البحث عن مواضيع

تبنى حياتنا على المحبة والود والأسلوب الراقي من خلال التعامل اليومي مع الآخرين، والشعور بالامتنان وتقديم الشكر، عندما نحتاج أحدهم في طلب المساعدة بأمر ما، أو عندما يتذكرنا أحد ما بهدية بسيطة ولكنها معبرة، أو دعوة لنا لقضاء يوم جميل برفقة أحدهم، كثيرة هي تلك المواقف الرائعة التي تستدعي منا تقديم الشكر والامتنان ولو كان السبب أمر بسيط،  لكنه يدخل البهجة إلى قلوبنا، ومن أرقى أساليب الشكر والتقدير، يكون بالتعبير عما نكنه من مشاعر ترسل عن طريق رسالة شكر مكتوبة سواء كانت مطبوعة، أو بخط اليد،  بطريقة تتناسب ومكانة الشخص المرسل إليه. أسباب رسالة شكر تختلف الأسباب التي تدعو شخص ما لكتابة تلك الرسائل: قد تكون رسالة  لصديقة مقربة عن ما قدمته من مساعدة في بعض الدروس العلمية،  أو لهديتها الرائعة. أو رسالة محبة وامتنان للأم، للتعبير عن مدى الحب والامتنان لها. او رسالة شكر وتقدير للمدير في العمل على الترقية والتفوق بالعمل. كيفية كتابة رسالة شكر تنقسم رسائل الشكر إلى نوعين منها مايكون الرسمي، ومنها العادي،ومن خلال تمييز من ستقدم له رسالة الشكر والصفة الموجهة إليه، فعلى المرسل أن يراعي الألقاب كل حسب مكانته كما يلي  :- الرسالة الرسمية: هي الرسالة التي توجه إلى مدير العمل، أو المعلم، أو صاحب منصب معين. المحافظة على جدية الرسالة من دون أن ترفع الكلفة، حتى تصل إلى الشخص المتلقي بكل احترام. الرسالة غير الرسمية: تنتقى االألقاب المُحبّبة للمرسل إليه : مثل ست الحبايب إذا كانت مرسلة للأم، أو غاليتي وعزيزتي للأخت والصديقة وألقاب أخرى محببة لدى المرسل إليه. تفضل كتابة الكلمات الجدية، لإشعار الشخص المرسل إليه بأنه مهم وقيمته عالية وأنه جاد في الشكر. محتوى الرسالة الرسمية:  يفضل أن تكون مطبوعة. يفضل أن تكون الرسالة مختصرة، وأن يذكر عبارات الشكر بعبارات قليلة. لا ينبغي أن تحتوي على تفاصيل شخصية تتعلق بالمرسل أو المرسل إليه. كتابة الرسالة باللغة العربية الفصحى وبعبارات منمقة. ذكر الأسباب التي أدت لكتابة الرسالة. يفضل أن تكتب على مسودة في البداية، للتأكد بأنّها كتبت بشكل سليم وفقاً لقواعد اللغة. إنهاء الرسالة بتقديم فائق الشكر والاحترام للشخص المرسل إليه ومن ثم كتابة اسمه. محتوى الرسالة غير الرسمية: ليس ضروريا أن تكون مطبوعة، ويمكن أن تكتب بخط اليد. ممكن أن تكون الرسالة مطولة. لا يلزم الكتابة باللغة العربة الفصحى، وممكن كتابتها باللغة العامية. يتم ذكر أسباب كتابة الرسالة، مع الإطالة في التعبير. يتم ذكر الأمور التي قدمت من الشخص المرسل إليه من مساعدة ومساندة ودعم. طرق تقديم الرسالة الرسمية: ممكن إرفاق الرسالة ضمن العمل الذي قدمت المساعدة من خلاله، سواء كان بحث أو طباعة كتاب أو غير ذلك. أرسالها عبر البريد الالكتروني، أو البريد العادي. طريقة تقديم الرسالة غير الرسمية: يفضل أن ترسل الرسالة  مرفقة بهدية بسيطة للطرف الآخر.  ترسل عن طريق شخص، أو عبر البريد الالكتروني. المراجع:        1           2

كيفية كتابة رسالة شكر

كيفية كتابة رسالة شكر
بواسطة: - آخر تحديث: 18 أبريل، 2017

تبنى حياتنا على المحبة والود والأسلوب الراقي من خلال التعامل اليومي مع الآخرين، والشعور بالامتنان وتقديم الشكر، عندما نحتاج أحدهم في طلب المساعدة بأمر ما، أو عندما يتذكرنا أحد ما بهدية بسيطة ولكنها معبرة، أو دعوة لنا لقضاء يوم جميل برفقة أحدهم، كثيرة هي تلك المواقف الرائعة التي تستدعي منا تقديم الشكر والامتنان ولو كان السبب أمر بسيط،  لكنه يدخل البهجة إلى قلوبنا، ومن أرقى أساليب الشكر والتقدير، يكون بالتعبير عما نكنه من مشاعر ترسل عن طريق رسالة شكر مكتوبة سواء كانت مطبوعة، أو بخط اليد،  بطريقة تتناسب ومكانة الشخص المرسل إليه.

أسباب رسالة شكر

تختلف الأسباب التي تدعو شخص ما لكتابة تلك الرسائل:

  • قد تكون رسالة  لصديقة مقربة عن ما قدمته من مساعدة في بعض الدروس العلمية،  أو لهديتها الرائعة.
  • أو رسالة محبة وامتنان للأم، للتعبير عن مدى الحب والامتنان لها.
  • او رسالة شكر وتقدير للمدير في العمل على الترقية والتفوق بالعمل.

كيفية كتابة رسالة شكر

تنقسم رسائل الشكر إلى نوعين منها مايكون الرسمي، ومنها العادي،ومن خلال تمييز من ستقدم له رسالة الشكر والصفة الموجهة إليه، فعلى المرسل أن يراعي الألقاب كل حسب مكانته كما يلي  :-

الرسالة الرسمية:

  • هي الرسالة التي توجه إلى مدير العمل، أو المعلم، أو صاحب منصب معين.
  • المحافظة على جدية الرسالة من دون أن ترفع الكلفة، حتى تصل إلى الشخص المتلقي بكل احترام.

الرسالة غير الرسمية:

  • تنتقى االألقاب المُحبّبة للمرسل إليه : مثل ست الحبايب إذا كانت مرسلة للأم، أو غاليتي وعزيزتي للأخت والصديقة وألقاب أخرى محببة لدى المرسل إليه.
  • تفضل كتابة الكلمات الجدية، لإشعار الشخص المرسل إليه بأنه مهم وقيمته عالية وأنه جاد في الشكر.

محتوى الرسالة الرسمية:

  •  يفضل أن تكون مطبوعة.
  • يفضل أن تكون الرسالة مختصرة، وأن يذكر عبارات الشكر بعبارات قليلة.
  • لا ينبغي أن تحتوي على تفاصيل شخصية تتعلق بالمرسل أو المرسل إليه.
  • كتابة الرسالة باللغة العربية الفصحى وبعبارات منمقة.
  • ذكر الأسباب التي أدت لكتابة الرسالة.
  • يفضل أن تكتب على مسودة في البداية، للتأكد بأنّها كتبت بشكل سليم وفقاً لقواعد اللغة.
  • إنهاء الرسالة بتقديم فائق الشكر والاحترام للشخص المرسل إليه ومن ثم كتابة اسمه.

محتوى الرسالة غير الرسمية:

  • ليس ضروريا أن تكون مطبوعة، ويمكن أن تكتب بخط اليد.
  • ممكن أن تكون الرسالة مطولة.
  • لا يلزم الكتابة باللغة العربة الفصحى، وممكن كتابتها باللغة العامية.
  • يتم ذكر أسباب كتابة الرسالة، مع الإطالة في التعبير.
  • يتم ذكر الأمور التي قدمت من الشخص المرسل إليه من مساعدة ومساندة ودعم.

طرق تقديم الرسالة الرسمية:

  • ممكن إرفاق الرسالة ضمن العمل الذي قدمت المساعدة من خلاله، سواء كان بحث أو طباعة كتاب أو غير ذلك.
  • أرسالها عبر البريد الالكتروني، أو البريد العادي.

طريقة تقديم الرسالة غير الرسمية:

  • يفضل أن ترسل الرسالة  مرفقة بهدية بسيطة للطرف الآخر.
  •  ترسل عن طريق شخص، أو عبر البريد الالكتروني.

المراجع:        1           2