صلاة عيد الفطر صلاة عيد الفطر هي صلاة يؤديها المسلمون في اليوم الاول من عيد الفطر الذي يوافق الأول من شهر شوال، وعيد الفطر هو أحد العيدين الذين أوجدهما الإسلام بدلاً من الأعياد المتعددة التي كانت في زمن الجاهلية، والعيد الثاني هو عيد الأضحى الذي يوافق العاشر من ذي الحجة، وقد جعلهما الله تعالى شكراً له على تأدية طاعتين عظيمتين وهما صوم رمضان المبارك حيث يفرح المسلم بفطره وبتأديته لهذا الفرض، وعيد الأضحى يأتي بعد حج البيت لمن استطاع إليه سبيلا، ويُظهر المسلمين الفرح والسرور في هذين العيدين ويهنئون بعضهم البعض، وسيختص هذا المقال بالحديث حول كيفية صلاة عيد الفطر وحكمها في الإسلام. حكم صلاة عيد الفطر لقد اتفق الفقهاء على أن حكم صلاة العيد فرض كفاية فإذا قام بها مجموعة من المسلمين سقط أثمها عن البقية، ولكنها من المستحبات التي قد يقوم بها العبد يوم العيد فقد أمر بها النبي صلى الله عليه وسلم، بل إنه أمر بإخراج النساء الصغار والكبار وحتى الحائض حتى لو لم تصلي وذلك تأكيداً منه على أهميتها، عن أُمِّ عَطِيَّةَ -رضي الله عنها- قَالَتْ: «أَمَرَنَا رَسُولُ اللهِ أَنْ نُخْرِجَهُنَّ في الْفِطْرِ وَالأَضْحَى: الْعَوَاتِقَ [العواتق: جمع عاتق، وهي الشابة أول ما تبلغ] وَالْحُيَّضَ [الحيَّض: جمع حائض] وَذَوَاتِ الْخُدُورِ [ذوات الخدور: الجارية البِكر] فَأَمَّا الْحُيَّضُ فَيَعْتَزِلْنَ الصَّلَاةَ، وَيَشْهَدْنَ الْخَيْرَ وَدَعْوَةَ الْمُسْلِمِينَ». (رواه البخاري). لذلك لابد من أن يحرص المسلم على القيام بها طاعةً لرسول الله صلى الله عليه وسلم. كيفية صلاة عيد الفطر صلاة عيد الفطر ركعتان بلا إقامة ويدخل وقتهما من ارتفاع الشمس في السماء قدر رمحٍ في نظر العين أي ما يعادل ربع ساعةٍ بعد طلوع الشمس ويستمر إلى زوالها، ومن المستحب تأديتها في المصلى أو الساحة لا داخل المسجد ولكن إن أديت داخل المسجد لحاجة فلا بأس، وتكون كالتالي: يكبر الإمام في الركعة الأولى سبع تكبيرات من دون تكبيرة الإحرام ويتابعه المأمومين. يتعوذ الإمام من الشيطان الرجيم ويقرأ سورة الفاتحة وسورة قصير بعدها، ومن السنة قراءة سورة الأعلى أو سورة ق، ويكمل الركعة. يكبر في الركعة الثانية خمس تكبيرات والصحيح أن لا يرفع يديه مع كل تكبيرة، ويقرا سورة الفاتحة وسورة قصيرة ومن السنة قراءة الغاشية غذا قرأ سورة الأعلى في الركعة الأولى أو سورة القمر إذا قرأ سورة ق في الركعة الأولى ويكمل الركعة. يحمد الله ويثني عليه ويصلي على النبي -صلى الله عليه وسلم- بين التكبيرات. بعد السلام من الصلاة يخطب الإمام خطبتين يجلس بينهما جلسة خفيفة، حيث يتحدث فيهما عما يهم الناس من أمورهم.  

كيفية صلاة عيد الفطر

كيفية صلاة عيد الفطر

بواسطة: - آخر تحديث: 15 أبريل، 2018

صلاة عيد الفطر

صلاة عيد الفطر هي صلاة يؤديها المسلمون في اليوم الاول من عيد الفطر الذي يوافق الأول من شهر شوال، وعيد الفطر هو أحد العيدين الذين أوجدهما الإسلام بدلاً من الأعياد المتعددة التي كانت في زمن الجاهلية، والعيد الثاني هو عيد الأضحى الذي يوافق العاشر من ذي الحجة، وقد جعلهما الله تعالى شكراً له على تأدية طاعتين عظيمتين وهما صوم رمضان المبارك حيث يفرح المسلم بفطره وبتأديته لهذا الفرض، وعيد الأضحى يأتي بعد حج البيت لمن استطاع إليه سبيلا، ويُظهر المسلمين الفرح والسرور في هذين العيدين ويهنئون بعضهم البعض، وسيختص هذا المقال بالحديث حول كيفية صلاة عيد الفطر وحكمها في الإسلام.

حكم صلاة عيد الفطر

لقد اتفق الفقهاء على أن حكم صلاة العيد فرض كفاية فإذا قام بها مجموعة من المسلمين سقط أثمها عن البقية، ولكنها من المستحبات التي قد يقوم بها العبد يوم العيد فقد أمر بها النبي صلى الله عليه وسلم، بل إنه أمر بإخراج النساء الصغار والكبار وحتى الحائض حتى لو لم تصلي وذلك تأكيداً منه على أهميتها، عن أُمِّ عَطِيَّةَ -رضي الله عنها- قَالَتْ: «أَمَرَنَا رَسُولُ اللهِ أَنْ نُخْرِجَهُنَّ في الْفِطْرِ وَالأَضْحَى: الْعَوَاتِقَ [العواتق: جمع عاتق، وهي الشابة أول ما تبلغ] وَالْحُيَّضَ [الحيَّض: جمع حائض] وَذَوَاتِ الْخُدُورِ [ذوات الخدور: الجارية البِكر] فَأَمَّا الْحُيَّضُ فَيَعْتَزِلْنَ الصَّلَاةَ، وَيَشْهَدْنَ الْخَيْرَ وَدَعْوَةَ الْمُسْلِمِينَ». (رواه البخاري). لذلك لابد من أن يحرص المسلم على القيام بها طاعةً لرسول الله صلى الله عليه وسلم.

كيفية صلاة عيد الفطر

صلاة عيد الفطر ركعتان بلا إقامة ويدخل وقتهما من ارتفاع الشمس في السماء قدر رمحٍ في نظر العين أي ما يعادل ربع ساعةٍ بعد طلوع الشمس ويستمر إلى زوالها، ومن المستحب تأديتها في المصلى أو الساحة لا داخل المسجد ولكن إن أديت داخل المسجد لحاجة فلا بأس، وتكون كالتالي:

  • يكبر الإمام في الركعة الأولى سبع تكبيرات من دون تكبيرة الإحرام ويتابعه المأمومين.
  • يتعوذ الإمام من الشيطان الرجيم ويقرأ سورة الفاتحة وسورة قصير بعدها، ومن السنة قراءة سورة الأعلى أو سورة ق، ويكمل الركعة.
  • يكبر في الركعة الثانية خمس تكبيرات والصحيح أن لا يرفع يديه مع كل تكبيرة، ويقرا سورة الفاتحة وسورة قصيرة ومن السنة قراءة الغاشية غذا قرأ سورة الأعلى في الركعة الأولى أو سورة القمر إذا قرأ سورة ق في الركعة الأولى ويكمل الركعة.
  • يحمد الله ويثني عليه ويصلي على النبي -صلى الله عليه وسلم- بين التكبيرات.
  • بعد السلام من الصلاة يخطب الإمام خطبتين يجلس بينهما جلسة خفيفة، حيث يتحدث فيهما عما يهم الناس من أمورهم.