ما هو المقال ؟ يعد المقال من الأعمال الأدبية التي الخاصة والتي تستخدم لوصف حالة معينة، أو معالجة موضوع اجتماعي، أو إيصال وجهة نظر خاصة، أو تناول قضية مؤرقة في حياة الأفراد، وتحظى المقالات بانتشار واسع في المجال الإعلامي والصحفي، كونه أفضل وسيلة لوصف الأحداث ومعالجة القضايا، وغالبا ما تعكس المقالات قدرة الكاتب على تناول الموضوعات بطريقة ذكية، كما يمكن للمقالات أن تشير إلى لغة الكاتب الخاصة وبصمته التي يتركها في كل مقال يكتبه، وهذا ما حدث لدى العديد من الكتاب الذي تتضح بصمتهم في المقالات التي يكتبونها، وسنقدم الآن طريقة كتابة مقال مع ذكر أنواع المقال. أنواع المقالات ويمكن تصنيف المقالات إلى عدة أنواع بناء على المضمون، ومن أهم هذه الأنواع ما يلي: المقال العلمي: وهو ذلك المقال الذي يتناول الموضوعات العلمية ويتسم بوجود حقائق علمية ونظريات جديدة يطرحها العلم الحديث واكتشافات يتم مناقشها والكشف عنها. المقال الاجتماعي: وهو الذي يطرح الموضوعات الاجتماعية الخاصة وعادة ما يكون من قبل مختصين في علم الاجتماع لحل المعضلات الاجتماعية من وجهة نظرهم. المقال الأدبي: وهو ذلك المقال الذي يتناول موضوعات أدبية كالسير الذاتية للكتاب أو الروائيين أو الشعراء، أو أن يتكلم المقال عن قضايا أدبية ويناقشها من وجهة نظر الكاتب. المقال السياسي: ويتناول المقال السياسي قضايا سياسية بشكل تفصيلي من وجهة نظر كاتبها. المقال الصحفي: وهو ذلك المقال الذي يكتبه الصحفيون ويحتوي عادة على وجهة نظر الصحفي في مجمل القضايا التي يواجهها في عمليه اليومي. كيفية كتابة مقال هناك العديد من الأمور التي يجب توافرها للبدء في كتابة المقال، ومن أهمها ما يلي: انتقاء العنوان: وهو من أهم خطوات كتابة المقال كي يتم وضع حجر الأساس الذي يبنى عليه المقال. تحديد وجهة المقال: وهي الشريحة المهتمة في هذا المقال والتي تعنى به ليتم مخاطبتها في المقال بأسلوب مناسب. جمع معلومات وافية: وهنا تكمن قوة المراجع التي يمكن للكاتب أن يعود لها وأن يستسقي منها معلوماته التي يبنى عليها المقال. امتلاك الكلمة والتفرد في الأسلوب: وهي من الأمور الخاصة التي تميز المقالات عن بعضها بأن يمتلك الكاتب زمام اللغة ويكون متفردًا في الأسلوب وكيف يطرح الموضوعات ويتعامل معها بأسلوب مناسب. الكل ثم الجزء: في كتابة المقال على الكاتب أن يبدأ بمقدمة تمهد إلى الموضوع أو أن يضع أساسًا عامًا يرتكز عليه المقال ثم يبدأ بالتفصيل والتحليل الدقيق. إعداد الخلاصة: على الكاتب أن يضع للقارئ زبدة المقال في نهايته أو أن يطرح تساؤلاً يُبقي القارئ به على تواصل مع المستقبل حتى تتضح له الرؤية ويصل إلى نتيجة ما.

كيفية كتابة مقال

كيفية كتابة مقال

بواسطة: - آخر تحديث: 9 أكتوبر، 2017

تصفح أيضاً

ما هو المقال ؟

يعد المقال من الأعمال الأدبية التي الخاصة والتي تستخدم لوصف حالة معينة، أو معالجة موضوع اجتماعي، أو إيصال وجهة نظر خاصة، أو تناول قضية مؤرقة في حياة الأفراد، وتحظى المقالات بانتشار واسع في المجال الإعلامي والصحفي، كونه أفضل وسيلة لوصف الأحداث ومعالجة القضايا، وغالبا ما تعكس المقالات قدرة الكاتب على تناول الموضوعات بطريقة ذكية، كما يمكن للمقالات أن تشير إلى لغة الكاتب الخاصة وبصمته التي يتركها في كل مقال يكتبه، وهذا ما حدث لدى العديد من الكتاب الذي تتضح بصمتهم في المقالات التي يكتبونها، وسنقدم الآن طريقة كتابة مقال مع ذكر أنواع المقال.

أنواع المقالات

ويمكن تصنيف المقالات إلى عدة أنواع بناء على المضمون، ومن أهم هذه الأنواع ما يلي:

  • المقال العلمي: وهو ذلك المقال الذي يتناول الموضوعات العلمية ويتسم بوجود حقائق علمية ونظريات جديدة يطرحها العلم الحديث واكتشافات يتم مناقشها والكشف عنها.
  • المقال الاجتماعي: وهو الذي يطرح الموضوعات الاجتماعية الخاصة وعادة ما يكون من قبل مختصين في علم الاجتماع لحل المعضلات الاجتماعية من وجهة نظرهم.
  • المقال الأدبي: وهو ذلك المقال الذي يتناول موضوعات أدبية كالسير الذاتية للكتاب أو الروائيين أو الشعراء، أو أن يتكلم المقال عن قضايا أدبية ويناقشها من وجهة نظر الكاتب.
  • المقال السياسي: ويتناول المقال السياسي قضايا سياسية بشكل تفصيلي من وجهة نظر كاتبها.
  • المقال الصحفي: وهو ذلك المقال الذي يكتبه الصحفيون ويحتوي عادة على وجهة نظر الصحفي في مجمل القضايا التي يواجهها في عمليه اليومي.

كيفية كتابة مقال

هناك العديد من الأمور التي يجب توافرها للبدء في كتابة المقال، ومن أهمها ما يلي:

  • انتقاء العنوان: وهو من أهم خطوات كتابة المقال كي يتم وضع حجر الأساس الذي يبنى عليه المقال.
  • تحديد وجهة المقال: وهي الشريحة المهتمة في هذا المقال والتي تعنى به ليتم مخاطبتها في المقال بأسلوب مناسب.
  • جمع معلومات وافية: وهنا تكمن قوة المراجع التي يمكن للكاتب أن يعود لها وأن يستسقي منها معلوماته التي يبنى عليها المقال.
  • امتلاك الكلمة والتفرد في الأسلوب: وهي من الأمور الخاصة التي تميز المقالات عن بعضها بأن يمتلك الكاتب زمام اللغة ويكون متفردًا في الأسلوب وكيف يطرح الموضوعات ويتعامل معها بأسلوب مناسب.
  • الكل ثم الجزء: في كتابة المقال على الكاتب أن يبدأ بمقدمة تمهد إلى الموضوع أو أن يضع أساسًا عامًا يرتكز عليه المقال ثم يبدأ بالتفصيل والتحليل الدقيق.
  • إعداد الخلاصة: على الكاتب أن يضع للقارئ زبدة المقال في نهايته أو أن يطرح تساؤلاً يُبقي القارئ به على تواصل مع المستقبل حتى تتضح له الرؤية ويصل إلى نتيجة ما.