البحث عن مواضيع

يسعى الإنسان طَوالَ حياتهِ لترك بصمة وأثر في كل مكان يمُر به وفي كل شخصٍ يلتقي به، وفي كل مناسبة تُصادفه، ويتخذ الكثير من الخطوات والأساليب التي تُساعده وتُعينه في التأثيرِ إيجاباً في الآخرين وللتأثير على غيرك من الناس وتغيير حياتهم و أحوالهم إلى الأفضل، عليك أن تكون قدوة حسنة يقتدى بها للتأثير على غيرك من الناس، وعليك القيام بعد أمور تُحبب الناس بك وتجعلك تؤثر على الآخرين بطريقة إيجابية وصحيحة. طرق تساعد لكي تؤثر على الآخرين بطريقة إيجابية هناك العديد من الطرق للتأثير على الآخرين بطريقة إيجابية و منها ما يلي : عدم التلفّظ بأقوال قاسية وسلبيّة: ضبط النفس من أهم الصفات التي يجب أن يمتلكها الشخص، لأنها من أهم الوسائل التي تساعد في التأثير على الآخرين. تقبّل الشخص الآخر كما هو: قد ينعكس سلباً على العلاقة اذا واجهته بعدم القبول، وسيتخذ موقف دفاعي تجاهك ولا يعود للاستماع لك، فيجب عليك تقبُّله. تفهّم رغبات الشخص: وذلك يساعدك في تقوية علاقتك معه ويزيد من ثقته بك. حافظ على وعودك معه: عندما تكون قدوة لغيرك يجب أن تتحلّى بالصدق، فيجب الالتزام بالوعود، لأن ذلك يزيد من محبة الشخص لك. التحلّي بالصبر: الصبر يتمثل بالحكمة والثقة في اتخاذ أي قرار، ويعد الصبر من الوسائل التي تؤدي إلى نتائج إيجابية. الاعتراف بالذنب: عندما تتزعزع العلاقات مع الشخص يجب الاعتراف بأنك أنت المسؤول عن هذه المشكلة، وغالباً ما يكون هذا هو الحل الوحيد لإعادة العلاقة كما كانت. أحسن نيتك بالآخرين: لأن ذلك يساعد في الحصول على نتائج إيجابية وحسنة، وإشعار الآخرين بأنه باستطاعتهم فعل أفضل ما لديهم. عدم الإساءة في التعامل مع الآخرين: فعندما تسيء التعامل مع الآخرين، تتسبب في خلق نزاعات وخلافات بينك وبين غيرك من الناس مما يؤثر سلباً على علاقتك معهم وثقتهم بك. لا تجعل الآخرين يتأثرون بأمور شخصية: يجب عليك أن تؤثر في الآخرين في منهج حياتهم بشكل عام، ولكن هناك وضع خاص بك ومشاعر يجب أن لا يتأثر بها غيرك. اجعل تأثّرك بالآخرين يسبق تأثيرك عليهم: فعندما تتأثر أنت بغيرك من الأشخاص، فهذا يجعله يتأثر بك، لأنك عندما تهتم بأموره ومشكلاته ويرى ذلك، حينها ستزيد ثقته  بك ويساعدك ذلك في التأثير إيجابا عليه. حضور القلب والعقل قبل اللسان: طريقة مواجهتنا للأشياء أهم من أقوالنا، فيجب عليك أن تكون مرحاً ولطيفاً مع الآخرين، والاستماع لمشاكلهم بكل اهتمام، وهذا يمكنك من التخلص من العناء وينمّي قدراتك. عامل الوقت مهم جدا: وتجدر الإشارة إلى انه يجب اختيار أوقات مناسبة للتأثير إيجاباً في الآخرين و ليست كل الأوقات مناسبة لتعليم الآخرين والتأثير بهم. الحالة النفسية: يكون الطرف الآخر مستعد عندما يكون في حالة من عدم الإحباط والغضب، وعندما تظهر  الاحترام والتوقير له، سيشعر بالأمان تجاهك. اقرأ أيضا: الجوانب الايجابية التي يجب أن تحدث نفسك بها ما هي تمارين الطاقة الداخلية

كيف تؤثر على الآخرين بطريقة إيجابية

كيف تؤثر على الآخرين بطريقة إيجابية
بواسطة: - آخر تحديث: 30 نوفمبر، 2016

يسعى الإنسان طَوالَ حياتهِ لترك بصمة وأثر في كل مكان يمُر به وفي كل شخصٍ يلتقي به، وفي كل مناسبة تُصادفه، ويتخذ الكثير من الخطوات والأساليب التي تُساعده وتُعينه في التأثيرِ إيجاباً في الآخرين وللتأثير على غيرك من الناس وتغيير حياتهم و أحوالهم إلى الأفضل، عليك أن تكون قدوة حسنة يقتدى بها للتأثير على غيرك من الناس، وعليك القيام بعد أمور تُحبب الناس بك وتجعلك تؤثر على الآخرين بطريقة إيجابية وصحيحة.

طرق تساعد لكي تؤثر على الآخرين بطريقة إيجابية

هناك العديد من الطرق للتأثير على الآخرين بطريقة إيجابية و منها ما يلي :

  • عدم التلفّظ بأقوال قاسية وسلبيّة:
    ضبط النفس من أهم الصفات التي يجب أن يمتلكها الشخص، لأنها من أهم الوسائل التي تساعد في التأثير على الآخرين.
  • تقبّل الشخص الآخر كما هو:
    قد ينعكس سلباً على العلاقة اذا واجهته بعدم القبول، وسيتخذ موقف دفاعي تجاهك ولا يعود للاستماع لك، فيجب عليك تقبُّله.
  • تفهّم رغبات الشخص:
    وذلك يساعدك في تقوية علاقتك معه ويزيد من ثقته بك.
  • حافظ على وعودك معه:
    عندما تكون قدوة لغيرك يجب أن تتحلّى بالصدق، فيجب الالتزام بالوعود، لأن ذلك يزيد من محبة الشخص لك.
  • التحلّي بالصبر:
    الصبر يتمثل بالحكمة والثقة في اتخاذ أي قرار، ويعد الصبر من الوسائل التي تؤدي إلى نتائج إيجابية.
  • الاعتراف بالذنب:
    عندما تتزعزع العلاقات مع الشخص يجب الاعتراف بأنك أنت المسؤول عن هذه المشكلة، وغالباً ما يكون هذا هو الحل الوحيد لإعادة العلاقة كما كانت.
  • أحسن نيتك بالآخرين:
    لأن ذلك يساعد في الحصول على نتائج إيجابية وحسنة، وإشعار الآخرين بأنه باستطاعتهم فعل أفضل ما لديهم.
  • عدم الإساءة في التعامل مع الآخرين:
    فعندما تسيء التعامل مع الآخرين، تتسبب في خلق نزاعات وخلافات بينك وبين غيرك من الناس مما يؤثر سلباً على علاقتك معهم وثقتهم بك.
  • لا تجعل الآخرين يتأثرون بأمور شخصية:
    يجب عليك أن تؤثر في الآخرين في منهج حياتهم بشكل عام، ولكن هناك وضع خاص بك ومشاعر يجب أن لا يتأثر بها غيرك.
  • اجعل تأثّرك بالآخرين يسبق تأثيرك عليهم:
    فعندما تتأثر أنت بغيرك من الأشخاص، فهذا يجعله يتأثر بك، لأنك عندما تهتم بأموره ومشكلاته ويرى ذلك، حينها ستزيد ثقته  بك ويساعدك ذلك في التأثير إيجابا عليه.
  • حضور القلب والعقل قبل اللسان:
    طريقة مواجهتنا للأشياء أهم من أقوالنا، فيجب عليك أن تكون مرحاً ولطيفاً مع الآخرين، والاستماع لمشاكلهم بكل اهتمام، وهذا يمكنك من التخلص من العناء وينمّي قدراتك.
  • عامل الوقت مهم جدا:
    وتجدر الإشارة إلى انه يجب اختيار أوقات مناسبة للتأثير إيجاباً في الآخرين و ليست كل الأوقات مناسبة لتعليم الآخرين والتأثير بهم.
  • الحالة النفسية:
    يكون الطرف الآخر مستعد عندما يكون في حالة من عدم الإحباط والغضب، وعندما تظهر  الاحترام والتوقير له، سيشعر بالأمان تجاهك.

اقرأ أيضا:
الجوانب الايجابية التي يجب أن تحدث نفسك بها
ما هي تمارين الطاقة الداخلية