها.

الخطوة الثانية

بعد معرفة المرء لرغباته, يتوجب عليه البحث دراسة مختلف مجالات العمل, و يمكن السؤال و القيام ببعض الدراسات من مصادر يمكن الوثوق بها, و كما يمكن الإطلاع على منشورات الأعمال الخاصة ببعض الشركات للتعرف على طبيعة عملهم و ما هي أهدافهم, و ما هي سياساتهم الداخلية, و يمكن للمرء ان يقوم ببحث أدق عن شركات معينة في حال كان هناك مقابلة عمل.

الخطوة الثالثة

بعد أن يحدد المرء ما هو الطريق الذي يريد أن يسلكه و ما هي الوظائف التي يود أن يتقدم لها, يتوجب عليه أن يقوم ببعض المقابلات مع أشخاص يشغلون هذه الوظائف, و ذلك للحصول على أهم المعلومات التي تخص هذه الوظائف و ما هي السلبيات و الإيجابيات التي تخصها, و كما يمكن الاستفادة من خبراتهم و تطويرها.

الخطوة الرابعة

قبل المباشر في كتابة السيرة الذاتية من اجل التقدم للعمل, يتوجب على المرء أن يحدد ما هي المهارات التي يمتلكها و لن يستفيد منها خلال العمل, و ذلك لتجنب كتابتها في السيرة الذاتية, فيمكن للمرء أن يكون بارعا في الكتابة, و لكنه لا يجد المتعة في الكتابة و يفضل العمل في مجال التحليل بدلا من مجال الكتابة, و بالتالي فان عدم التطرق للمهارات الغير مرتبطة في العمل, تتيح المجال للمرء بأن يطور المهارات الأخرى التي قد تفيده في عمله.

كيف تبني شبكة علاقات قوية في مجال العمل؟

لغة الجسد: أخطاء تجنبها في مقابلة العمل

سؤال و جواب حول إدمان العمل