البحث عن مواضيع

يعتبر النوم الطريقة المثلى لإراحة الجسم و التخلص من الإجهاد و التعب الذي قد يعاني منه نتيجة المجهود الذي يبذله المرء خلال يومه، إن كان مجهوداً بدنياً أو فكرياً، و لكن عندما يصبح النوم هو أحد أسباب الألم الذي يحاول الجميع تحاشي الشعور به، فأن هذا أمر مزعجٌ جداً، و الجدير بالذكر أنه هناك نسبة كبيرة من الأشخاص الذين يعانون من مشكلة ألم أسفل الظهر عند الاستيقاظ من النوم مباشرةً، و بالتالي فأنهم لا يحققون الهدف المطلوب من النوم نتيجة آلام الظهر التي يواجهونها، حيث إن هذا الألم له عدة مسببات و يمكن علاجها، و في هذا المقال سنفوم بتوضيح أسباب ألم أسفل الظهر و كيف يمكن التخلص منها. ألم أسفل الظهر يمكن التعرف على أسباب الشعور بألم أسفل الظهر من خلال الأمور التالية التي قد نقوم بها دون دراية بأنها هي المسبب الأساسي هذه الآلام، إضافة إلى بعض المعلومات المهمة التي تساعد في تجنب الوقوع في هذه المشكلة :- الفراش بعد استخدام الفراش لفترة طويلة يمكن أن يحدث بعض الإنحناءات فية، إن هذه الانحناءات يمكن أت تغير من شكل العمود الفقري الطبيعي أثناء النوم، و هذا التغيير يؤدي إلى زيادة الضغط على الفقرات و الغضاريف، و لذلك يفضل تبديل الفراش أو معالجته ليكون على استقامة واحدة بحيث يحافظ على شكل العمود الفقري الطبيعي خلال النوم، و الجدير بالذكر بأن الفراش لا يجب أن يكون صلب جداً. طريقة النوم إن الطريقة المثلى للنوم و الحفاظ على شكل العمود الفقري الطبيعي هي إما من خلال النوم على الظهر أو على أحد الجوانب دون إنحناء الجسم، ومن الوضعيات الخاطئة التي تستخدم في النوم هي النوم على أحد الجوانب و القيام بإنحناء الجسم و العمود الفقري طوال فترة النوم، حيث إن الاستمرار بهذه الوضعية لفترة طويلة يزيد من الضعط على فقرات العمود الفقري و غضاريفه، و كما أن النوم على البطن يمكن أن يسبب مشاكل في الرقبة و يؤدي إلى الإصابة بالصداع. حزام النوم من الطرق الصحية التي يمكن أن تحد من ألم الظهر خلال النوم هو استخدام حزام مخصص لأسفل الظهر، حيث إن  تصميم هذا الحزام مخصص لملء الفراغ الموجود بين الورك و القفص الصدري كي يحافظ على إنحناء العمود الفقري الطبيعي، و بالتالي يحد من الضغط على الفقرات و الغضاريف، و يمكن صنع هذا الحزام بسهول دون الحاجة لشرائه، حيث يمكن استخدام منشفة تناسب حجم الفراغ الموجود و ربطها على المنطقة المطلوبة.

كيف تتخلص من ألم أسفل الظهر خلال النوم

كيف تتخلص من ألم أسفل الظهر خلال النوم
بواسطة: - آخر تحديث: 24 يوليو، 2017

يعتبر النوم الطريقة المثلى لإراحة الجسم و التخلص من الإجهاد و التعب الذي قد يعاني منه نتيجة المجهود الذي يبذله المرء خلال يومه، إن كان مجهوداً بدنياً أو فكرياً، و لكن عندما يصبح النوم هو أحد أسباب الألم الذي يحاول الجميع تحاشي الشعور به، فأن هذا أمر مزعجٌ جداً، و الجدير بالذكر أنه هناك نسبة كبيرة من الأشخاص الذين يعانون من مشكلة ألم أسفل الظهر عند الاستيقاظ من النوم مباشرةً، و بالتالي فأنهم لا يحققون الهدف المطلوب من النوم نتيجة آلام الظهر التي يواجهونها، حيث إن هذا الألم له عدة مسببات و يمكن علاجها، و في هذا المقال سنفوم بتوضيح أسباب ألم أسفل الظهر و كيف يمكن التخلص منها.

ألم أسفل الظهر

يمكن التعرف على أسباب الشعور بألم أسفل الظهر من خلال الأمور التالية التي قد نقوم بها دون دراية بأنها هي المسبب الأساسي هذه الآلام، إضافة إلى بعض المعلومات المهمة التي تساعد في تجنب الوقوع في هذه المشكلة :-

  • الفراش
    بعد استخدام الفراش لفترة طويلة يمكن أن يحدث بعض الإنحناءات فية، إن هذه الانحناءات يمكن أت تغير من شكل العمود الفقري الطبيعي أثناء النوم، و هذا التغيير يؤدي إلى زيادة الضغط على الفقرات و الغضاريف، و لذلك يفضل تبديل الفراش أو معالجته ليكون على استقامة واحدة بحيث يحافظ على شكل العمود الفقري الطبيعي خلال النوم، و الجدير بالذكر بأن الفراش لا يجب أن يكون صلب جداً.
  • طريقة النوم
    إن الطريقة المثلى للنوم و الحفاظ على شكل العمود الفقري الطبيعي هي إما من خلال النوم على الظهر أو على أحد الجوانب دون إنحناء الجسم، ومن الوضعيات الخاطئة التي تستخدم في النوم هي النوم على أحد الجوانب و القيام بإنحناء الجسم و العمود الفقري طوال فترة النوم، حيث إن الاستمرار بهذه الوضعية لفترة طويلة يزيد من الضعط على فقرات العمود الفقري و غضاريفه، و كما أن النوم على البطن يمكن أن يسبب مشاكل في الرقبة و يؤدي إلى الإصابة بالصداع.
  • حزام النوم
    من الطرق الصحية التي يمكن أن تحد من ألم الظهر خلال النوم هو استخدام حزام مخصص لأسفل الظهر، حيث إن  تصميم هذا الحزام مخصص لملء الفراغ الموجود بين الورك و القفص الصدري كي يحافظ على إنحناء العمود الفقري الطبيعي، و بالتالي يحد من الضغط على الفقرات و الغضاريف، و يمكن صنع هذا الحزام بسهول دون الحاجة لشرائه، حيث يمكن استخدام منشفة تناسب حجم الفراغ الموجود و ربطها على المنطقة المطلوبة.