البحث عن مواضيع

ضعف الحيوانات المنوية هو ثاني الحالات شيوعاً بعد انخفاض عددها عند الرجال، حيث أنَّ هاتين الحالتين هما وراء أغلب حالات العقم، تقسم هذه الحالات لنوعين وهما الحالات العرضية المرتبطة بالأمراض والعادات الغذائية والحالات المزمنة الناتجة عن تشوهات خلقية أو إصابات أو ما شابه ذلك، وفي هذه المقال سوف يتم التطرق لكلا الحالتين العرضية والمزمنة وأبرز طرق علاج ضعف الحيوان المنوي. كيفية علاج ضعف الحيوان المنوي كما ذكر سابقاً فإنَّ هذه الحالات غالباً ما تكون بسبب سوء الحمية الغذائية أو تناول الأطعمة الضارة أو تعرض الجسم للسموم، ويمكن التخلص من هذه الحالة من خلال تعزيز الجسم ببعض العناصر الغذائية مثل: - الزنك يدخل الزنك في تركيب الحيوانات المنوية بشكل مباشر مما يجعله من أهم العناصر الغذائية للصحة الجنسية عن الرجال. وقد أثبتت الدراسات بأنَّ تناول الأطعمة الغذائية الغنية بالزنك أو حتى تناوله كأقراص يعزز قوة وعدد الحيوانات المنوية. فيتامين ه إنَّ أهم خاصية يتصف بها فيتامين ه أنَّه مضاد للأكسدة مما يجعله مهم للجسم بشكل عام وللصحة الجنسية عند الرجال بشكل خاص. وجدت الدراسات بأنَّ أغلب الرجال الذين يعانون من ضعف الحيوانات المنوية يعانون أيضاً من نقص فيتامين ه. حمض الفوليك على الرغم من أنَّ هذا الحمض يوصف للسيدات الحوامل خلال أول ثلاثة شهور من الحمل إلا أنَّ الأبحاث قد أثبتت أهميته أيضاَ لصحة الحيوانات المنوية عند الرجال. حيث أنّ نقص حمض الفوليك عند الرجال يمكن أن يؤدي إلى انخفاض عدد الكروموسومات أو زيادتها داخل الحيوانات المنوية مما يؤدي إلى ضعف وتشوهات لها. فيتامين ب 12 يظهر دور فيتامين ب 12 في الحيوانات المنوية عند مرحلة الانقسام المتساوي من أجل زيادة عددها خلال عملية القذف. في حال نقص هذا الفيتامين يمكن أن تتأثر الحيوانات المنوية على مستويين العدد والجودة أي صحتها. الكارنيتين تتواجد هذه المادة بكثافة داخل السائل المنوي من أجل مساعدة الحيوانات المنوية على الحركة داخل الرحم، وبالتالي فإنَّ انخفاضها يؤدي إلى عجز الحيوانات المنوية عن الحركة بشكل جزئي. يمكن الحصول على هذه المادة من خلال تناول اللحوم الحمراء والألبان. الحالات المزمنة إن الحالات المزمنة يكون خلالها الحيوان المنوي ضعيف وعاجز عن الحركة بالسرعة والنشاط المناسبين من أجل الإخصاب لأسباب لا يمكن علاجها وغالباً ما تكون نتيجة حوادث وإصابات وتشوهات خلقية. في هذه الحالة يلجأ الأطباء إلى إخصاب البويضة بطرق صناعية ومنها حقن الحيوانات المنوية داخل الرحم وبالقرب من البويضة. أو تخصيب البويضة خارج الرحم في ظروف مناسبة ثم زراعتها داخل الرحم. المراجع:  1    2

كيفية علاج ضعف الحيوان المنوي

كيفية علاج ضعف الحيوان المنوي
بواسطة: - آخر تحديث: 12 سبتمبر، 2017

ضعف الحيوانات المنوية هو ثاني الحالات شيوعاً بعد انخفاض عددها عند الرجال، حيث أنَّ هاتين الحالتين هما وراء أغلب حالات العقم، تقسم هذه الحالات لنوعين وهما الحالات العرضية المرتبطة بالأمراض والعادات الغذائية والحالات المزمنة الناتجة عن تشوهات خلقية أو إصابات أو ما شابه ذلك، وفي هذه المقال سوف يتم التطرق لكلا الحالتين العرضية والمزمنة وأبرز طرق علاج ضعف الحيوان المنوي.

كيفية علاج ضعف الحيوان المنوي

كما ذكر سابقاً فإنَّ هذه الحالات غالباً ما تكون بسبب سوء الحمية الغذائية أو تناول الأطعمة الضارة أو تعرض الجسم للسموم، ويمكن التخلص من هذه الحالة من خلال تعزيز الجسم ببعض العناصر الغذائية مثل: –

الزنك

  • يدخل الزنك في تركيب الحيوانات المنوية بشكل مباشر مما يجعله من أهم العناصر الغذائية للصحة الجنسية عن الرجال.
  • وقد أثبتت الدراسات بأنَّ تناول الأطعمة الغذائية الغنية بالزنك أو حتى تناوله كأقراص يعزز قوة وعدد الحيوانات المنوية.

فيتامين ه

  • إنَّ أهم خاصية يتصف بها فيتامين ه أنَّه مضاد للأكسدة مما يجعله مهم للجسم بشكل عام وللصحة الجنسية عند الرجال بشكل خاص.
  • وجدت الدراسات بأنَّ أغلب الرجال الذين يعانون من ضعف الحيوانات المنوية يعانون أيضاً من نقص فيتامين ه.

حمض الفوليك

  • على الرغم من أنَّ هذا الحمض يوصف للسيدات الحوامل خلال أول ثلاثة شهور من الحمل إلا أنَّ الأبحاث قد أثبتت أهميته أيضاَ لصحة الحيوانات المنوية عند الرجال.
  • حيث أنّ نقص حمض الفوليك عند الرجال يمكن أن يؤدي إلى انخفاض عدد الكروموسومات أو زيادتها داخل الحيوانات المنوية مما يؤدي إلى ضعف وتشوهات لها.

فيتامين ب 12

  • يظهر دور فيتامين ب 12 في الحيوانات المنوية عند مرحلة الانقسام المتساوي من أجل زيادة عددها خلال عملية القذف.
  • في حال نقص هذا الفيتامين يمكن أن تتأثر الحيوانات المنوية على مستويين العدد والجودة أي صحتها.

الكارنيتين

  • تتواجد هذه المادة بكثافة داخل السائل المنوي من أجل مساعدة الحيوانات المنوية على الحركة داخل الرحم، وبالتالي فإنَّ انخفاضها يؤدي إلى عجز الحيوانات المنوية عن الحركة بشكل جزئي.
  • يمكن الحصول على هذه المادة من خلال تناول اللحوم الحمراء والألبان.

الحالات المزمنة

  • إن الحالات المزمنة يكون خلالها الحيوان المنوي ضعيف وعاجز عن الحركة بالسرعة والنشاط المناسبين من أجل الإخصاب لأسباب لا يمكن علاجها وغالباً ما تكون نتيجة حوادث وإصابات وتشوهات خلقية.
  • في هذه الحالة يلجأ الأطباء إلى إخصاب البويضة بطرق صناعية ومنها حقن الحيوانات المنوية داخل الرحم وبالقرب من البويضة.
  • أو تخصيب البويضة خارج الرحم في ظروف مناسبة ثم زراعتها داخل الرحم.

المراجع:  1    2