البحث عن مواضيع

تحرص الأم على الاهتمام بكل ما يخص طفلها، ومن أهمها الرضّاعة التي يتغذى منها فإن لم تكن نظيفة أو معقمة فسيصاب الطفل بالعديد من الأمراض والاضطرابات المعوية، كالمغص والإسهال، وستحمل العديد من الميكروبات والجراثيم إلى معدة الطفل، لذلك تحتاج رضّاعات الأطفال أي الببرونات إلى تنظيف وإهتمام وتعقيم بشكل مستمر، وخاصةً في أشهر الطفل الأولى حيثُ تكون مناعة الطفل قليلة، ومن السهل أن يتأثّر جسمه بالبكتيريا بشكلٍ كبير، ومن الأفضل أنّ تقتني الأمّ أكثر من رضاعة حتى يسهل عليها تقديم وجبات الحليب للطفل ولتوفّر الوقت والجهد، لذلك سنقوم الطريقة الصحيحة التي تساعد في معرفة كيفية تعقيم الرضاعات البلاستيك خلال هذا المقال. كيفية تعقيم الرضاعات البلاستيك قد تجهل بعض الأمّهات طريقة غسل الببرونات وتعقيمها ولضمان صحة الطفل وسلامته، لذلك سنقدم بعض النّصائح والخيارات المتعدّدة التي تساعد في معرفة كيفية تعقيم الرضاعات البلاستيك وتعقيمها :- غسل الببرونة كل يومٍ بالماء بسائل غسل الصحون. استخدام الفرشاة الخاصة بتنظيف الببرونة وذلك لضمان وصول الماء والصابون إلى جميع أجزاء الببرونة. الحرص على غسل كل جزء من الرضاعة على حدة، واستخدام فرشاة خاصة بتنظيف الحلمة للتّخلص من بقايا الحليب. تشطف الببرونة بماءٍ دافئٍ للتّخلص من بقايا سائل التّنظيف. وسائل تعقيم الرضاعات البلاستيك أولاً - تعقيم الرضاعة بطريقة التّبريد يتم ذلك بوضع الرضاعات في الفريزر بعد أن يتم غسلها وتنظيفها، لأن  البرودة الزّائد يقتل جميع أنواع البكتيريا. تترك الببرونات لمدة ساعة، ومن ثمّ يتم حفظها في البراد بحافظةٍ مخصّصة لوقت استخدامها مرة أخرى . عند تطبيق هذه الطريقة ينصح باستعمال الرضاعات المصنوعة من البلاستيك. ثانياً - التعقيم بواسطة الغلي يخصص وعاء مناسب لغلي الببرونات على أنّ لا يتم استخدامه في الطّبخ نهائياً. يملأ الوعاء إلى منتصفه بالماء. يسخن الماء حتى يصل إلى درجة الغليان. يتم إطفاء النار وتوضع أجزاء الرضاعات في الماء ويحكم إغلاق الوعاء جيداً ويترك لمدّة ربع ساعة. يعمل الغلي على تعقيم الرضاعات و قتل البكتيريا. يجب الحرص على عدم وضع الرضاعات والنار مشتعلة،  فهذه من الأخطاء الشائعة لدى الأمهات، إذ يتأثر البلاستيك بدرجة الحرارة المرتفعة، مما يؤدي إلى إنتاج مواد سامة، وخاصة إذا كانت الرضاعة ليست  مصنوعة من البلاستيك الطبي الآمن للأطفال. ثالثاً - التعقيم بواسطة الأقراص المعقِّمة تتواجد في القسم الخاص بيع الببرونات. يوضع وعاء مملوء بالماء. يضاف إليه قرص التّعقيم. توضع الرضاعات فيه وتترك لمدّة ساعة. يتم تجفيفها بتجفيفها بفوطةٍ قطنيةٍ نظيفةٍ. تحفظ الرضاعات بالثلاجة لحين الاستخدام. رابعاً - التعقيم باستخدام جهاز التّعقيم الكهربائيًّ  يعمل بواسطة البخار، ويباع في قسم الببرونات. توضع الببرونة داخل الجهاز ويتم تعقيمه بالبخار. من مميزات هذا الجهاز أنه يتّسع لعددٍ من الرضاعات. يتم الإحتفاظ بالببرونات داخل الجهاز بعد إنتهاء مرحلة التّعقيم وإطفاءه،  يعتبر هذا النوع من التّعقيم من الوسائل الحديثة والحلول المناسبة لكثيرٍ من الأمّهات. خامساً - التعقيم بواسطة الميكرويف بوضع ماءٍ في وعاءٍ زجاجيّ ويتم ملأه للنّصف. توضع الرضاعة بداخل الوعاء، ويترك لمدة خمس دقائق، ويترك ليبرد، ويحفظ في الثّلاجة. نصائح مهمة للعناية بالرضاعة   تعتبر طريقة الغلي لتعقيم الرضاعات الزّجاجيّة الأنسب تماماً. تعقم الرضاعات مرةً في اليوم ويكفي غسلها بالماء الدافئ بين الوجبات. الحرص على وضع الرضاعة التي تحتوي على الحليب في الثلاجة، إذا بقيت الرضاعة في جو الغرفة الطبيعي يفضل التخلص من الحليب وغسل الببرونة. الحرص الشديد على نظافة الرضاعات وتعقيمها في فصل الصيف الحار، حيث ترتفع حموضة الحليب، ويصبح وسطاً غنياً وسريع لنمو البكتيريا وتكاثرها، وتصبح رائحة الحليب مزعجة. لا يستحب وضع العصير أو الطعام المطحون في رضاعة الطفل، والأفضل أن يتعود الطفل على تناول الحساء بالملعقة. يفضل عدم تعويد الطفل على شرب الماء في الرضاعة، وبإمكان الأم تخصيص كوب ماء للطفل، حيث تتوفر أكواباً مقفلة ولها فتحات مخصصة لشرب الطفل، وتقفل تلقائيا بعد الانتهاء منها. يفضل تجديد حلمة الببرونة كل ثلاثة أشهر ويجب أن يراعى اختيار الحلمة التي تناسب عمر الطفل. يفضل تغيير الرضاعة كل ستة شهور، ويمنع استخدامها لطفلٍ آخر نهائياً. يتم التخلص من إصفرار لون الرضاعة بوضعها في ماءٍ دافئٍ مضاف له عصير ليمونه،  وتترك ليتم استرجاع لونها الطبيعي. لا يفضل تنظيف الرضاعات بالكلور مطلقاً. عدم ترك الببرونات لتجف في الهواء الطّبيعي، لأنه من الممكن أن تلتقط كميات كبيرة من البكتيريا ويفضل تجفيفها بفوطة قطنية نظيفة، أو بورق النّشاف الخاص بالمطبخ. يجب تعقيم أدوات تنظيف الببرونة بغسلها ووضعها في ماءٍ مغليّ لمدّة ربع ساعة، وتحفظ في عبوة مخصّصة لها. نصائح مهمة لفطم الطفل عن الرضاعة تعويد الطفل على الشرب من الكوب قبل فطامه بالتناوب مع الرضاعة حتى لا يجد صعوبةً في تقبل الكوب. عدم وضع الملح على حلمة الرضاعة لأنها ستؤدي إلى نفور الطفل من شرب الحليب. يفضل إخفاء الرضاعة عن عيني الطفل ووضع الحليب في كوبٍ مغلق له رذاذ ليتمكن من شرب الحليب لوحده دون أنّ بسكبه على الأرض. تعويد الطفل على تناول الإفطار أولاً، وبعدها يشرب كوب الحليب، حتى يتقبّل الطّعام، فالحليب وحده يكفي لإشباعه وسد شهيته. تقديم الطعام للطفل بأطباق ملونة وزاهية، تلفت انتباه الطفل وتجذبه لتناول الطعام بمتعة. عدم إجبار الطفل على تناول الطّعام. يمكن للأم ترغيب طفلها بالكوب بوضع العصائر التي يحب شربها مثل الحليب بنكهة الفواكه. المراجع:    1

كيفية تعقيم الرضاعات البلاستيك

كيفية تعقيم الرضاعات البلاستيك
بواسطة: - آخر تحديث: 19 يوليو، 2017

تحرص الأم على الاهتمام بكل ما يخص طفلها، ومن أهمها الرضّاعة التي يتغذى منها فإن لم تكن نظيفة أو معقمة فسيصاب الطفل بالعديد من الأمراض والاضطرابات المعوية، كالمغص والإسهال، وستحمل العديد من الميكروبات والجراثيم إلى معدة الطفل، لذلك تحتاج رضّاعات الأطفال أي الببرونات إلى تنظيف وإهتمام وتعقيم بشكل مستمر، وخاصةً في أشهر الطفل الأولى حيثُ تكون مناعة الطفل قليلة، ومن السهل أن يتأثّر جسمه بالبكتيريا بشكلٍ كبير، ومن الأفضل أنّ تقتني الأمّ أكثر من رضاعة حتى يسهل عليها تقديم وجبات الحليب للطفل ولتوفّر الوقت والجهد، لذلك سنقوم الطريقة الصحيحة التي تساعد في معرفة كيفية تعقيم الرضاعات البلاستيك خلال هذا المقال.

كيفية تعقيم الرضاعات البلاستيك

قد تجهل بعض الأمّهات طريقة غسل الببرونات وتعقيمها ولضمان صحة الطفل وسلامته، لذلك سنقدم بعض النّصائح والخيارات المتعدّدة التي تساعد في معرفة كيفية تعقيم الرضاعات البلاستيك وتعقيمها :-

  • غسل الببرونة كل يومٍ بالماء بسائل غسل الصحون.
  • استخدام الفرشاة الخاصة بتنظيف الببرونة وذلك لضمان وصول الماء والصابون إلى جميع أجزاء الببرونة.
  • الحرص على غسل كل جزء من الرضاعة على حدة، واستخدام فرشاة خاصة بتنظيف الحلمة للتّخلص من بقايا الحليب.
  • تشطف الببرونة بماءٍ دافئٍ للتّخلص من بقايا سائل التّنظيف.

وسائل تعقيم الرضاعات البلاستيك

أولاً – تعقيم الرضاعة بطريقة التّبريد

  • يتم ذلك بوضع الرضاعات في الفريزر بعد أن يتم غسلها وتنظيفها، لأن  البرودة الزّائد يقتل جميع أنواع البكتيريا.
  • تترك الببرونات لمدة ساعة، ومن ثمّ يتم حفظها في البراد بحافظةٍ مخصّصة لوقت استخدامها مرة أخرى .
  • عند تطبيق هذه الطريقة ينصح باستعمال الرضاعات المصنوعة من البلاستيك.

ثانياً – التعقيم بواسطة الغلي

  • يخصص وعاء مناسب لغلي الببرونات على أنّ لا يتم استخدامه في الطّبخ نهائياً.
  • يملأ الوعاء إلى منتصفه بالماء.
  • يسخن الماء حتى يصل إلى درجة الغليان.
  • يتم إطفاء النار وتوضع أجزاء الرضاعات في الماء ويحكم إغلاق الوعاء جيداً ويترك لمدّة ربع ساعة.
  • يعمل الغلي على تعقيم الرضاعات و قتل البكتيريا.
  • يجب الحرص على عدم وضع الرضاعات والنار مشتعلة،  فهذه من الأخطاء الشائعة لدى الأمهات، إذ يتأثر البلاستيك بدرجة الحرارة المرتفعة، مما يؤدي إلى إنتاج مواد سامة، وخاصة إذا كانت الرضاعة ليست  مصنوعة من البلاستيك الطبي الآمن للأطفال.

ثالثاً – التعقيم بواسطة الأقراص المعقِّمة

  • تتواجد في القسم الخاص بيع الببرونات.
  • يوضع وعاء مملوء بالماء.
  • يضاف إليه قرص التّعقيم.
  • توضع الرضاعات فيه وتترك لمدّة ساعة.
  • يتم تجفيفها بتجفيفها بفوطةٍ قطنيةٍ نظيفةٍ.
  • تحفظ الرضاعات بالثلاجة لحين الاستخدام.

رابعاً – التعقيم باستخدام جهاز التّعقيم الكهربائيًّ 

  • يعمل بواسطة البخار، ويباع في قسم الببرونات.
  • توضع الببرونة داخل الجهاز ويتم تعقيمه بالبخار.
  • من مميزات هذا الجهاز أنه يتّسع لعددٍ من الرضاعات.
  • يتم الإحتفاظ بالببرونات داخل الجهاز بعد إنتهاء مرحلة التّعقيم وإطفاءه،
  •  يعتبر هذا النوع من التّعقيم من الوسائل الحديثة والحلول المناسبة لكثيرٍ من الأمّهات.

خامساً – التعقيم بواسطة الميكرويف

  • بوضع ماءٍ في وعاءٍ زجاجيّ ويتم ملأه للنّصف.
  • توضع الرضاعة بداخل الوعاء، ويترك لمدة خمس دقائق، ويترك ليبرد، ويحفظ في الثّلاجة.

نصائح مهمة للعناية بالرضاعة  

  • تعتبر طريقة الغلي لتعقيم الرضاعات الزّجاجيّة الأنسب تماماً.
  • تعقم الرضاعات مرةً في اليوم ويكفي غسلها بالماء الدافئ بين الوجبات.
  • الحرص على وضع الرضاعة التي تحتوي على الحليب في الثلاجة،
  • إذا بقيت الرضاعة في جو الغرفة الطبيعي يفضل التخلص من الحليب وغسل الببرونة.
  • الحرص الشديد على نظافة الرضاعات وتعقيمها في فصل الصيف الحار، حيث ترتفع حموضة الحليب، ويصبح وسطاً غنياً وسريع لنمو البكتيريا وتكاثرها، وتصبح رائحة الحليب مزعجة.
  • لا يستحب وضع العصير أو الطعام المطحون في رضاعة الطفل، والأفضل أن يتعود الطفل على تناول الحساء بالملعقة.
  • يفضل عدم تعويد الطفل على شرب الماء في الرضاعة، وبإمكان الأم تخصيص كوب ماء للطفل، حيث تتوفر أكواباً مقفلة ولها فتحات مخصصة لشرب الطفل، وتقفل تلقائيا بعد الانتهاء منها.
  • يفضل تجديد حلمة الببرونة كل ثلاثة أشهر ويجب أن يراعى اختيار الحلمة التي تناسب عمر الطفل.
  • يفضل تغيير الرضاعة كل ستة شهور، ويمنع استخدامها لطفلٍ آخر نهائياً.
  • يتم التخلص من إصفرار لون الرضاعة بوضعها في ماءٍ دافئٍ مضاف له عصير ليمونه،  وتترك ليتم استرجاع لونها الطبيعي.
  • لا يفضل تنظيف الرضاعات بالكلور مطلقاً.
  • عدم ترك الببرونات لتجف في الهواء الطّبيعي، لأنه من الممكن أن تلتقط كميات كبيرة من البكتيريا ويفضل تجفيفها بفوطة قطنية نظيفة، أو بورق النّشاف الخاص بالمطبخ.
  • يجب تعقيم أدوات تنظيف الببرونة بغسلها ووضعها في ماءٍ مغليّ لمدّة ربع ساعة، وتحفظ في عبوة مخصّصة لها.

نصائح مهمة لفطم الطفل عن الرضاعة

  • تعويد الطفل على الشرب من الكوب قبل فطامه بالتناوب مع الرضاعة حتى لا يجد صعوبةً في تقبل الكوب.
  • عدم وضع الملح على حلمة الرضاعة لأنها ستؤدي إلى نفور الطفل من شرب الحليب.
  • يفضل إخفاء الرضاعة عن عيني الطفل ووضع الحليب في كوبٍ مغلق له رذاذ ليتمكن من شرب الحليب لوحده دون أنّ بسكبه على الأرض.
  • تعويد الطفل على تناول الإفطار أولاً، وبعدها يشرب كوب الحليب، حتى يتقبّل الطّعام، فالحليب وحده يكفي لإشباعه وسد شهيته.
  • تقديم الطعام للطفل بأطباق ملونة وزاهية، تلفت انتباه الطفل وتجذبه لتناول الطعام بمتعة.
  • عدم إجبار الطفل على تناول الطّعام.
  • يمكن للأم ترغيب طفلها بالكوب بوضع العصائر التي يحب شربها مثل الحليب بنكهة الفواكه.

المراجع:    1